الخميس الموافق 29 - يوليو - 2021م

وكيل الوزارة يتفقد لجان إمتحانات الدبلومات الفنية ويشدد على إتباع كافة الإجراءات الإحترازية للوقاية من “كورونا”

وكيل الوزارة يتفقد لجان إمتحانات الدبلومات الفنية ويشدد على إتباع كافة الإجراءات الإحترازية للوقاية من “كورونا”

محمد نوفل

تابع الدكتور نبوى باهى وكيل وزارة التربية والتعليم ببورسعيد، اليوم إنتظام سير العملية الإمتحانية لشهادة الدبلومات الفنية ( ‏زراعى ، صناعى، تجارى ، فندقى ) للعام الدراسى ٢٠٢٠ – ٢٠٢١ ‎وذلك بصحبة محمد مازن مدير عام إدارة التعليم الفنى ‏ومحمود بدوى مدير إدارة بورفؤاد التعليمية. ‏‎
‎ ‎
وتفقد وكيل الوزارة لجنة مدرسة الشهيد محمود أبو جمرة الفنية المتقدمة بمدينة بورفؤاد مشددا على الإلتزام التام بالإجراءات ‏الإحترازية والتدابير الوقائية من إستخدام أجهزة الكشف الحرارى أثناء دخول الطلاب وإرتداء الكمامات للمعلمين والطلاب ‏وإستخدام المطهرات ومواد التعقيم التى وفرتها وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، كما شدَّد على حظر إستخدام الهاتف ‏المحمول أو حيازته داخل اللجان وفقا للتعليمات الوزارية المنظمة لذلك.‏

وأكد باهى أن لجنة مدرسة الشهيد محمود أبو جمرة الفنية المتقدمة بها ٢١٢ طالبا و طالبة موزعين على ١٨ لجنة فرعية أدوا ‏إمتحان شهادة الدبلومات الفنية فى المواد التخصصية و الرياضيات التخصصية مشيرا إلى أن الإمتحانات تجرى فى أجواء تتسم ‏بالهدوء دون ظهور حالات إشتباه بفيروس كورونا المستجد أو أى مشكلات تعوق سيرها.‏

وأضاف الدكتور نبوى أنه تم تشكيل غرفة عمليات بكل إدارة تعليمية يترأسها مدير الإدارة وكذلك غرفة عمليات مركزية بديوان ‏المديرية للمتابعة الشاملة للإمتحانات وتلقى الشكاوى وتذليل أى عقبات قد تطرأ أثناء الإمتحانات فورا متمنيا التوفيق لجميع ‏الطلاب.‏

يُذكَر أن عدد المتقدمين لإمتحانات الدبلومات الفنية ببورسعيد بلغ ٤٩١٠ طالبا وطالبة يؤدون امتحاناتهم أمام ٢٥ لجنة فرعية ‏وكان تعليم بورسعيد قد قام بتجهيز عدد ٩ إستراحات بالإدارات التعليمية الخمسة للسادة الملاحظين والمراقبين ورؤساء اللجان ‏منها ٣ استراحات للسيدات و ٦ للرجال ، وتم تجهيزها على أعلى مستوى وتم توفير سبل الراحة بها بما يليق بالقائمين على ‏العملية الإمتحانية. ‏

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 52346287
تصميم وتطوير