الإثنين الموافق 24 - يناير - 2022م

وزير الزراعة يبحث مع نظيره المجري آفاق التعاون الزراعي ويوقعان بروتوكول تعاون مشترك فى مجال المصايد والإستزراع السمكى

وزير الزراعة يبحث مع نظيره المجري آفاق التعاون الزراعي ويوقعان بروتوكول تعاون مشترك فى مجال المصايد والإستزراع السمكى

كتبت / مريم بلوزة 

 

في إطار زيارته الحالية لدولة المجر التقى السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، والدكتور اشتيفان ناجي وزير الزراعة بدولة المجر،وبحث معه آفاق التعاون الزراعي بين البلدين في مجال إنتاج الثروة الحيوانية والداجنة والسمكية وإنتاج الامصال واللقاحات البيطرية وانتاج تقاوي الخضر
القصير خلال اللقاء استعراض الانجازات التي شهدتها مصر في مجال الزراعة خلال السبع سنوات الماضية والمشروعات القومية الكبرى لتحقيق الأمن الغذائي كما أكد على عمق العلاقات بين مصر والمجر وأشار إلى توجيهات فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية بزيادة حجم التعاون بين البلدين في جميع المجالات وخاصة الزراعية
القصير أكد أيضا على أهمية التعاون بين البلدين في مجال الزراعة خاصة في ضوء التغيرات المناخية والظروف غير مواتيه التي تواجه هذا القطاع الهام والحيوي وان وزارة الزراعة المصرية من الممكن أن تتبنى مبادرة مصرية مجرية لمحاولة التكيف مع التغيرات المناخية على تتقدم بها كلا من مصر والمجر في اجتماع مؤتمر المناخ القادم الCop 27 والذى سيعقد بالقاهرة ،

ومن جانبه أشار وزير الزراعة المجرى إلي اهمية التعاون مع مصر في كل الأنشطة الزراعية وأن المجر من الممكن أن تطلب من دول تجمع الفيش جراد v4 دعوة مصر ممثلة في وزارة الزراعة لحضور اجتماع دول التجمع في الربيع القادم، كما أن هناك اهمية قصوي لمد أواصر التعاون مع مصر في ضوء إهتمام الدولتين بقضايا الأمن الغذائي

وزيرا الزراعة المصري والمجري
وقعا بروتوكول تعاون مشترك لتعزيز التعاون فى مجال المصايد والإستزراع السمكى.
وقال القصير، ان هذا التعاون يأتي، إدراكاً لأهمية تعزيز والحفاظ على مصايد المياه العذبه والإستزراع السمكى وتسهيل الإستخدام الأمثل للأمن الغذائى المستدام، من خلال تطوير المصايد والإستزراع السمكى.

واوضح وزير الزراعة، أن مجالات التعاون التي تشملها الاتفاقية، تشمل تبادل المعلومات الفنية والعلمية فى مجال المصايد والإستزراع السمكي، والتي من بينها: الإستزراع السمكى المتكامل والمكثف، والإدارة المستدامة لمصايد المياه العذبه ومراقبة المياة السطحية الطبيعية، فضلا عن تكنولوجيا تربية أسماك المياة العذبه، وتكنولوجيا تغذية أسماك المياة العذبة وتصنيع الأعلاف.

وتابع ان المذكرة تشمل تبادل المعلومات الفنية والعلمية، في اعتماد معامل متخصصة لصحة الأسماك وجودة المنتجات السمكية والتتبع، والأمان الحيوى لقطاع الثروة السمكية بالكامل خاصة المزارع السمكية والمفرخات، بالاضافة الى التدريب، وبناء القدرات، وتبادل الخبرات فى مجال تربية أسماك المياه العذبه، وتكنولوجيا الإستزراع السمكى، وتشخيص الأمراض، وطرق الوقاية، والتسويق والتصدير، و تسويق الأسماك، وتطوير أسواق الأسماك، وتطبيق أساليب المعالجة المناسبة، كذلك تكنولوجيا تصنيع الأسماك، وتكنولوجيا إدارة مخلفات المصايد.

واوضح القصير، انه تم الاتفاق على، تشكيل لجنة مشتركة من الجانبين، لمتابعة تنفيذ الاتفاقية، وإعداد مشروعات التعاون ومتابعة تنفيذها، فضلا عن تسهيل جميع الإجراءات المتعلقة بأنشطة صيد الأسماك والدراسات الإستثمارية اللاحقة والابحاث ونقل التكنولوجيا والمعرفة والدورات التدريبية التى تشملها مذكرة التفاهم، ومراقبة وتقييم نتائج التعاون فى مجال المصايد والإستزراع السمكى والأنشطة التصنيعية ذات الصلة .
“القصير واشتفيان” اتفقا على تشكيل لجنة فنية من الجانبين لمتابعة وضع آليات التنفيذ هذا البروتوكل وايضا البروتوكول السابق الموقع فى ٢٠١٨ كما اتفقا على استضافة القاهرة لأولى اجتماعات اللجنة الفنية المشتركة بين البلدين
حضر اللقاء د محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية والسفير محمد الشناوي سفير مصر في المجر
والدكتور سعد موسى المشرف العلاقات الزراعية الخارجية بوزارة الزراعة وبعض أعضاء السفارة المصرية في المجر وقيادات وزارة الزراعة المجرية

 

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 57086905
تصميم وتطوير