الأربعاء الموافق 23 - يونيو - 2021م

وزير الأوقاف يلتقي أئمة شمال الصعيد بأكاديمية الأوقاف الدولية

وزير الأوقاف يلتقي أئمة شمال الصعيد بأكاديمية الأوقاف الدولية

كتب أيمن يوسف حمدان

أكد وزير الأوقاف ان سنة الله اقتضت تقدم من يعمل لا من يهمل واختصار مراحل الزمن سمة هذه المرحلة في بناء الدولة المصرية وأكاديميتنا أصبحت علامة بارزة عالميًا في مجال التدريس والتثقيف
ويؤكد أيضًا :
نهدف من إطلاق الدعوة الإلكترونية إلى مواجهة التطرف
وشغل الفضاء الدعوي بالفكر المستنير
النائب الدكتور/ أيمن محسب :
وزير الأوقاف تعامل مع الدعوة الإلكترونية بشكل واقعي
والوزارة تهتم بجميع شرائح المجتمع معرفيًّا وثقافيًّا وبخاصة النشء
الأستاذ/ حامد محمد حامد :
وزير الأوقاف نجح في تحرير مساجد مصر كلها من الأفكار الهدامة
رئيس تحرير اللواء الإسلامي :
مواقع الجماعات المتطرفة ترفع الراية البيضاء أمام فكر الأوقاف المصرية
ما رأيته في أكاديمية الأوقاف الدولية مبنًى ومعنًى يدعو للفخر والتقدير
وما يحدث في وزارة الأوقاف لم يسبق له مثيل منذ إنشاء ديوان الوقف

في إطار التواصل المتميز بين وزير الأوقاف وشباب الأئمة المتميزين ، التقى معالي أ.د/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف اليوم السبت 29 /5 /2021م بأكاديمية الأوقاف الدولية لتدريب الأئمة والواعظات وإعداد المدربين بمدينة السادس من أكتوبر بالأئمة المتميزين الحاصلين على تقدير ممتاز مع مرتبة الشرف وجيد جدًا مع مرتبة الشرف من مديريات (بني سويف والفيوم والمنيا) ، وذلك بحضور النائب الدكتور/ أيمن محسب عضو مجلس النواب ، والكاتب الصحفي أ/ أحمد عطية صالح رئيس تحرير اللواء الإسلامي ، والكاتب الصحفي الأستاذ/ حامد محمد حامد نائب رئيس تحرير الأهرام المسائي ، والدكتور/ نوح عبد الحليم العيسوي وكيل وزارة الأوقاف لشئون المساجد والقرآن الكريم ، والشيخ/ صفوت نظير مدير مديرية أوقاف بني سويف ، ود/ حسني أبو حبيب مدير مديرية أوقاف الفيوم ، والشيخ/ سلامة عبد الرازق مدير مديرية أوقاف المنيا، مع مراعاة الضوابط الوقائية والإجراءات الاحترازية والتباعد الاجتماعي.
وخلال اللقاء أعرب معاليه عن سعادته بهذه النخبة المتميزة من الأئمة المتميزين علميًّا وثقافيًّا ومهاريًّا ، مؤكدًا أن الاهتمام بالوقت من أسباب تقدم المجتمعات ، فسنة الله في الكون اقتضت تقدم من يعمل لا من يهمل ولا يعمل ، وسمة هذه المرحلة في بناء الدولة المصرية هو اختصار الزمن وهو ما يتحقق تحت قيادة سيادة الرئيس/ عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية (حفظه الله) حين نجد كثيرًا من المشروعات التي تستغرق أعوامًا يتم إنجازها في أشهر معدودة.
مشيدًا معاليه بالدور الذي تقوم به أكاديمية الأوقاف الدولية في تدريب وتثقيف الأئمة والواعظات وإعداد المدربين ، مؤكدًا أننا قادرون على أن ننتقل بأكاديمية الأوقاف إلى العالمية مثل الجامعات العالمية.
وفي إطار مواكبة مستجدات العصر والتغلب على عقباته وخاصة ضعف التواصل بسبب فيروس كورونا أكد معاليه أننا نبث محتوى تثقيفيًّا نستهدف منه رفع كفاءة الأئمة وتنوع الثقافة عبر قنواتنا الرسمية على شبكة الإنترنت ووسائل السوشيال ميديا المتنوعة والتي بلغت 19 موقعًا وقناة وصفحة ، يُبث من خلالها كل ما هو جديد في الفكر الديني ، إلى جانب أخبار الأوقاف والجهات التابعة لها.
مشيرًا إلى أن الهدف من إطلاق الدعوة الإلكترونية عبر الفضاء الإلكتروني هو مواجهة التطرف وشغل الفضاء الدعوي ، وسحب البساط من مواقع الجماعات المتطرفة والمتشددة ومواجهة الكتائب الإلكترونية بالحجة والبرهان ، وأن شباب الوزارة لديهم القدرة على التجديد في هذا الشأن بما سيشكلونه من إضافة قوية للدعوة الإلكترونية.
وخلال محاضرته أكد النائب الدكتور/ أيمن محسب عضو مجلس النواب أنه قد آن الأوان للأئمة أن يصلوا إلى العالمية في التعامل مع مواقع التواصل الاجتماعي في شتى مناحي الحياة ، حتى يستطيعوا مواكبة العصر ، ليصلوا إلى عقول الناس من أجل مواجهة الأفكار المتطرفة ، مشيرًا إلى أن معالي وزير الأوقاف قد تعامل في إطلاق الدعوة الإلكترونية بشكل عملي واقعي من خلال إطلاق 19 موقعًا وصفحة وقناة متخصصة في التواصل المجتمعي ، مشيدًا بدور الوزارة للوصول إلى جميع فئات المجتمع حتى الأطفال من خلال مجلة الفردوس والتي تم تخصيص صفحة لها عبر وسائل التواصل الاجتماعي وقنوات الوزارة على اليوتيوب.
وخلال كلمته قدم الأستاذ/ حامد محمد حامد نائب رئيس تحرير الأهرام المسائي الشكر لمعالي وزير الأوقاف أ.د/ محمد مختار جمعة على الدعوة الكريمة لهذا اللقاء مع هذه النخبة المتميزة من شباب الأئمة ، مؤكدًا على أنه منذ توليه منصب وزير الأوقاف تحمل عبئًا كبيرًا بسبب اعتلاء قوى الشر للمنابر ، ولكنه نجح في تحرير مساجد مصر كلها من الأفكار الهدامة في فترة وجيزة وبسط سيطرة وزارة الأوقاف على جميع المساجد ، واصفًا إياه بالرجل الشجاع المقاتل الذي نجح في تحرير مساجد مصر من الفكر التكفيري الهدام ، مشيرًا إلى أنه لا يتوانى لحظة في التغيير واختيار الأصلح للقيادة في المناصب العليا بالوزارة والمساجد الكبرى على مستوى الجمهورية مما رأينا معه وجوهًا جديدة من القيادات الشابة ذات الفكر الوسطي المستنير والتي تعمل بحماس ليل نهار.
وفي كلمته أكد الأستاذ/ أحمد عطية صالح رئيس تحرير صحيفة اللواء الإسلامي أن ما يحدث في وزارة الأوقاف لم يحدث منذ إنشاء محمد علي باشا ديوان الوقف منذ ما يقرب من مائتي عام ، ففي خلال الست سنوات الماضية اهتمت الوزارة بالمساجد مبنى ومعنى ، وافتتحت ما يقرب من 6000 مسجد ، وفي خلال الستة أشهر الأخيرة افتتحت 1437 مسجدًا ، وحجم ما تم انفاقه على المساجد في هذه الفترة بلغ نحو 6 مليارات جنيه ، موضحًا أن معالي الوزير صنع نهضة علمية ، وهو بصدق رائد من رواد التجديد ، حيث استطاع بمنهجية راسخة أن يحول الأئمة إلى علماء مستنيرين من خلال برامج التدريب وكتب الوزارة التي تحارب الأفكار الهدامة ، وأتاح سبل المعرفة بشكل سهل وميسر لمحاربة الأفكار المتطرفة ، مبينًا أن مواقع الجماعات الإلكترونية رفعت الراية البيضاء أمام مواقع وزارة الأوقاف ، وما رأيته في داخل هذا الصرح الكبير في أكاديمية الأوقاف يدل على اهتمام بالغ بالتدريب والتثقيف وفق أحدث وسائل العصر الحديث المعرفية والتقنية ويدعو للاعتزاز والفخر.

 

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 51354494
تصميم وتطوير