الأربعاء الموافق 27 - أكتوبر - 2021م

وزيرة الصحة ونظيرها اليمني يباحثان تعزيز التعاون بين البلدين في القطاع الصحي

وزيرة الصحة ونظيرها اليمني يباحثان تعزيز التعاون بين البلدين في القطاع الصحي

محمد حمدى
وزيرة الصحة تؤكد حرص الرئيس السيسي على تقديم كافة سبل الدعم للمنظومة الصحية باليمن
وزيرة الصحة: تبادل الخبرات مع الجانب اليمني للارتقاء بالمنظومة الصحية بالدولة الشقيقة
وزيرة الصحة تناقش مع نظيرها اليمني الاحتياجات الطبية العاجلة بالدولة الشقيقة.. وتوجه بتجهيز شحنات دعم طبي عاجل وإرسالها إلى اليمن
وزير الصحة اليمني يوجه الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي لتقديمه الدعم المستمر لليمن.. ويعرب عن تطلعه لنقل تجربة مصر في النهوض بالمنظومة الصحية إلى بلاده
استقبلت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، مساء أمس الإثنين، وزير الصحة بجمهورية اليمن الشقيقة الدكتور قاسم بحيبح، بديوان عام الوزارة، لبحث تعزيز سبل التعاون بين البلدين في القطاع الصحي.
جاء ذلك بحضور الدكتور محمد حساني مساعد وزيرة الصحة والسكان لمبادرات الصحة العامة، والدكتور محمد جاد مستشار الوزيرة للعلاقات الصحية الخارجية ورئيس هيئة الإسعاف المصرية.
وأوضح الدكتور خالد مجاهد مساعد وزيرة الصحة والسكان للتوعية والتواصل المجتمعي والمتحدث الرسمي للوزارة، أن الاجتماع تناول مناقشة سبل نقل خبرات الدولة المصرية للارتقاء بالمنظومة الصحية باليمن، ضمن الجهود الرامية بالدولة الشقيقة نحو إعادة بناء النظام الصحي، حيث اتفق الوزيران على أهمية إرسال مجموعات إلى مصر تضم عددًا من المشاركين في خطة إعادة بناء النظام الصحي باليمن، للاطلاع على آليات العمل بالقطاع الصحي وتبادل الخبرات في البرامج والمشروعات الصحية التي يتم تنفيذها بمصر.
وأضاف “مجاهد” أن الوزيرة أكدت لنظيرها اليمني أهمية بناء نظام صحي قائم على عدة محاور أهمها الوقاية، والاهتمام بالصحة العامة والرعاية الصحية الأولية، مما يساهم في تحقيق الأمن الصحي للمواطنين، كما أكدت حرص مصر على تقديم كافة سبل الدعم للنهوض بالمنظومة الصحية للأشقاء اليمنيين وفقًا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي.
وتابع “مجاهد” أن الوزيرة ناقشت مع نظيرها اليمني الاحتياجات الطبية العاجلة للأشقاء اليمنيين، موجهة في هذا الصدد بسرعة تجهيز شحنات دعم طبي عاجل وإرسالها إلى اليمن، تضم ألبان أطفال ومستلزمات طبية ومستلزمات الرعاية المركزة، وأدوية طوارىء، وأدوية بروتوكولات علاج فيروس كورونا، وذلك في إطار عمق وترابط العلاقات بين الشعبين الشقيقين.
وأشار إلى أن الاجتماع تناول أيضًا بحث سبل توسيع آفاق التعاون بين البلدين في مجالات التعليم الطبي المهني وتوفير الأدوية، فضلاً عن التعاون في مواجهة جائحة فيروس كورونا، كما تم مناقشة سبل النهوض بمنظومة الخدمات الإسعافية وخدمات الطوارىء المقدمة للأشقاء اليمنيين.
وأضاف “مجاهد” أن الوزيرة أكدت حرصها على تقديم كافة التيسيرات اللازمة للأطباء اليمنيين الملتحقين ببرنامج الزمالة المصرية، كما تم الاتفاق على تقديم منح لعدد من الأطباء المُدرِبين بالمستشفيات في دولة اليمن لإلحاقهم ضمن البرامج التدريبية (تدريب المدربين، والأبحاث الإكلينيكية) بالتعاون مع كلية طب جامعة هارفارد الأمريكية، فضلاً عن توفير برامج تدريبية قصيرة المدى للأطباء اليمنيين بمختلف التخصصات الطبية.
ومن جانبه، وجه وزير الصحة اليمني الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي لحرصه على تقديم الدعم المستمر للشعب اليمني في مختلف المجالات، مؤكدًا أهمية التعاون مع مصر ودورها الحيوي في إعادة إعمار اليمن، كما أكد حرص بلاده على الاستفادة من خبرات مصر في النهوض بالمنظومة الصحية ونقلها إلى اليمن، قائلاً: “مصر نموذج ناجح لنا ويحتذى به في التطور التي تشهده بمختلف المجالات منها المجال الصحي).

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 54762572
تصميم وتطوير