الأربعاء الموافق 08 - ديسمبر - 2021م

وزيرة التضامن: “علينا أن نتكاتف جميعاً لمساندة هذا المشروع الإنساني “

وزيرة التضامن: “علينا أن نتكاتف جميعاً لمساندة هذا المشروع الإنساني “

محمد نوفل

أقام اليوم مركز بهية للاكتشاف المبكر وعلاج سرطان الثدي بالمجان حفل بمناسبة حصول المركز على اعتماد اللجنة الدولية المشتركة لاعتماد المنشآت الصحية(JCI) والمختصة بتقييم أداء مؤسسات الرعاية الصحية وفقاً لأعلى المعايير الدولية لهيئات الاعتماد الرائدة بنسبة 98.6 % ، هذا الإعتماد يٌعد اعترافاً دولياً بتطبيق أعلى الضوابط وأفضل الممارسات في مجال الجودة الطبية وسلامة المرضى وتقديم رعاية صحية متميزة للمرضى .
يذكر أن بهية حصلت علي هذا الإعتماد ضمن إحدي عشر مؤسسة ومركز طبي وواحدة بين مؤسستين خيريتين في مصر في الحصول علي إعتماد الjci.
قامت الإعلامية إيمان رياض بتقديم الحفل وتقديم نخبة من المشاهير والشخصيات العامة الداعمة لمؤسسة بهية التي حضرت الحفل علي رأسهم الدكتورة نڤين القباچ وزيرة التضامن الاجتماعي والتي تحرص دائماً علي دعم مؤسسة بهية ايمانا منها بدورها تجاه كل سيدة مصرية

كما حضر أيضاً من مجلس أمناء المؤسسة المهندس تامر شوقي رئيس مجلس أمناء بهية ومن الأعضاء الأستاذة ليلي سالم حفيدة بهية والمهندس ماجد حمدي والمهندسة جيلان فلفله و ا محمد خليفه و ا شيرين هلال والدكتور محمد عمارة المدير التنفيذي لمركز بهية الدكتورة چيلان أحمد المدير التنفيذي لمؤسسة بهية .
أكدت الدكتورة نڤين القباج وزيرة التضامن علي حرصها المستمر والدائم علي دعم هذا المشروع الإنساني الخالص لوجه الله الذي تشعر تجاهه بالفخر نتيجة للتطور المستمر والتقدم الذي وصلت إليه بهية فقط في ست سنوات مؤكدة علي أهمية التكاتف جميعاً كأفراد لمساندة مثل هذه المشاريع الخيرية التي تعالج المرضي بشكل مجاني فبهية تركز بشكل أساسي علي عنصر مهم جداً في الأسرة المصرية وهو السيدات وأضافت أننا جميعاً ننتظر الحلم الذي بسواعد المصريين سوف يتحول إلي حقيقة تساند كل سيدة مصرية وهو حلم بهية بفرعها الثاني بالشيخ زايد.
فيما أكد المهندس تامر شوقي علي شعوره بالفخر وبزيادة المسئولية علي عاتق كل فرد في بهية في نفس الوقت فكل تقدم وكل خطوة تخطوها بهية نحو التفوق تزيد المسئولية علي عاتق كل عامل في بهية يمارس عمله بحب وبنية خالصة لوجه الله تعالي.
كما أشاد الدكتور محمد عمارة بالمستوي الطبي والتكنولوچي الهائل خلال الست سنوات الماضية والذي كان السبب في حصول بهية علي هذا الإعتماد الدولي المتميز حيث إهتمت بهية بداية من اليوم الأول بإستخدام أفضل وأحدث التقنيات وإعتماد الجودة العالية في عملهم وكذلك فريق طبى واداره طبيه متميزه وفي الأجهزة الموجودة داخل المركز كما أكد علي فخره بالمستوي الذي وصل إليه مركز بهية اليوم طامحاً إلي أن تصل بهية بسواعد أبنائها إلي العالمية بإذن الله تعالي.
فيما أكدت د جيلان احمد علي إهتمام كوادر بهية والأطقم الطبية منذ اليوم الأول بالجودة وأضافت أن بهية لم تهتم فقط بالجانب الطبي والعلاجي بل حرصت أيضاً علي الاهتمام بندوات التوعية حتي تتمكن من الوصول لأكبر عدد ممكن من السيدات وتوعيتهم بضرورة الكشف المبكر عن مرض سرطان الثدي لتقليل فرص الإصابة بالمرض الذي عند الإكتشاف المبكر له تصل نسب الشفاء إلي 98% كما إهتمت أيضاً بالدعم النفسي لمحاربات بهية حتي يتماشي بالتوازي مع العلاج ويساعد المريضة في التعافي بحالة نفسية ومعنوية جيدة وذكرت أن كل هذا تم ومنذ اللحظة الأولي بجودة ودقة عالياً جداً حتي تصل بهية إلي ما نحن فيه اليوم وهو الحصول علي إعتماد الجودة العالمي jci.
أقيم الحفل برعاية مجموعة مكسيم للإستثمار العقاري التي قامت بإختيار بحيرة عين الصيرة هذا المكان التاريخي الأصيل لعمل الإحتفال به كما حرص عدد من داعمي بهية علي رعاية الحفل أيضاً مثل شركة بارك ڤيل وشركة مصر البهية ومطعم دولاتو وشركة فلورستا.
و اضاف محمد سمير، الرئيس التنفيذى لمجموعة مكسيم للاستثمار “تتمثل الرؤية الأساسية لمؤسسة مكسيم الخيرية المشاركة في تعزيز الحياة اليومية للمجتمع المصري خاصة للاحتياجات الطبية وأولئك الذين لا يستطيعون تحمل تكاليف العلاج، وجدنا أن مؤسسة بهية تشارك معنا هدفًا مشتركًا فيما يتعلق تطبيق الإجراءات اللازمة وحملات التوعية للوقاية من سرطان الثدي. تمكنت مؤسسة بهية من الحصول على شهادة استثنائية من JCI ولم نتمكن من العثور على فرصة أفضل للاحتفال بهذا الإنجاز معهم. يذهب دعمنا الهائل إلى فريق مؤسسة بهية بأكمله ونتمنى لهم النجاح المستمر”
والجدير بالذكر أن الحصول على هذا الإعتماد يبرهن على الحرص الشديد لكافة الكوادر الطبية والإدارية على الإلتزام التام بالمعايير والتوصيات الصحية الدولية في كافة مراحل تقديم خدمات الرعاية الطبية بدءً من التشخيص وانتهاءا بالعلاج.
كما يؤكد هذا الاعتماد المكانة المرموقة والمستوى المتميز الذي وصلت إليه الخدمات الصحية في مركز بهية لترسيخ نظام صحي يستند إلى أعلى المعايير العالمية بما يعزز تنافسية مركز بهية ضمن أفضل المراكز في جودة الرعاية الصحية.
يذكر أن مؤسسة بهية بصدد إنشاء فرعها الثاني بمنطقة الشيخ زايد وهو ما أطلقوا عليه الحلم وفعلا أصبح الحلم أقرب إلي الواقع وبدأ إدارة بهية ومازالت مستمرة في إنشاء فرع الشيخ زايد الذي سوف يستقبل 500 الف مريضة سنوياً كما سوف يستوعي إقامة كاملة للمريضات أثناء رحلة العلاج إلي جانب أقسام الطوارئ والعمليات وبالتالي سوف يتم تخفيف العبء علي فرع الهرم وسوف يتم تقليل قوائم الأنتظار حتي تتمكن من طمأنة كل سيدة مصرية وبالتالي كل أسرة مصرية.

 

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 55817878
تصميم وتطوير