الأحد الموافق 23 - يناير - 2022م

وزيرة البيئه تشهد فاعليات احتفال تخريخ دفعات سفراء المناخ اليوم بجامعة عين شمس

وزيرة البيئه تشهد فاعليات احتفال تخريخ دفعات سفراء المناخ اليوم بجامعة عين شمس

منال عبد السلام
شهدت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، اليوم الإثنين، في حفل مهيب تخريج الدفعة الأولى والثانية من البرنامج التدريبى «إعداد سفراء المناخ» الذي تنظمه كلية الدراسات العليا والبحوث البيئية بجامعة عين شمس، بحضور الدكتور محمود المتينى رئيس جامعة عين شمس، نائب الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الإجتماعى ومساعد الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة، والدكتور محمود فتح الله رئيس الأمانة الفنية لمجلس الوزارء المسئولين عن البيئة، الدكتورة نهى دنيا عميد كلية الدراسات العليا والبحوث البيئية، وعدد من أساتذة الجامعة.
والدكتور مصطفى الشربينى رئيس مبادرة المليون شاب متطوع للتكيف المناخى
والدكتور حسام الدين محمود التمين العام للمبادرة ولفيف من اعضاء الشعب وممثلى لتنسيقية شباب الاحزاب

أعربت وزيرة البيئة عن سعادتها اليوم بتخريج ٥٠٠ متدرب من سفراء المناخ الذين سيكون لهم اسهاماً كبيراً في خدمة قضية التغيرات المناخية بتطبيقهم لما درسوه في الدورة التدريبية وأسهامهم في توعية غيرهم من الأجيال القادمة، نظراً للإحتياج الشديد لوجود جيل واعى وعلى دراية بتلك القضية، خاصة ونحن على مشارف استضافة مؤتمر الاطراف ال٢٧ للتغيرات المناخية
وأكدت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة خلال الاحتفالية على أهمية قضية التغيرات المناخية التي أصبح لها تأثيرات كبيرة على كافة القطاعات وتعوق كل مناحى التنمية، حيث باتت من أخطر التحديات التي تواجه الدول بأسرها، مشيرةً إلى أن مواجهة تلك التحديات أصبحت على عاتق كل الدول سواء نامية أو متقدمة، حيث وضع اتفاق باريس المسئولية على عاتق الجميع .

.

وأوضحت د.ياسمين فؤاد ان التغيرات المناخية أصبحت قضية ملحة نظراً لأن آثارها باتت أكثر حدة وهو ما نراه جلياً فيما يحدث في الإسكندرية وأيضاً أسوان هذا العام ورأس غارب منذ عدة سنوات فكلها أثار شديدة للتغيرات المناخية لم نكن نراه بهذه الحدة من قبل.

وأضافت وزيرة البيئة أننا نسعى لأن يكون مؤتمر الأطراف ال ٢٧ للتغيرات المناخية له نتائج ملموسة للدول النامية وللقارة السمراء، كما نهدف إلى أن يكون له تأثير على مستوى رفع الوعى وتغيير السلوك والممارسات، فنحن ليس لدينا خيار أخر ليس أمامنا سوا محاولة جعل الكوكب يستوعبنا جميعا لأننا ليس لدينا كوكب أخر يمكننا العيش عليه، لذا فلابد من العمل الجاد بشكل يومى حتى نتمكن من مواجهة تلك التحديات.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 57040207
تصميم وتطوير