الإثنين الموافق 06 - ديسمبر - 2021م

هشام عرفات بندوة كلية إقتصاد جامعة المستقبل: مصر حققت طفرة عالمية بالمشروع القومى للطرق بتوجيهات الرئيس السيسى

هشام عرفات بندوة كلية إقتصاد جامعة المستقبل: مصر حققت طفرة عالمية بالمشروع القومى للطرق بتوجيهات الرئيس السيسى

كتبت / هند مجدي 

الدولة نفذت 26 كوبري دون الاستعانة بخبرات اجنبية لأول مرة منذ 30 عاما ووفرت 800 ألف فرصة عمل 

الدائري الإقليمي من أعظم المشروعات وهو أطول محور دائري في افريقيا 

فى إطار حرص جامعة المستقبل على إبراز دور الدولة فى تحقيق التنمية الشاملة ومدى تأثيرها على الاقتصاد القومي، عقدت كلية الاقتصاد والعلوم السياسية بالجامعة اليوم الثلاثاء، حلقة جديدة من حلقات “منتدى سياسات المستقبل”، تحدث خلالها الاستاذ الدكتور هشام عرفات، نائب رئيس مجلس الأمناء وأستاذ الهندسة في جامعة المستقبل، عن المشروعات القومية للطرق والكبارى تحت شعار “شرايين جديدة للتنمية الشاملة”، وذلك بدعم الدكتور خالد عزازى رئيس مجلس الأمناء.

وخلال الحلقة التى عقدت عبر البث الحى المباشر من خلال تقنية «zoom»قال الدكتور هشام عرفات نائب رئيس مجلس أمناء جامعة المستقبل، ان المشروع القومي للطرق وفر نحو 800 ألف وظيفة عمل مباشرة وغير مباشرة، وأضاف أن مصر فى عهد الرئيس السيسى شهدت طفرة كبيرة جدا وحققت قفزة كبيرة في جودة الطرق على مستوي العالم وهذا ساهم في تحسن مؤشرات الاقتصاد المصرى.

وأكد نائب رئيس مجلس أمناء جامعة المستقبل، أنه منذ ٣٠ عاما كانت مصر تستعين بالخبرات الأجنبية في مشروعات كباري النيل، وحاليا مصر نفذت ٢٦ كوبري ومحور على النيل بأيادي مصرية من التخطيط والتنفيذ، وان نهضة مصر في المشروع القومي يعود إلى انه مشروع مصري بتخطيط ورؤية مصرية، وان الخطوة التي قامت بها مصر من ٢٠١٤ انقذت مصر من تبعات اقتصادية كبيرة، وساهمت في تحول كبير مسارات التنمية وخلق فرص استثمارية وتنموية عديدة وان النتائج المستقبلية واعدة للغاية.

وكشف عرفات عن محور شبرا / بنها وكيف ساهم نقل الحركة التنموية، وقال ان هذا المحور موازي لطريق الاسكندرية / الزراعي القديم، مؤكدا أن الرحلة كانت تستغرق من ساعة ونصف إلى ٣ ساعات في مسافة 40 كيلو متر وان متوسط السرعات في هذه المسافة القصيرة بلغت ١٥ كيلو متر ايام نهاية الاسبوع لدرجة ان المواطنين كانت تفطر في شهر رمضان على الطريق، موضحا أنه حاليا بعد تنفيذ المحور الجديدة اصبح متوسط الرحلة ٢٥ دقيقة فقط، كما ان المحور ووفر نحو ٧٠٠ مليون جنيه وقود ووقت وانبعاثات كربونية هذا غير انه قلل الحوادث بالاضافة إلى المساهمة في زيادة تصنيف مؤشرات التنمية في مصر.

وأشار عرفات إلى أن من المشروعات العظيمة التي نفذتها الدولة كانت الدائري الإقليمي، وقال ان هذا المشروع بدء تنفيذه في ٢٠٠٢، وحتي عام ٢٠١٣ تم تنفيذ ٤٠ كيلو، ومن 2013 حتي ٢٠١٩ تم تنفيذ ٣٦٠ كيلو متر وهذا المحور يعد اطول محور دائري في افريقيا، وأضاف أن مشروع تطوير الطريق الدائري الحالي تحد كبير واشفق على القائمين على تطويره، موضحا أنه عندما انشأ الطريق كان اقرب مبني له ٢٥٠ متر، حاليا المباني السكنية على محور الطريق، ولذلك هناك تحدي كبير على الدولة، موضحا أن الدولة حاليا تنفذ مشروعا كبيرا وهو مراقبة وتكنولوجيا الطريق في المتابعة والبوابات الالكترونية، وهذا انجاز ضخم يحقق التنمية المستدامة التى ينشدها الرئيس السيسى.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 55765409
تصميم وتطوير