الخميس الموافق 15 - نوفمبر - 2018م
//test

نقابة الفلاحين: نطالب بمحاسبة المسؤول عن خراب بيوت للفلاحين لزراعتهم الطماطم 023

نقابة الفلاحين: نطالب بمحاسبة المسؤول عن خراب بيوت للفلاحين لزراعتهم الطماطم 023

تقرير هاني حسين

 

 

قال الحاج حسين عبدالرحمن انه وبعد ثبوت صحة شكاوى المزارعين من بذور الطماطم المعروفة إعلاميا بـ 023 نطالب بمحاسبة المسؤول في وزارة الزراعه عن السماح بتداول هذا الصنف بهذه المواصفات

 

واضاف ابوصدام ان تعويض الفلاحين ياتي الان كاولويه بعد أن اثبتت اللجان بالمعاينة الظاهرية لحقولهم التي تمت معاينتها انها مصابة بفيروس تجعد التفاف الأوراق TYLCV.
وان أصناف أخرى من هجن الطماطم غير مصابة بهذا الفيروس ومنزرعة بنفس المناطق ونفس التوقيت ولم تصب بثمة فيروسات،
مشيرا إلى أن معهد بحوث أمراض النباتات قام بناء على طلب الشركة (محمد فريد عبد الهادي جعارة وشركاؤه) بمعاينة بعض الحقول المنزرعة (بنفس الهجين) والتابعة للشركة بمنطقة النوبارية ومنطقة بنجر السكر التابعة لمحافظة الإسكندرية وبالفعل تم تشكيل لجنة من معهد بحوث أمراض النباتات وقامت بسحب عينات في وجود مندوبي الشركة وحضور احد المزارعين (عبد القادر مهدى) وقد قام المعهد بالفحص الظاهري والمعملي وتبين أن النباتات مصابة بنفس الفيروس مما يؤكد أن هجين«023F1»الوارد بمعرفة الشركة والمنزرع بمعرفتها بالأراضي التي طالبت بمعاينتها قد أصيب بالفيروس المشار إليه ( TYLCV).
وحيث أن الإدارة المركزية للحجر الزراعي قد قامت بفحص هذه التقاوي ظاهرياً ولم يتم تحليل عينات منها (معملياً) بمعهد بحوث أمراض النباتات فور ورودها لهذا الفيروس حيث انه لم يكن هذا الفيروس مدرج ضمن الآفات التي يتم فحص تقاوي الطماطم لها من قبل (علما بان جميع الشحنات كانت مصحوبة بالشهادة الزراعية من بلد المنشأ بخلوها من الأمراض).
وأشار الحاج حسين أن توصية اللجنة بوقف استيراد هجين«023F1» طماطم وإعادة تقييمه عن طريق لجنة تسجيل الأصناف، غير كافي للمزارعين وإنما يرجي معرفة ومحاسبة كل من تورط في هذه الكارثه. الزراعة توصى بوقف استيراد بذور الطماطم بعد ثبوت إصابتها بفيروس تجعد الأوراق
علي الجانب الاخر أوضحت وزارة الزراعة أن الحقول التى تمت معاينتها مصابة بفيروس تجعد والتفاف الأوراق، مع التوصية بوقف استيراد نوعية البذور الخاصة بهذا النوع من الطماطم وإعادة تقييمه.
واستعرض الدكتور عز الدين أبوستيت، نتائج تحليل التقاوى والشتلات المنزرعة بالمناطق المصابة، خاصة فى النوبارية ووادى النطرون، وتحديد هوية الصنف المنزرع، ومدى حساسية الصنف المنزرع للإصابة بفيروس تجعد وإصفرار الأوراق”مقاوم- يتحمل- حساس
كانت وزارة الزراعة قد شكلت لجانا ضمت رئيس الإدارة المركزية لفحص واعتماد التقاوى التابع لقطاع الخدمات والمتابعة الزراعية

 التعليقات



 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 25685096
تصميم وتطوير
WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com