الجمعة الموافق 30 - سبتمبر - 2022م

نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية يجري جولة تفقدية لمتابعة مشروعات المرافق بمدينة 6 أكتوبر

نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية يجري جولة تفقدية لمتابعة مشروعات المرافق بمدينة 6 أكتوبر

 

الاء ابراهيم عارف

قام الدكتور سيد إسماعيل، نائب الوزير لشئون البنية الأساسية، يرافقه مسئولو قطاع مياه الشرب والصرف الصحي بالوزارة ومسئولو هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، بجولة تفقدية لمدينة 6 أكتوبر، لمتابعة خدمات المرافق والمشروعات الجديدة في مجالات مياه الشرب والصرف الصحي لخدمة ما يزيد على 2.5 مليون نسمة والتوسعات العمرانية بالمدينة، والمشروعات الاقتصادية بالمناطق الصناعية، وذلك في إطار خطة ومجهودات الدولة المتواصلة لتوفير سبل الحياة الكريمة للمواطن المصري وتنفيذاً لتوجيهات الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية.
واستهل الدكتور سيد إسماعيل، الزيارة بعقد اجتماعٍ موسع مع مسئولى هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة ورئيس جهاز مدينة 6 أكتوبر بمقر الجهاز، وتم استعراض الحالة الراهنة لمشروعات وشبكات مياه الشرب والصرف الصحي بالمدينة، سواء القائمة أو المخطط تنفيذها مستقبلاً، كما تم مناقشة الأساليب المتبعة في إدارة وتشغيل وصيانة هذه المشروعات لضمان استمرارية حسن أداء تلك المرافق، وتم الإشارة خلال المناقشات إلى أن مدينة 6 أكتوبر بها من محطات تنقية مياه الشرب ما يكفي لتلبية حوالي 1.25 مليون متر مكعب/يوم تفي باحتياجات سكان المدينة الحالية والمستقبلية، وكذا المشروعات الاقتصادية بالإضافة لبعض مناطق محافظة الجيزة خارج نطاق المدينة.
وعلى صعيد مشروعات الصرف الصحي، ناقش نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية، ما يتم من توسعات بمحطة معالجة مياه الصرف الصحي الغربية بالمدينة لزيادة طاقتها من 150 ألف متر مكعب/يوم إلى300 ألف متر مكعب/يوم إضافة إلى حجم استيعاب محطة معالجة 6 أكتوبر الجنوبية والذي يصل إلى 100 ألف متر مكعب/يوم ليصبح الإجمالي 400 ألف متر مكعب/يوم مع نهاية الشهر الجاري بخلاف طرح محطة معالجة جديدة بطاقة 150 ألف متر مكعب /يوم لمواجهة التوسعات العمرانية والمشروعات بالمدينة.
وأكد الدكتور سيد إسماعيل، على منهجية قطاع المرافق في تغيير مفهوم التخلص الآمن من مياه الصرف الصحي إلى الاستفادة القصوى من مياه الصرف الصحى بعد معالجتها بأحدث الأساليب التي تتفق مع المعايير البيئية والصحية العالمية، بما يسمح بالخلط وإعادة الاستخدام للمساهمة في تحسين الميزان المائي بمصر، كما أكد ضرورة الاستفادة من الحمأة الناتجة عن عملية المعالجة في توليد الكهرباء لتوفير استهلاك المحطات كمصدر متجدد للطاقة، بخلاف الاستفادة من المياه المعالجة ثلاثياً في ري المسطحات الخضراء بالمدينة.
ووجه الدكتور سيد إسماعيل باستمرار خُطة الإحلال والتجديد مع التوسع في تركيب العدادات للمحاسبة الفعلية والعادلة لجميع الأنشطة، وبما يضمن الحفاظ على موارد الدولة وتنميتها لضمان استمرار الخدمة بالمستوى اللائق بالمواطن المصري، وحفاظاً على الاستثمارات والمشروعات القائمة.
وأشار إلى أهمية الاعتماد على المنتج المحلي لتلبية احتياجات المشروعات وتوطين التصنيع المحلي والاعتماد على الشركات الوطنية المتخصصة في تشغيل وإدارة وصيانة محطات تنقية ومعالجة مياه الشرب والصرف الصحي، وذلك بعد تأهيلها وإعداد نظام مدقق للمراقبة والمتابعة والتقييم لهذه الشركات، لإيجاد عنصر المنافسة بينها، وفي إطار تشجيع القطاع الخاص لمشاركة الدولة في التنمية وخدمة المواطن.

واختتم الدكتور سيد إسماعيل، زيارته لمدينة 6 أكتوبر بجولة تفقدية لمشروع توسعات محطة معالجة مياه الصرف الصحى الغربية بالمدينة، وأكد على ضرورة بذل مزيد من الجهد لتنفيذ ما تبنته الدولة من خلال الوزارة في توفير الخدمات والمرافق الأساسية وضرورة تكامل وترابط الشبكات بين المدن الجديدة والمناطق السكانية القائمة للاستفادة من توافر الخدمات خاصة في فترات الصيف والطوارئ والأزمات، مؤكدا أن ما يتم إنجازه حالياً بالتخطيط الجيد يوفر الكثير من الإنفاق على المشروعات مستقبلا.
وفى نهاية زيارته أثني نائب الوزير لشئون البنية الأساسية، على ما يتم بذله من جهود من العاملين والمسئولين بقطاع المرافق خاصة في السنوات الأخيرة، وكذا ما تقوم به الشركات الوطنية التابعة للدولة والقطاع الخاص في إنشاء المشروعات أو تشغيلها.

 

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان خدماتي

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 64894353
تصميم وتطوير