الأربعاء الموافق 23 - يونيو - 2021م

نائبة الوفد تثمن المبادرة المصرية لإعادة إعمار غزّة .. وتنتقد الصمت الدولى عن الإنتهاكات الإسرائيلية بحق الفلسطينيين

نائبة الوفد تثمن المبادرة المصرية لإعادة إعمار غزّة .. وتنتقد الصمت الدولى عن الإنتهاكات الإسرائيلية بحق الفلسطينيين

كتب. اسامة خليل

ثمنت النائبة أمل رمزي، عضو مجلس الشيوخ، ورئيس لجنة السياحة بحزب الوفد، المبادرة التى أعلنها الرئيس عبدالفتاح السيسي، بتقديم دعم 500 مليون دولار كمبادرة مصرية لإعادة الإعمار في قطاع غزة، وذلك خلال مشاركته في القمة الثلاثية بشأن تطورات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية، والتي عقدت بقصر الإليزيه في باريس.

وأشارت رمزي، في بيان لها، إلى أن هذه المبادرة تؤكد دعم مصر لأشقائها العرب وخاصة للقضية الفلسطينية، وقالت في الوقت الذي اكتفت فيه دول كبري وجماعات بدعم القضية الفلسطينية من خلال التصريحات الإعلامية فقط، إلا أن مصر لم تكتفي بالتصريحات والادانات كما فعل البعض بل كانت لها تحركات على أرض الواقع سريعة وعاجلة للوقوف بجانب الشعب الفلسطيني وتأكيد الدعم المصري لهم، أبرزها إرسال الدعم الطبي لإسعاف المرضى، وفتح معبر رفح لاستقبال المصابين.

وأكدت أن الأحداث الدموية الأخيرة بالقدس أتت بخراب كبير على الأراضي الفلسطينية، الأمر الذي سيجعل المبادرة المصرية التي أعلن عنها الرئيس عبد الفتاح السيسي فرصة جديدة لإعمار غزة، وإصلاح ما تم تدميره على مدار الشهور بل السنوات الماضية.

وطالبت عضو مجلس الشيوخ، الدول العربية الشقيقة بضرورة التحرك وسرعة تقديم مبادرات لدعم قطاع غزة والشعب الفلسطيني والاقتداء بمصر من أجل إعلاء قيم التعاون والمساندة والدعم بين الدول العربية وبعضها البعض.

ولفتت رمزي، أن تلك المبادرة المصرية التي أعلنها الرئيس السيسي كانت بمثابة درسا قويا اعطاه لعدد كبير من الدول، مشيرة إلى أن المبادرة ردت على كافة المشككين والذين هاجموا الدولة المصرية واتهموها بالتخلي عن القضية الفلسطينية، قائلة: مصر لن تتخلى عن قضيتها.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 51355223
تصميم وتطوير