السبت الموافق 08 - أغسطس - 2020م

منصة «كفيل» فى مقدمة المنصات الخدمية

منصة «كفيل» فى مقدمة المنصات الخدمية

الافكار الجديدة دائماً تولد النجاح مع الاصرار والقدرة علي التجديد والابتكار،وقد نهجت منصة كفيل هذا النهج خلال العامين الأخيرين لتجدد نشاطها وعملها بأسلوب جديد لما كان معروفا من قبل، حتي لاتتعرض للتصفية والافلاس، واستطاعت خلال شهور قليلة الخروج من حالة الركود والتراجع الي تحقيق النجاح.

 

وقد عمل التحالف بين رجلى الاعمال المصرى والسعودى على اطلاق منصة كفيل ،لصنع حالة من التحديث والتعاون وتغيير اسلوب العمل وتطويرة بالتعاون بين رجلا الاعمال السعودي والمصري حيث تحولت الشركة بفضلهما الي واحدة من الموسسات الخدمية والاقتصادية التي تعمل باسلوب جديد وتتطلع نحو المستقبل في تادية خدماتها واعمالها.

 

ويتوقع الخبراء الاقتصاديون أن تصبح منصة كفيل https://kafiil.com للخدمات المتنوعة واحدة من أكبر الصروح الاقتصادية التي تعمل لمصلحة البلدان العربية وخاصة مصر والمملكة السعودية. وتبدا قصة نجاح الشركة في نهاية عام 2019في شهر اكتوبر،حيث إلتقى رائد الأعمال المصري محمد محمود مع رجل الأعمال السعودي سالم المسرحي , أثمر ذلك اللقاء عن تدشين منصة إلكترونية رائدة تمثل حلقة الوصل بين أصحاب المشاريع و مديري الشركات من جانب و بين المستقلين أصحاب المهارات المختلفة من جانب آخر

 

قال محمد محمود، المنصة هدفها أن تكفل حقوق الطرفين البائع و المشتري، لتصبح المنصة بمثابة سوق إلكتروني كبير يعرض فيه الشباب المصري خاصة والعربي عامة مهاراتهم المختلفة (مثل التصمم و الكتابة و الترجمة و التسويق و الدعاية و البرمجة و غيرها الكثير) على الاف المشتريين المحتملين من كافة أنحاء العالم.

 

وأوضح أن المشتري المحتمل يتوفر أمامه مئات الخدمات الإحترافية في كل مجال , وبالتالي يستطيع اختيار الخدمة الأنسب له من كافة الخدمات المعروضة مع ضمانة كاملة للجودة وفقا لالية العمل بالموقع ،أما البائع فهو يعرض خدمته على الاف المشترين المحتملين من شتى دول العالم لا سيما دول الخليج العربي الثرية، و يستطيع تحديد المقابل المادي المناسب لخبرته ومهارته و بإمكانه أيضا أن يحصل على قيمة الخدمة المنفذة بالدولار أو بما يعادله من الجنيه المصري كما يشاء.

 

وأكد رائد الأعمال المصري،أن منصة كفيل بشكل خاص ومواقع العمل الحر بشكل عام تقدم أحد الحلول الهامة لمشكلة البطالة التي تضرب جذورها في المتجمع المصري منذ عقود و كذلك تساهم في التخفيف من مشكلة نقص العملة الصعبة التي دوما ما تؤثر سلبا على قطاعات واسعة من المجتمع،فالمشتري من أي دولة خارج مصر يدفع بالدولار ليصل المبلغ مباشرة للإقتصاد المصري الذي قطعا يحتاج لكل مورد محتمل للدولارات،مشيرا إلى أن منصة كفيل تضم العديد من المميزات الحصرية،ولعل أبرزها قسم المسابقات الذي يعد الأوحد عربيا حتى الان حيث يُمكّن رائد الأعمال من الحصول على عدة أعمال مصممة خصيصا له ومن ثم يقوم باختيار الأفضل بينهم،وللمزيد من التفاصيل يمكن زيارة القسم kafiil.com/contests.

 

جدير بالذكر، أن منصة كفيل قد تم إطلاقها في أواخر عام 2017 م لكنها واجهت صعوبات عدة حتى أوشكت على التصفية و إنهاء عملها في اوخر عام 2019 م ، حينها تدخل الصديقان المصري رائد الأعمال الشاب ،ورجل الأعمال السعودي صائد الفرص الإستثمارية ليستحوذا على المنصة و يؤسسا شركة ناشئة باسم “كفيل” و يعيدوا إطلاق المنصة من جديد بمميزات حصرية و شراكات قوية مع كبرى المؤسسات مثل شركة فورى المصرية، وشركة سي 25 السعودية،وخلال الشهور القليلة الماضية شهدت المنصة إنتعاشة قياسية وتحسنت الأمور كثيرا، فقفزت 70 ألف مركز على مقياس أليسكا العالمي لترتيب المواقع، وتضاعف زوار المنصة خمسة عشر مرة، وتضاعفت المبيعات عشرون ضعفا و مازالت المنصة تبلي بلاءً حسنا لا سيما مع الحملة الترويجية الناجحة المصحوبة بسلسلة تطويرات بدأت على قدم وساق ومازالت جارية في المنصة الواعدة في ظل إتجاه عالمي يحفز العمل عن بعد كأحد الإجراءات الإحترازية في مواجهة جائحة كورونا.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 42763498
تصميم وتطوير