الخميس الموافق 14 - نوفمبر - 2019م

مع إقتراب عيد شم النسيم ..”بسيون”تتربع على عرش صناعة الفسيخ فى مصر ..الأهالى: وجبتنا المفضلة..ونتناولها فى أى وقت

مع إقتراب عيد شم النسيم ..”بسيون”تتربع على عرش صناعة الفسيخ فى مصر ..الأهالى: وجبتنا المفضلة..ونتناولها فى أى وقت

محمد فتحى سعد

عمرو حماد

سامح النحراوى

أمير سمارة سعد

أحمد فتحى سعد

تحقيق- كمال سعد:
مع إقتراب الإحتفال بأعياد الربيع”شم النسيم..تستعد مدينة بسيون بمحافظة الغربية إحدى أشهرالمدن تصنيعا” للفسيخ..وأصبحت مصدرا”ومركزا”لتصديرهذا المنتج داخل وخارج مصر..بسبب جودته العالية وسعره الذى يعتبرفى متناول كل الفئات.
حرص “البيان”على إجراء هذا التحقيق مع أشهر”محلات” صناعة الفسيخ فى بسيون لمعرفة كيف يتم صناعة الفسيخ ..هذا المنتج الذى يعشقه المصريين..ومقابلة بعض أبناء هذا المركزحتى أنه أصبح وجبة رئيسية لمعرفة رأيهم فى الفسيخ .
يقول الحاج فتحى أبواليزيد سعد “صاحب محل فسخانى “: صناعة الفسيخ وراثة أبا” عن جد..ونعمل بها منذ مايقرب من 100عام حيث حضروالدى من مدينة كفر سعد بدمياط وأسس تصنيع الأسماك المملحة “الفسيخ” فى بسيون.
أضاف أحمد فتحى سعد: نقوم بإحضارالسمك “البورى”ويتم غسله جيدا”وتصفيته من المياة لمدة يوم غرف مغلقة تم تجيزها لهذا الغرض”مخزن”ويتم تشغيل مكيفات على درجة حرارة معينة..ثم ندخل على مرحلة التمليح لمدة شهرتقريبا داخل “براميل”بمواصفات معينة ويطرح بعد ذلك للبيع ويكون صالحا” للإستخدام الآدمى.
يقول أحمد فتحى سعد: عيد شم النسيم..عيد خاص بالنسبة لنا كاتجارفسيخ ونستعد له بالزينة لإستقبال “الزبائن”من كل مكان داخل مصر خاصة من المحافظات القريبة منها كفر الشيخ والبحيرة علاوة على كل مدن الغربية..مؤكدا” أن هناك “زبائن” تطلب الفسيخ من خارج مصرمن الدول العربية على وجه التحديد ويتم شحنه بطريقة معينة خفاظا” على صحة من سيأكله.
أضاف محمد فتحى سعد: لدينا خبرة كافية لإخراج هذا المنتج على أعلى مستوى..وهناك ثقة متبادلة مع رواد المكان منذ سنوات طويلة لمراعاة الدقة فى التصنيع أبرزها النظافة.
أوضح أمير سمارة سعد: والدى تاجرأسماك منذ مايقرب من 40عام ..ونتمتع بخبرة صنعت سمعة ل”المحل”إسم كبير..ونستعد لعيد شم النسيم بشكل خاص..مشيرا” إلى أن مايميزالدقة والإتقان خلال أثناء وبعد التصنيع.
الحاج رفعت الديب “ضابط سابق بالقوات المسلحة”: منذ عشرات السنين ونحن فى بسيون نتناول الفسيخ وتعتبره وجبة أساسية خاصة يوم الجمعة..وعندما لا يتوفرالطعام اللازم فى المنزل نتوجه مباشرة لشراء الفسيخ..وبسيون تميزت بصناعته وأصبحت لها شهرة واسعة على مستوى الجمهورية.
عمروحماد “تاجرإطارات سيارات” ..وسامح النحراوى “تاجر”قالا: الفسيخ الوجبة المضلة لأبناء بسيون..وربما يكون هذا الكلام غريبا” لكنها حقيقة..ونثق فى صناعته ثقة بلا حدود والدليل أننا نتناوله منذ سنوات طويلة دون أى شكوى .
أحمد يوسف القطشة “بكالوريوس هندسة”: الفسيخ أحد الأكلات المحببة لنا فى بسيون ونتناوله بشكل دائم ومستمرخاصة يوم الجمعة من كل أسبوع علاوة على أننا نأكل الفسيخ فى أى وقت صباحا” أومنتصف الليل ولاتوجد لدينا أى مشاكل وإعتدنا على ذلك منذ سنوات طويلة.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 35638178
تصميم وتطوير