الجمعة الموافق 24 - مايو - 2019م

“معهد تيودور بلهارس” للأبحاث ينظم اليوم العلمى السنوي

“معهد تيودور بلهارس” للأبحاث ينظم اليوم العلمى السنوي

 

عبدالعزيز محسن

 

تلقى د. خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى تقريرا مقدما من د. وفاء قنديل رئيس معهد تيودور بلهارس للأبحاث حول تنظيم قسم البحوث المعملية الإكلينيكية بالمعهد اليوم العلمي السنوي، بمشاركة 255 من المهتمين بالبحث العلمي من أقسام المعهد المختلفة، والجامعات، والأطباء من وزارة الصحة، وذلك بالقاعة الرئيسية بالمعهد.

 

وأشار د. طارق أبو شوشة رئيس قسم البحوث المعملية الإكلينيكية بالمعهد إلى أن فعاليات اليوم العلمى تضمنت جلستان من المحاضرات العلمية، حيث حاضر في الجلسة الأولى عدد من أساتذة الجامعات المصرية بالإضافة إلى أساتذة من الباحثين في معامل القسم، وتناولت

المحاضرات التأكيد على أهمية معايرة التحاليل الطبية داخليا وخارجيا، وتأثير سوء استخدام المضادات الحيوية على البيئة الميكروبيولوجية الطبيعية للإنسان، وانعكاس ذلك على حدوث الأمراض والأورام المختلفة،

والمستحدثات العلمية في تطبيقات الاستخدامات الطبية للخلايا الجذعية، واستخدام الحمض النووي الريبوزي micro RNA في علاج بعض الأمراض، والجديد في تشخيص أورام المعدة الحميدة والخبيثة، وأنواع واستخدامات الميكروسكوب الإلكتروني في المجالات الطبية والبحثية. 

 

وأشار التقرير إلى أن الجلسة الثانية تم تخصيصها لمحاضرات شباب الباحثين في المعهد، الذين قاموا بعرض أبحاثهم العلمية، وكذلك بعض النقاط البحثية الحديثة لكل في مجال تخصصه حول أهمية اختيار المضادات الحيوية المناسبة في العلاج، وكذلك عن المناعة وعلاقتها بالأورام السرطانية واستخدام ذلك في أساليب حديثة للعلاج، كما تم إلقاء محاضرة عن تشخيص النسيج لأمراض الكلى بالاستعانة بالميكروسكوب الإلكتروني، والإسهامات المقترحة للمعمل المركزي في خدمة الباحثين من داخل وخارج المعهد، والتغيرات الجينية المرتبطة بسرطان الكبد في المرضى المصريين

 

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 31020136
تصميم وتطوير