الأربعاء الموافق 28 - يوليو - 2021م

مصطفى الفقي: الإجتماع العربي حول “سد النهضة” ضغط دبلوماسي على أثيوبيا

مصطفى الفقي: الإجتماع العربي حول “سد النهضة” ضغط دبلوماسي على أثيوبيا

إيناس سعد

 

 

أكد الدكتور مصطفى الفقي؛ مدير مكتبة الإسكندرية، إن الإجتماع العربي لمناقشة أزمة سد النهضة الإثيوبي بادرة لحلحلة الوضع والضغط الدبلوماسي على إثيوبيا،

ويأتي بعد عامين تلاحظ خلالهما وقوف مصر والسودان بمفردهما في هذه الأزمة، قائلاً “لن يترك العرب مصر والسودان وحدهما في مواجهة هذا التعنت، ولابد أن

تشعر إثيوبيا ومن يقف وراءها بذلك”.

 

 

وأضاف “الفقي” خلال اللقاء الأسبوعي في برنامج “يحدث في مصر” مع الإعلامي شريف عامر على فضائية “أم بي سي مصر”، الامس الثلاثاء، إن أزمة سد النهضة ليست إفريقية كما تحاول اثيوبيا أن تروج في بيانها الأخير، فهي دولة شقيقة للجوار العربي، وليس مقبولاً ما وصلت إليه الحالة الأن.

 

 

وأشار “الفقي” إلى أن مصر ترى أنه لا جدوى لجولات جديدة من التفاوض مع أثيوبيا دون وسطاء جدد، وفي الوقت الراهن يمكن الاستعانة بوسطاء جدد مثل السعودية والأمارات والجزائر وقطر، مؤكدًا أن صبر مصر الكبير ونفسها الطويل في التفاوض حول أزمة السد ساعد في تحسين صورتها وتأكيد رغبتها في الحل.

وأوضح “الفقي” إن الحرب ليست دبابات فقط إذ أن هناك العديد من الأدوات المتاحة فقد يكون حصارًا اقتصاديًا أو بحريًا، ومن حق مصر استخدام قناة السويس كوسيلة ضغط لأن منع المياه عنها بمثابة حرب عليها، مضيفًا “مصر ليست مجردة من الأسلحة السياسية في مواجهة إثيوبيا”.

 

 

وشدد “الفقي” على أن حديث أثيوبيا حول رغبتها في عدم تسييس وتدويل القضية لا قيمة له، خاصة أن هناك رؤية أثيوبية بتسعير المياه لتكون أخر ورقة تضعها أمام مصر، وهو أمر لا يعقل، معتقدًا أن هناك قوى تدعم أثيوبيا من بينها دولة أوروبية واسرائيل.

وحول العلاقات المصرية السعودية؛ أكد “الفقي” إنها ثابتة ومستمرة لأسباب كبيرة تاريخية وجغرافية وإنسانية، والسعوديين يشعرون أن مصر بيتهم، كما أن تأشيرة السعودية موجودة على 80% من جوازات سفر المصريين.

 

 

وقال مدير مدير مكتبة الإسكندرية؛ إن السعودية زعيمة الخليج العربي لها ثقل سياسي واقتصادي هو الاقوى في المنطقة، كما أن مصر لها ثقل حضاري وسياسي وتعداد سكاني، وهو ما يجعلهما حجر الزاوية في المنطقة بأكملها، مشددًا على أن المملكة تستطيع أن تفعل شيئًا في أزمة سد النهضة بدورها وثقلها في العالم العربي والإسلامي والإفريقي.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 52317222
تصميم وتطوير