الأربعاء الموافق 17 - يوليو - 2019م

مسلسل فساد مؤسسات الصحف القومية

مسلسل فساد مؤسسات الصحف القومية

كتب : علي القماش

 

البرهان واضح فى اخبار اليوم فى مسألة التنظيمات الاعلامية الجديدة ، والقول بفتح ملفات الصحف ، نذكر انه منذ فترة قامت عاصفة فى مؤسسة ” الاهرام ” بزعم ضياع الملايين من أموال الاعلانات ، وهى الواقعة الشهيرة برجل الاعمال ايهاب طلعت ، وعدم سداده المديونيات ، وفقد الاهرام للشيكات بسبب حريق فى محكمة جنوب القاهرة ، مما عرض ضياع الدين بأكمله ، خاصة ان المدين كان لا يسدد من الاساس ، وتدخل الزميل ممدوح الولى لانقاذ ما يمكن انقاذه وتحصيل أكبر قدر بدلا من ضياع كل المبلغ ، وأتخذ كافة الاجراءات بصورة جماعية مع مجلس الادارة وتوقيع المديرين المختصين ، الا انه دفع الثمن وحده .. فى صورة واضحة لتصفية الحسابات !

 

 

ما حدث فى مؤسسة الاهرام ، يستدعى التساؤلات عن احوال مؤسسة ” أخبار اليوم ” وحصيلة الاعلانات ، ومدى فقد الملايين منها فالزميل ياسر رزق بحكم موقعة رئيسا للمؤسسة مسئولا عن تعيين أو عمل مدير وكالة اخبار اليوم للاعلان ، ضمن خطة ” أخبار اليوم ” فى التعيينات حسب مبدأ التوريث والآقربون أولى بالمعروف والسؤال عن وكالات اعلانات اخدت شغل يقال ان قيمته حوالى 40 مليون جنيه ، ويقال ان معظم هذه المبالغ لم تسدد ، ليس بسبب احتراق الشيكات كما حدث فى الاهرام ، بل لاحتراق القواعد والاصول ، والتعامل على طريقة ” الثقة ” وكلام رجاله يا معلم ! ويبدو انه مع تغير الاحوال ، تحول ” كلام الرجاله ” الى طق حنك ، وفض مجالس ، وبالطبع يمكن تعديل السعر و تخفيض المبلغ ولو بنسبة 70 % حتى لا تصبح فضيحة اهدار مال عام ، يتلط فيها الجميع والطريف ان مدير الوكاله مستمر فى موقعه ، فهو رجل ” بركه ” يمكن والتبرك به وسؤاله ! واذا كان هذا حدث فى أمر المطبوعات .

 

 فان قطاع ” توماتيكى توماتيكى ” والخاص باعلانات بوابة أخبار اليوم الالكترونية هو الاخر ” مهنج ” ويحتاج لعمل لاعادة برمجة ! فيقال ان تم تسليم أحدهم وكالة الاعلانات ، فأنشأ لنفسه وكاله وسلكهم على بعض ! وبالطبع فى هذه الحالة يمكن حل أزمة المرور ، والتحصيل والمذكورمعه كارنيه الوظيفة ، وفى حالة عدم المراقبة الجادة يمكن أيضا أخذ فلوس من السيىفو الخاص بشبكة الانترنت مقابل دخول المشتركين على صفحة البوابه.

 

 

ويقال ان الزميل ياسر عرف بما يجرى فأتخذ اجراء قلب الدنيا حيث ” نبه على ادارة التحصيل انهم يحصلوا المبالغ من هنا ورايح لصالح اخبار اليوم ولم يسمع أحد عن فتح تحقيق لابراء الذمة فيما فات ، أو عن جزاء و عقاب ، ربما أيضا حتى لا يعرف أحد بالفضائح ، خاصة ان المؤسسة تحصل على دعم بالملايين من البقرة الحلوب ولان الامور ليست كلها سوداء ، وحتى ليصيب الضجر العاملين بالمؤسسة جاء قرارالمساهمة فى حل مشكلة البطالة ! ، وفقا للمبدأ المذكور “الآقربون أولى بالمعروف ” فتم تعيين طوابير من الشباب والفتيات أغلبهم مجاملات وابناء وأقارب الموظفين والعاملين فى ألمؤسسة ، وعلاقة القرابة تغنى عن العلاقة بالصحافة ! عموما المؤسسة رزق واسع ..فيها الاكاديمية ، والاشراف على الاعلانات وغيرها وغيرها المعروف ان هيئةا الصحافة ضمت الهوارى ، وياسر أشد المتحمسين لوجوده يعيش . يعشش . يعيش !

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 32590920
تصميم وتطوير