الثلاثاء الموافق 16 - أغسطس - 2022م

مستقبل وطن الإسكندرية  يكرم الأطفال من ذوي الهمم بشرق المحافظة 

مستقبل وطن الإسكندرية  يكرم الأطفال من ذوي الهمم بشرق المحافظة 

إيناس سعد

 

نظم حزب مستقبل وطن في الإسكندرية، برعاية النائب رزق راغب ضيف الله، أمين الحزب في المحافظة، احتفالية كبرى لذوي الهمم في نطاق قسم المنتزة

ثان، لتكريم الأطفال ذوي الهمم وفقًا لتوجيهات القيادة السياسية والرئيس عبدالفتاح السيسي لدمجهم في المجتمع والإشادة بالإنجازات التي يحققها ذوو الهمم

في مختلف المجالات، وذلك تحت رعاية النائبين أشرف سردينة، والنائب سامح السايح، عضوي مجلس النواب.

 

 

جاء ذلك بحضور النائب عبدالفتاح محمد عبدالفتاح، عضو مجلس النواب، الأستاذ وليد أبوهيسة، رئيس مجلس إدارة مركز شباب العمراوي، وأمين مساعد العمل الجماهيري في الإسكندرية، والأستاذ عادل رزق، أمين ذوي الإحتياجات الخاصة بالمنتزة ثان، والأستاذ حسن ذوي الأمين المساعد لقسم المنتزة، والأستاذ مالك المرزوقي، الأمين المساعد بالقسم، والاستاذة عفاف العمراوي، أمينة المرأة، والأستاذ ماجد جمال، أمين الشباب، والأستاذ أحمد بسيوني أمين الإعلام.

 

وتضمنت الاحتفالية، إقامة برنامج ترفيهي متكامل شمل فقرات غنائية واستعراضات فنية رائعة وشملت كذلك تكريم الأطفال ذوي الهمم بالإسكندرية، وأمانة ذوي الاحتياجات الخاصة بالمحافظة بقيادة دكتور سلوى عطية، واللواء أركان حرب حسن الجمال، رئيس حي المنتزة ثان، والشيخ محمد أبوالخير من قيادات الأزهر في الإسكندرية.

 

وقال النائب رزق راغب ضيف الله إن الاحتفالية تأتي انطلاقًا من الدور المجتمعي لحزب مستقبل وطن، وفقًا لتوجيهات المستشار عبدالوهاب عبدالرازق، رئيس الحزب ورئيس مجلس الشيوخ، وتنفيذا لتكليفات المهندس أشرف رشاد الشريف، الأمين العام النائب الاول لرئيس الحزب، حرصًا من الحزب على مساندة الدولة في هذا الملف الهام، الذي يحظى برعاية كبيرة على جميع المستويات.

 

وأشار ضيف الله إن ملف ذوي الهمم شهد طفرة غير مسبوقة في مصر في السنوات السبع الماضية حيث تُولي الدولة بجميع مؤسساتها اهتماما مضاعفا بذوي الهمام، في إطار حرص الرئيس على ضمان حقوقهم، الذي لا يدع مناسبة أو احتفالية إلا وأكد أنهم شريك أساسي في الوطن، ويعتبرهم كنزا في المجتمع.

 

من جانبه أكد النائب أشرف سردينة، أن الاحتفالية شهدت تنظيمًا رائعًا، وهذا دليل واضح على مدى أهمية الحدث، مشددًا على أهمية ضرورة دمج ذوي الهمم في مجتمعهم بشكل فعال وغير منقوص، والتوعية الشاملة بحقوقهم الصحية، وبحقوق أسرهم بكافة الأمور والخدمات التي تمنح لهم بالمجان من أجل تيسير حياتهم المعيشية.

 

وأشاد النائب سامح السايح، بأولياء أمور ذوي الهمم الذين يتحملون المسئولية الأكبر في رعاية أبنائهم من ذوي الهمم، مشيرًا إلى أن مجلس النواب والحكومة تنفذ العديد من برامج الحماية الاجتماعية لخدمة الفئات الأولى بالرعاية.

 

وقال اللواء حسن الجمال، رئيس حي المنتزة ثان، إن مكتبه مفتوح دائمًا لذوي الهمم، لتلبية جميع طلباتهم ورغباتهم وفقًأ لتوجيهات اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية، بالاهتمام بهذا الملف على وجه الخصوص.

 

وقالت الدكتورة سلوى عطية، أمين ذوي الاحتياجات الخاصة بحزب مستقبل وطن، إن هذه الاحتفاليات تمثل دافع قوي ومباشر لدعم ذوي الهمم، مشيدة بالجهود التي تقدمها الدولة المصرية، لدعم التمكين الحقيقي للأشخاص ذوي الإعاقة في مختلف المجالات، من خلال القرارات والقوانين والتشريعات.

 

وأكد المهندس رمضان حسين، أمين قسم المنتزه ثان، إن الحزب لا يدخر جهدًا في تقديم الدعم بكافة أشكاله لأبنائنا من ذوي الهمم، متوجها بالشكر إلى جميع أعضاء أمانة القسم على جهدهم في تنظيم الاحتفالية وخروجها بمظهر مشرف.

 

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان خدماتي

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 63703914
تصميم وتطوير