الأحد الموافق 11 - أبريل - 2021م

مساعد رئيس الوفد يطالب بمعاملة ضحايا “كورونا” من الأطقم الطبية معاملة الشهداء

مساعد رئيس الوفد يطالب بمعاملة ضحايا “كورونا” من الأطقم الطبية معاملة الشهداء

كتب اسامة خليل

أكد المهندس حازم الجندي، مساعد رئيس حزب الوفد للتخطيط الاستراتيجي، أهمية الدور الكبير الذي يقوم به الأطباء وجميع العاملين بالقطاع الطبي في الحرب التي تخوضها الدولة المصرية ضد فيروس كورونا المستجد، و أنها حرب حقيقية تتضافر فيها جهود الجميع لإنقاذ أرواح أبناء الوطن.

وقال الجندي، في بيان، اليوم، إن الأطباء و الأطقم الطبية هم جيش مصر الأبيض وهم خط الدفاع الأول عن مصر بجميع مواطنيها في مواجهة هذا الوباء الذي يصيب العالم كله وتسبب في معاناة صحية واقتصادية واجتماعية دولية.

وطالب مساعد رئيس حزب الوفد، بمعاملة ضحايا الأطباء و الأطقم الطبية بسبب مواجهة كورونا معاملة الشهداء، إلى جانب إطلاق أسمائهم على مدارس الأحياء أو القري التي  ينتمون لها، وذلك تخليدًا لذكرى من رحلوا وتكريمًا لدورهم ورسالة تقدير لمن يخوضون المعركة حتى الانتصار على هذا الوباء اللعين.

وانتقد الجندي، وقائع مختلفة تعرض لها الأطباء سواء فيما يتعلق برفض دفن شهداء الأطباء المتوفين بسبب كورونا، أو الاعتداء علي العاملين في المستشفيات من قبل بعض أهالي المرضى.

وشدد مساعد رئيس حزب الوفد للتخطيط الاستراتيجي، على أهمية دور القوات المسلحة في مواجهة كورونا ودعم القطاع المدني بجميع مؤسساته من خلال توفير احتياجات المواطنين من سلع غذائية أو مستلزمات الوقاية مثل الكمامات الطبية والقفازات والبدل الواقية وأدوات التعقيم ومواد التطهير وغيرها من وسائل مواجهة كورونا، وهو ما أسهم بشكل ملموس في تخفيف حدة الأزمة الحالية.

وأوضح الجندي، أن ما تفعله القوات المسلحة من مساندة للشعب المصري ليس بجديد عليها فهي دائما الحصن المنيع في مواجهة أية أزمات وأنها لم ولن تتأخر يومًا عن مساندة الشعب المصري.

 

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 49361625
تصميم وتطوير