الثلاثاء الموافق 27 - يوليو - 2021م

مركز إعلام المحلة الكبرى ووحدة حماية الطفل ينظمان ندوة حول لا لختان الإناث 

مركز إعلام المحلة الكبرى ووحدة حماية الطفل ينظمان ندوة حول لا لختان الإناث 

 

مصطفى النحراوى  _ سيد عبد الدايم 

 

 

 

 

نظم مركز إعلام المحلة الكبرى و وحدة حماية الطفل بحى أول المحلة الكبرى بمحافظة الغربية ندوة بمقر المركز التكنولوجى بحى أول المحلة وذلك اليوم الأحد  تحت عنوان ” لا لختــــــان الإنــــاث ” حاضر بها كلا من
ماجده الخواجة رئيس الإتحاد الإقليمى للجمعيات الأهلية بالغربية و الدكتور محمد حسنى الداعية بأوقاف المحلة.
وقد تناولت الندوة التعريف بمفهوم الختان بأنه إزالة أجزاء من الجهاز التناسلى للأنثى إعتقادا بأن ذلك يحفظ للبنت عفتها أو أن هذا الفعل من الدين مما قد يتسبب فى حدوث مشكلات نفسية وصحية قصيرة المدى وطويلة المدى فضلا عن مخاطر النزيف والعدوى التى قد يؤدى للوفاة.
وأوضحت ماجده الخواجة أن منظمة الصحة العالمية أفادت أن نحو 200 مليون فتاة وإمرأة على قيد الحياة تعرضن للختان وتداعياته وأكدت على أن القانون يعاقب على تلك الجريمة بالسجن من سنه إلى سبع سنوات .
وشددت على أن هناك تعديل للقانون فى مجلس النواب بتشديد العقوبة لتصل إلى عشرين عاما فى حالة تسبب الختان فى وفاة الطفلة .
وفى سياق متصل أكد الدكتور محمد حسنى على أن الأزهر ودار الإفتاء أوضحا أن كل الأحاديث الواردة عن الختان لا سند لها وشدد على أهمية الإلتزام بالقاعدة الفقهية لا ضرر ولا ضرار وأن نلتزم بما صح عن رسول الله من الأحاديث الصحيحة فى كافة مجالات الحياة وخاصة فيما يتعلق بحياة الأطفال والفتيات وأضاف أن الختان من العادات وليس من الدين حيث أنه موجود فى القبائل الإفريقية التى لاتدين بالإسلام أو الديانات السماوية .
حضر اللقاء لفيف من المواطنين والجمعيات الأهلية
وأداره محمود السمرى ونهى العشماوى الإعلاميان بمركز إعلام المحلة الكبرى تحت إشراف  مصطفى حسين مدير مركز إعلام المحلة الكبرى .

 

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 52310894
تصميم وتطوير