الثلاثاء الموافق 15 - أكتوبر - 2019م

مرتضى منصور يطمع فى الفيفا ويتوعد بلاتر بالسجن

مرتضى منصور يطمع فى الفيفا ويتوعد بلاتر بالسجن

هاجم مرتضى منصور رئيس نادى الزمالك، جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولى لكرة القدم، والذى قدم استقالته عقب فوزه مباشرة بمنصبه واحتفاظه به فى ولاية خامسة، فأشار منصور الى أن ما قام به رئيس الفيفا تلاعب وحيل ذكية منه، أولا لكسب تعاطف العالم، وثانيا للنغطية على فضائحه.
علق منصور على انتخابات الفيفا التى أجريت فى ظل منافسة من الأمير الأردنى على بن الحسين، بقوله أن بلاتر كان يريد أن يطيح بالأمير ويحرمه من الفوز بكرسى رئاسة الاتحاد الدولى.
أبدى منصور دهشته من موقف الدول العريبة التى ساندت هذا المدعو بلاتر فى انتخابات الفيفا، وهو الذى وقف ضد مصالح الكرة العربية، غير أنه استفاد من قطر باسناد تنظيم المونديال على أرضها، والدفع القطرى كان سخيا، ومعه قائمة طويلة من المستفيدين والمتورطين فى قضايا الرشوة من وراء ملفات تنظيم كأس العالم، كما المثال فى مونديال جنوب أفريقيا عام 2010 .
وأكد منصور على أن المسئولين الستة الذين ألقى عليهم القبض بمدينة زيوريخ السويسرية مقر الاتحاد الدولى، شركاء فعليين لبلاتر، أو أن بلاتر زعيم هذه العصابة التى تستولى على أموال الشعوب مقابل تسهيلات خاصة بلعبة كرة القدم، لكن السلطات أرجأوا عملية القبض عليه لما بعد الانتخابات، وهنا تأتى المؤامرة المحبوكة على الأمير بن الحسين، بقطع الطريق عليه بواسطة بلاتر، وبعد الانتهاء من هذه العملية يقدم استقالته، هذا ما حدث بالضبط وباتت الأمور واضحة وغير خافية على الجميع.
فساد بلاتر واسع، كما يشير رئيس الزمالك، والفضيحة التى تحيطه ومن معه كبيرة جدا، لذا يستوجب علينا أن نعيد النظر فى هذه المؤسسة وأن تتكاتف الدول العربية يدا واحدة لنواجه خطر الاتحاد الدولى لكرة القدم عبر الانتخابات، ولابد أن نعمل على الفوز برئاسته فى القريب العاجل، ومن الضرورى أن ندعم بن الحسين فى زحفه نحو هذا الطموح.
لكن هذا الدول العربية الأعضاء بالاتحاد الدولى، أصابهم الخزى والعار بمؤازرتهم بلاتر، وخاصة الاتحاد المصرى الذى وقف خلفه من أجل مصالحه الخاصة، وخشية أن يفقد هانى أبوريدة موقعه بالفيفا، ولم يعرف مسئولو الجبلاية أن المدعو بلاتر لا يهمه سوى مصلحته، وقد ساند اسرائيل فى دعوى الاتحاد الفلسطينى بشطب عضويتها من الاتحاد الدولى، لجرائم ارتكبت بحق المنتخبات الفلسطينية ولاعبيها.
وتساءل منصور، كيف للاتحاد الكروى المصرى أن يدعم بلاتر ويعطى صوته لهذا المرتشى، وهو الذى تسبب فى منح مصر صفر المونديال قبل سنوات، ولماذا لم يساند على بن الحسين ممثل العرب، حتى وان فقد أبوريدة منصبه.
تطرق مرتضى الى أنه سيكافح من أجل وصول بن الحسين الى رئاسة الفيفا، وهو حلم مشروع ونطمع فيه، ولابد من رفع دعاوى قضائية أخرى على بلاتر، وجمع كل أوراق الفساد والرشاوى وتقديمها الى المحاكم الدولية، ولازم يدخل السجن.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 34917676
تصميم وتطوير