الأربعاء الموافق 27 - أكتوبر - 2021م

مدير مكتبة الإسكندرية :معظم الأفكار الناصرية للسياسة الخارجية نظريا كان صحيحة

مدير مكتبة الإسكندرية :معظم الأفكار الناصرية للسياسة الخارجية نظريا كان صحيحة

إيناس سعد

 

 

قال الدكتور مصطفى الفقي، مدير مكتبة الإسكندرية إن الرئيس الراحل جمال عبد الناصر كان له حضور تاريخي طاغ.وأضاف خلال لقاءه مع الإعلامي

شريف عامر على فضائية إم بي سي مصر، أن عبد الناصر أصبح رمزا في تاريخ مصر لانحيازه للطبقات الفقيرة والكادحة ولم ينحاز إلى الرأسمالية، لافتا إلى

أنه من سمات العصر الناصري والحالي أن هيبة الدولة قوية ورأينا أمس حديث الرئيس عبد الفتاح السيسي وتأكيده على ضرورة إزالة المخالفات وإزالة التعديات.

 

 

وأوضح الفقي أن معظم الأفكار الناصرية للسياسة الخارجية نظريا كان صحيحة، مشيرا إلى أن قلبه كان مع عبد الناصر وعقله مع الرئيس الراحل أنور السادات. وأن الأثر السلبي في عصر عبد الناصر وتمت معالجته حاليا هو قوة الجيش المصري فالجيش المصري الآن في الارتفاع فضلا عن الاهتمام بالقرية المصرية لم يكن على ما يرام ويتم الآن الاهتمام بذلك.

 

 

وتحدث الفقي عن تعامل الهند مع أسرة الرئيس الراحل عقب وفاته وكيف كانت يتم معاملتهم معاملة ملوك، لافتا إلى أن عبد الناصر كان قويا ويمتلك كاريزما وله مهابة ويجبرك على إحترامه حتى لو لم تكن تحبه.

وفرّق الفقي بين الزعامة والكاريزما وبين مميزات وعيوب الحاكم، مبينا أن الفترة الناصرية كان لها مميزات وعيوب ولكن عبد الناصر كان زعيم حرك في قلوب الوطن العربي شعورا مختلفا.

وأكد الفقي أن عبد الناصر سيبقي في ضمير الزمن، إلا أنه رأى أن الرئيس الراحل السادات كان رجل دولة ولديه من الدهاء ما جعله رجل دولة بإمتياز.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 54761137
تصميم وتطوير