الأحد الموافق 29 - نوفمبر - 2020م

محمد قاعود:  “رياده الأعمال” دعمت القطاع السياحي ونجاحها يتطلب خطط محكمه

محمد قاعود:  “رياده الأعمال” دعمت القطاع السياحي ونجاحها يتطلب خطط محكمه

إيناس سعد

 

 

قال محمد قاعود رئيس لجنه السياحه والطيران بالجمعيه المصريه لشباب الأعمال، أن ريادة الأعمال تعتمد في الأساس علي قياس قدرات كل شركه من حيث أماكن القوة والضعف واهم الفرص ومن هم متخذي القرار وهو مايتعلق بالعمل العائلي أو الفاميلي بيزينس أو ريادة الأعمال بالعموم ، بالاضافه إلي قياس قدرته كشخص ضمن المنظومه من حيث قدراته الشخصيه وقياس درجات المخاطرة لديه، مشدداً علي ضرورة وجود الرؤيه والاستراتيجيه التي يرغب أن يعمل عليه رائد الأعمال وعمل خطط للمدي القصير والبعيد ودراسه الجدوي ووجود حكمه في إداره الموارد الماليه وفق كل مرحله.

 

 

وأضاف قاعود، خلال محاضرته عن”رياده الأعمال” بكليه “الأعمال” لطلاب جامعه نيو جيزه، أن مبادره البنك المركزي بدعم القطاع ب 50 مليار جنيه لتفادي ازمه كورونا سهلت الأمور قليلا علي الشركات الصغيره والمتوسطه، والتي دعمت بدورها “القطاع السياحي والاقتصاد الوطني”، مشددا علي أن الأساس في الخطط التي تتعلق بريادة الأعمال يعتمد علي حجم الشركه من حيث كونها صغيره أو متوسطه أو كبيرة، مع ضرورة تقسيم العمل وتوزيع المهام بصوره مخطط لها سلفا ويتم متابعتها بصفه دوريه من خلال تيم استرشادي لتقييم سير خطط العمل ويتم تقييم تحقيق الأهداف لكل فتره، مع ضرورة تقييم فترات عمل الشركه وإعلاء فكرة حوكمه الشركات بهدف وضع الرؤيه للطرح في البورصه وتقييمه لوضعه بين الشركات المنافسه، بالاضافه إلي النظر إلي الفصل في الملكيه والإدارة، موكدا، أن ماذكر سابقآ يساعد في تحكم اللوائح في كافه خطوات الشركه، من حيث انظمه المراقبه الشامله والكامله، بالاضافه إلي مقياس لتقييم عمل كافه القطاعات العامله في الشركه.

 

 

من جانب آخر قال قاعود، أن” صناعة السياحة أمر حيوي للاقتصاد المصري وعزيز على قلوب المصريين الفخورين الذين يحبون مشاركة ما تقدمه بلادهم، مضيفاً، أن صناعة الضيافه مهمه للقطاع السياحي، وسط التأثير السلبي ل Covid-19 علي الاقتصاد المحلي القائم على السياحة، مشيرا إلي أن الإجراءات التي اتخذت من قبل جمعية وكالة السفر المصرية ETAA بالتعاون مع وزارة السياحة بتطوير صندوق طوارئ لدعم وكالات السفر، تمثلت في تعويض الراتب الجزئي لجميع الموظفين العاملين في وكالات السفر جيد، ولكن لا تزال عملية التأهيل والتقديم غير واضحة ولا عادلة والعملية ليست سريعة بما يكفي.

 

 

وطالب رئيس شركه ايجليير ترافل، بضرورة أن تطبق الخطوط الجوية معايير عالية في ضمان صحة وسلامة الركاب، علي أن تشمل المعايير والإجراءات المعتمده عالميا، مؤكدا علي أن الفنادق والمنتجعات تطبق معايير عالية في السلامة الصحية والأمن، من حيث ترقية التدبير المنزلي
التنظيف و F & B SOPs
الضيف التباعد الاجتماعي
الشراكة مع المؤسسات الطبية وشركات التأمين الطبي الحصول على شهادات النظافة وتحسين تهوية الفندق، مع تطبيق اختبارات درجة حرارة الضيف والموظف، وتوزيع المطهرات ومعقمات الأيدي حول الفنادق وتطوير سياسات المطاعم، والعديد من الإجراءات الأخرى، مطالبا بضرورة تكيف أسرع مع المعايير والسياسات والإجراءات الجديدة المتفق عليها عالمياً من قبل منظمة التجارة العالمية أو منظمة الصحة العالمية أوالمجموعات متعددة الجنسيات جنباً إلى جنب مع الدعم التقني والمالي للكيانات المطلوب تنفيذها، مع ضرورة دعم استراتيجيات التسويق والترويج المحلية والدولية مع التنويع الجيد وبرامج الحوافز لتحفيز الصناعة، مع الإلتزام بالتدريب الإعلامي والتواصل الفعال مع العالم.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 45974919
تصميم وتطوير