الخميس الموافق 09 - فبراير - 2023م

محمد عنانى..يكتب.. عندما نعيش مسخا مقلّدا عن مفهوم القرية الريفية

محمد عنانى..يكتب.. عندما نعيش مسخا مقلّدا عن مفهوم القرية الريفية

 

لنا أن نتباهى ونفتخر بالقرية المصرية فى السابق والتى تحولت الأن الى مسخ ، هالني ما حدث منذ أيام ، عن قيام رجال الشرطة بالقبض على عددا من تجار المخدرات وبينهم نساء وبنات صغار السن فى المرحلة الثانوية تم ضبتهم بتجارة المخدرات وتبدل الزوق العام للقرية التى كان يخرج منها المفكر والطبيب والمهندس والقاضى ، وتحولت الى دواليب لتجارة المخدرات ، وكل يوم تسمع عن القبض على زوجة فلان أو بنت فلان والأسباب هى تجارة المخدرات

وانتشرت الفوضى فى معظم شوارعنا بالقرية بل وإمتدت إلى الكثير من قُرانا فأصبحت تكاد تكون ظاهرة عامة تستوجب منا التوقف والبحث عن المسببات وطرق العلاج ،

وأشد ما يزيد قلقنا إنتشار المخدرات بشتى صورها وأنواعها وخاصة بين الشباب بل وأصبحت يتم تداولها علانية بعد أن كانت فى الخفاء وبكثرة ووضوح بين أصحاب وقائدى التوتوك ،

ناهيك عن إزدياد حوادث السرقة والتحرش بالفتيات بل والسيدات فى وضح النهار وبألفاظ غاية فى القذارة ودون إحترام لأى آداب أو قيم أو أصول أو حتى عادات إجتماعية كانت فى الماضى ،

وأكاد أجزم أن إنتشار المخدرات هو السبب الجوهرى والمحورى فى إنتشار معظم الجرائم الأخرى ولا يمكن إنكار أن الفقر من بين الأسباب وكذا إنحسار الدور الأمنى لحد كبير فى معظم شوارع مدننا البعيدة عن الإهتمام وكذا غياب دور الأسرة والمدرسة والمؤسسات الدينية .

هل نطمع ان يعود الإنضباط الأمنى والأخلاقى إلى شوارعنا كما كان إلى عهد ليس بالبعيد وهل يعود عسكرى الدَرَك ولو بشكل مُحَدَث والذى كان يهابه الجميع حيث كان ينتشر فى معظم شوارعنا وليس فقط أمام البنوك وبعض المنشآت الهامه !؟

وهل تعود شرطة الآداب لدورها الأساسى الذى كانت تقوم به من خلال إنتشارها فى معظم شوارع مدننا وبلا إستثناء وليس العاصمة وبعض المدن الكبرى وتحقق الإنضباط الأخلاقى والأجتماعى .

وهل يعود التعامل مع المدمنين وتجار المخدرات كمجرمين ينالون العقاب المناسب لجرائمه بدلاً من معاملتهم كضحايا ونماذج تعرض فى الإعلام علانية يتباهون بتجاربهم ليقتدى بهم الشباب خاصة بعد أن غاب العقاب الرادع وحل محله دور ومصحات علاج الإدمان

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان خدماتي

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 67596360
تصميم وتطوير