السبت الموافق 04 - ديسمبر - 2021م

محمد بدر : المدن الجديدة أنقذت الاقتصاد في مواجهة كورونا …ومحمد صلاح خير سفير للسياحة المصرية في العالم

محمد بدر : المدن الجديدة أنقذت الاقتصاد في مواجهة كورونا …ومحمد صلاح خير سفير للسياحة المصرية في العالم

كتبت / مريم بلوزة 

قال محمد بدر ، رئيس مجلس إدارة شركة  بدر للتجارة والتوزيع  ، إن المدن الجديدة التى تنجزها الدولة خلال السنوات الأخيرة، لعبت دورًا مهمًا فى إنقاذ الاقتصاد من ضغوط أزمة كورونا، وتجنيب مصر كثيرًا من الأضرار التى واجهتها دول أخرى حول العالم، لا سيما فيما يخص الوظائف والناتج المحلى ومعدلات النمو ومستويات الفقر، وهو ما يجعل من تلك المشروعات القومية وطفرة البناء التى تشهدها مصر واحدا من أهم أسباب النجاة وتحقيق مصر ثانى أعلى معدل نمو بالعالم خلال العام الجارى.

أضاف بدر ، أن قطاع التشييد والبناء أحد أكثر القطاعات كثافة فى العمالة، فضلا عن حجم استثماراته الكبير، وهو ما يجعله قاطرة قوية لتنمية السوق بكل مكوناتها، لا سيما فى ظل انعكاس نشاط القطاع على عديد من المجالات الصناعية والتجارية، خاصة الطاقة وصناعات الحديد والأسمنت والسيراميك ومستلزمات البناء، إلى جانب ملايين الوظائف المباشرة وغير المباشرة، وفتح أبواب رزق للفنيين والعمالة الحرة بما يعزز مستويات الدخل والمعيشة ويزيد الإنفاق الاستهلاكى ويخلق رواجا بالسوق.

أكد رئيس مجلس إدارة شركة بدر للتجارة والتوزيع  ، أن حالة النشاط التى حافظت عليها الدولة طوال الشهور الماضية، من خلال المشروعات القومية والمدن والمجتمعات العمرانية الجديدة، كانت نقطة التوازن التى ساعدت القطاع على تجاوز الضغوط، وحفزت الشركات والمطورين العقاريين على مواصلة العمل والحفاظ على الموارد البشرية.

تابع: “بإمكان قطاع البناء تحقيق مزيد من النجاحات، وهو ما تعيه

الدولة وتراهن عليه، لذا فإن طفرة البناء والمشروعات القومية لم تتوقف، وقد عادت تلك الرؤية بآثار إيجابية مباشرة على ملايين المواطنين، سواء من المستثمرين والعاملين والتجار والفنيين المرتبطين بالقطاع، أو من أصحاب الأعمال فى المجالات الأخرى، أو حتى بالنسبة لحركة التجارة الداخلية التى انتعشت، أو حافظت على أدائها الإيجابى، مع استقرار سوق العمل ومستويات الدخل”.

شدد “بدر ” على أهمية استثمار القدرات الضخمة لدى قطاع التشييد والبناء، عبر تنشيط الشركات والمقاولين، مع ضرورة اهتمام المطورين العقاريين أنفسهم بالمشروعات القومية والفرص الاستثنائية التى توفرها الدولة، والمزايا المتاحة من خلال العمل فى المناطق الحيوية التى تشهد تناميا فى العمران، أو الاستفادة من خطط التوسع وشبكات الطرق والمرافق والخدمات الجديدة فى وضع رؤى وبرامج للعمل وزيادة حجم النشاط فى مناطق الجذب، وهو ما يمكن أن يقود إلى مزيد من الاستقرار، ومزيد من تعافى السوق والمؤشرات الاقتصادية، وبالتبعية إلى مزيد من النمو وتعاظم الفائدة وابتكار مزيد من الفرص الاستثمارية الجذابة

واضاف ان اللاعب العالمي محمد صلاح هو خير سفير للسياحة المصرية في كافة مدن العالم ، وانه استطاع في فترة معينة ان يروج لمصر من خلال تألقة سواء مع روما او ليفربول ، وأكد بدر انه لابد وان يتم استغلال صلاح بالشكل الامثل مثلما فعلت دول افريقيا لا تملك سياحة داخلية تمثل ربع الموجودة بمصر امثال السنغال مع ساديوا ماني وقبلها ليبيريا مع جورج واياه  .

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 55705590
تصميم وتطوير