الأربعاء الموافق 19 - يناير - 2022م

محافظ بورسعيد يصلى الجنازة على الفدائية البورسعيدية البطلة زينب الكفراوى

محافظ بورسعيد يصلى الجنازة على الفدائية البورسعيدية البطلة زينب الكفراوى

كتب- محمد نوفل

بعد وفاتها أمس طويت صفحات كفاحها ليبقى كتاب تاريخها المشرف فى مكتبة النضال محل الفخر والاعتزاز لكل بورسعيدى ومصرى، فمن هى زينب الكفراوى رحمة الله عليها

تقام صلاة الجنازة على الفدائية البورسعيدية البطلة زينب الكفراوى، بمسجد لطفى شبارة عقب صلاة الظهر، بحضور اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد، وعدد من القيادات التنفيذية والأمنية والشعبية بمحافظة بورسعيد، وسوف يقام سرادق العزاء بدار مناسبات مسجد السلام.

ورحلت عن عالمنا مساء أمس الجمعة، بالمركز الطبى العالمى، الفدائية البطلة زينب الكفراوى إحدى فدائيات مدينة بورسعيد الباسلة وأبطالها خلال العدوان الثلاثى على مصر عام 1956، بعد صراع مع المرض بمستشفى التضامن ببورسعيد، عن عمر ناهز 80 عامًا.

وأقحمت الفدائية البورسعيدية البطلة زينب الكفراوى اسمها وسط أعلى قائمة المقاومة، ضد العدوان الثلاثى على مصر، عندما سُجّلت فى قوائم الفدائيين كأول سيدة تنضم إلى المقاومة الشعبية فى حرب العدوان الثلاثى، كما تعد أيقونة المقاومة الشعبية النسائية ببورسعيد، أثناء العدوان الثلاثى على المدينة الباسلة عام 1956، وتمتلك تاريخًا مشرفًا فى سجلات الفدائيين بمنطقة القناة بشكل عام، وبمحافظة بورسعيد بشكل خاص.

ولم تهاب الفدائية البورسعيدية أصوات الرصاص ودوى الانفجارات، التى كانت تدوى فى سماء محافظة بورسعيد أثناء العدوان الثلاثى على مصر، ولم تستجب لصافرات الإنذار المحذرة من الغارات التى يشنها العدوان الثلاثى، بل اجتازت الصعوبات حتى تستطيع إيصال الأسلحة للفدائيين ليواصلوا مقاومتهم، ووزعت المنشورات وجمعت التبرعات لتسليح الجيش.

ونعى محافظ بورسعيد ببالغ الحزن والأسى البطلة الفدائية زينب الكفراوى والتى تعد من النماذج المشرفة لأبطال المقاومة الشعبية ضد العدوان الثلاثى بمحافظة بورسعيد، والتى بذلت العديد من التضحيات من أجل تحرير أوطانها والحفاظ عليها.

وزار اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد، السبت الماضى الراحلة خلال تلقيها العلاج بمستشفى التضامن ببورسعيد؛ للاطمئنان على حالتها الصحية، موجهًا بتوفير كافة أوجه العناية لها على أعلى مستوى، وأمر بنقلها لمركز الطب العالمى بالقاهرة لتقديم الرعاية الطبية الكاملة لها، وعقب وفاتها توجه وفد من إدارة العلاقات العامة بديوان عام محافظة بورسعيد لمركز الطب العالمى للانتهاء من كافة إجراءات تصاريح عودة الجثمان لمحافظة بورسعيد .

ودعا المحافظ أن يتغمد الله سبحانه وتعالى الفقيدة الفدائية بواسع رحمته وغفرانه وأن يدخلها فسيح جناته، جزاء ما قدمته من أعمال لخدمة أوطانها.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 56922660
تصميم وتطوير