السبت الموافق 15 - مايو - 2021م

محافظ المنيا: مصر في “حالة حرب”.. والدولة لا تهمل أبنائها

محافظ المنيا: مصر في “حالة حرب”.. والدولة لا تهمل أبنائها

لجين مجدي

زار اللواء صلاح الدين زيادة محافظ المنيا اليوم السبت عدد من أهالي وذوي المواطنين المختطفين في دولة ليبيا، وذلك بمسقط رأسهم بعزبة “دبوس” التابعة لمجلس قروي منقطين بمركز سمالوط، حيث طمأن المحافظ الأهالي بقيام كافة أجهزة الدولة بجهدها ومشاوراتها، للعمل على عودة أبناء الوطن بأمان وسلام، وقد احتشد الأهالي من جميع القرى، التي ينتمي إليها عدد من المختطفين في استقبال المحافظ، وأعربوا عن ثقتهم في الجهود التي تبذلها الدولة، في ظل الظروف السياسية الشائكة التي تعاني منها ليبيا والمنطقة بأكملها، وردد الحضور “يارب” للابتهال إلى الله عز وجل لعودة أبناء الوطن.

قال المحافظ إن مصر في “حالة حرب” داخليا وخارجيا، وعلى الجميع التكاتف والوحدة لعبور هذه الأزمة، موضحا أن آلم ومعاناة أي مواطن هي الم ومعاناة لكل مسئول في الدولة وكل أبناء الوطن، وأكد على أن الدولة المصرية لايمكن أن تهمل أبنائها، مع الوضع في الاعتبار الظروف والأوضاع الأمنية والسياسية المنفلتة في ليبيا، موضحا أنه حتى الآن بفضل الله لا توجد أية تأكيدات أو أدلة قاطعة حول حدوث لا قدر الله أي مكروه لأبنائنا.

رافق المحافظ في زيارته اللواء جمال قناوي رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة سمالوط، وعدد من القساوسة.

وطالب المحافظ الجميع بالصلاة والدعاء إلى الله عز وجل لعودة أبناء الوطن سالمين آمنين، وقال انه يشعر بالم ولوعة كل الأمهات والآباء، داعيا الله أن ينزل عليهم جميعا السكينة والرحمة.

وكان المحافظ قد التقى عدد من أسر المختطفين بدولة ليبيا بمقر الكاتدرائية المرقسية بالعباسية مساء الجمعة، للاطمئنان عليهم بما يناسب إقامتهم وإعاشتهم، وأكد لهم على أن الدولة تقدر ظروفهم، وتقف بجانبهم. كما كلف رئيس الوزراء وزيرة التضامن الاجتماعي بصرف معاش استثنائي 1200 جنيه شهريا لأسر المصريين المختطفين، و كلف وزير الصحة بتوفير الرعاية الصحية اللازمة لهذه الأسر.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 50309504
تصميم وتطوير