الإثنين الموافق 29 - نوفمبر - 2021م

محافظ الفيوم يناقش مع المسئولين خطط التوسع في تنفيذ برامج محو الأمية

محافظ الفيوم يناقش مع المسئولين خطط التوسع في تنفيذ برامج محو الأمية

 

الفيوم . محمد عبد القوى

أشاد الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، بدور جامعة الفيوم، في مواجهة مشكلة الأمية، بالتعاون مع فرع الهيئة العامة لمحو الأمية وتعليم الكبار بالفيوم، موجهاً بضرورة التشبيك بين كافة الجهات المشاركة في محو الأمية، لتحقيق النتائج والأهداف المرجوة.

جاء ذلك خلال الإجتماع الذي عقد بديوان عام المحافظة، لمناقشة خطة التوسع في مشروعات وبرامج محو الأمية بكافة قرى ومراكز المحافظة، بحضور الدكتور محمد عماد نائب المحافظ، والأستاذ رجب فاروق إمبابي مدير فرع الهيئة العامة لمحو الأمية وتعليم الكبار بالفيوم، والأستاذة إيمان ذكي وكيل وزارة التضامن الاجتماعي، والدكتور أكرم حسن وكيل وزارة التربية والتعليم، والدكتورة منى عثمان وكيل وزارة الشباب والرياضة، والدكتورة آمال ربيع مدير التنوير المجتمعي بجامعة الفيوم، والأستاذة ليلي طه قاسم مقرر فرع المجلس القومي للمرأة، ورئيس جهاز المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر بالفيوم، وممثلين عن الأوقاف والكنيسة.

قال الدكتور محمد التوني معاون المحافظ المتحدث الرسمي لمحافظة الفيوم، أن الاجتماع تناول استعراض الموقف التنفيذى لخطط الجهات الشريكة، فى تنفيذ برامج محو الأمية، والتعرف على نسب التنفيذ الخاصة بكل جهة من الجهات المشاركة، وكذا مناقشة سبل دفع العمل بمشروع محو الأمية، وتذليل أي عقبات تعترض سير العمل، بالإضافة الى التشبيك بين الجهات الشريكة من خلال فرع الهيئة العامة لمحو الأمية بالفيوم، للوصول للنتائج المستهدفة.

وأكد محافظ الفيوم، أن قضية الأمية، واحدة من أهم القضايا القومية التى تعوق حركة التنمية، وتحتاج لتضافر وتشابك كافة الجهود من جميع أجهزة الدولة للقضاء عليها، موجهاً بتفعيل دور المشاركة المجتمعية ومنظمات المجتمع المدنى، والرائدات الريفيات، والقيادات الطبيعية بالقرى، للتواصل مع الأميين، وتوعيتهم بضرورة المشاركة في مشروع التنور، لمواجهة تلك القضية، لافتاً إلى ضرورة إيجاد وسائل وآليات غير نمطية لجذب الدارسين وتحفيزهم، بالإضافة إلى السعى الدؤوب لفتح فصول جديدة وتحقيق إنجاز ملموس.

ووجه المحافظ، بضرورة تعظيم الإستفادة من الطاقات البشرية بجامعة الفيوم، في القضاء على الأمية، لافتاً الى أهمية التنسيق بين كافة الجهات الشريكة، التي تقوم بتنفيذ الفعاليات بقرى مركزي اطسا ويوسف الصديق اللذان يتم تنفيذ المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” بهما، لتوعية المواطنين بضرورة الحفاظ على ما يتم تنفيذه من مشروعات بنية أساسية، وخدمية بالمركزين.

ووجه المحافظ، بتشكيل فريق عمل، للتنسيق بين كافة الجهات المشاركة، وإعداد قاعدة بيانات ثابتة للأميين بالمحافظة، لتنفيذ برامج لمحو أميتهم، لافتاً إلى عقد إجتماع شهري لتقييم تلك الجهات، بالإضافة إلى تحليل نسبة الراسبين من الأمية، لمعرفة أسبابها، والعمل على تلافيها فى المراحل الدراسية التالية.

وخلال اللقاء استعرض، رئيس جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر بالفيوم، خطة الجهاز في تنفيذ عدد من المشروعات لمحو الأمية للعام الجاري، بقرى مركز اطسا، بقيمة ٣ مليون جنيه، والتي تشمل فتح ١٢٠ فصل لمحو الأمية، وتدريب المدرسات والمشرفات على المشروع، بإلاضافة إلى عقد ندوات توعوية تثقيفية بمخاطر الهجرة غير الشرعية.

كما استعرضت وكيل وزارة الشباب والرياضة، خطة المديرية، للمساهمة في تنفيذ برامج محو الأمية من خلال مراكز الشباب، وفريق شباب يدير شباب، وفريق شباب مصر، بالتنسيق مع فرع هيئة محو الأمية بالفيوم.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 55603240
تصميم وتطوير