الأحد الموافق 05 - ديسمبر - 2021م

محافظ الفيوم يتابع المشروعات الجاري تنفيذها بقطاعات الإسكان والطرق ومياه الشرب والكهرباء والاتصالات

محافظ الفيوم يتابع المشروعات الجاري تنفيذها بقطاعات الإسكان والطرق ومياه الشرب والكهرباء والاتصالات

كتب: خالد عاشور

واصل الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، اجتماعاته التنسيقية للعمل التشاركي بين مختلف الجهات ومديريات الخدمات والمؤسسات داخل المحافظة، لمتابعة خطط العمل ومستوى الإنجاز ونسب التنفيذ ودراسة أهم آليات العمل بالمشروعات المتعثرة، وذلك بحضور المحاسب محمد أبوغنيمة سكرتير عام المحافظة، ووكيل وزارة الإسكان، ورئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحي بالفيوم، ورئيس قطاع كهرباء الفيوم، ومسئولي مديرية الطرق، والغاز، والاتصالات، وهيئة مياه الشرب والصرف الصحي.

 

قال الدكتور محمد التوني المتحدث الرسمي لمحافظة الفيوم، أن الاجتماع تناول استعراض أعمال كل قطاع من القطاعات المشاركة، وخطط العمل، ونسب التنفيذ، وأهم المعوقات، فضلاً عن الرؤية المستقبلية والمقترحات للنهوض بهذه القطاعات وغيرها من القطاعات على أرض محافظة الفيوم، بما يسهم في الارتقاء بالمستوى الاقتصادي، والخدمي لأبناء المحافظة من خلال العمل بمختلف المشروعات التى تنفذ على أرض الواقع. 

وأشار محافظ الفيوم إلى ضرورة متابعة كافة المشروعات التي يجري تنفيذها، للوقوف على سير العمل بتلك المشروعات وما تم تنفيذه، وما تم إنفاقه من الخطة الاستثمارية، والعمل على زيادة معدلات التنفيذ، والانتهاء من الخطط بالتمويل اللازم لها، وطلب تمويل إضافي إذا لزم الأمر، مؤكداً على إعداد بيانات تفصيلية للمشروعات ومصادر تمويلها وجداولها الزمنية. 

فيما استعرضت وكيل وزارة الاسكان والمرافق، أهم المشروعات التي يجري تنفيذها، موضحة أنه يتم إنشاء ورفع كفاءة عدد من مراكز الشباب، كما تم مناقشة مشكلة إنشاء 3 مراكز شباب بمركز اطسا، حيث تم إصدار قرارات التخصيص لبعضها كمركز شباب تطون ومنية الحيط، وإنشاء الوحدة البيطرية لقرية جبلة التابعة لمركز سنورس، وتدبير مبلغ 16 مليون جنيه لإنشاء مجزر آلي بمركز سنورس،كما تم عرض مشكلة مبنى شرطة المسطحات المائية، ووجه المحافظ سكرتير عام المحافظة بعقد اجتماع ودعوة رئيسي مركزي اطسا وسنورس لوضع حلول سريعة لتلك المشكلة، والبدء في تنفيذ الأعمال في أسرع وقت. 

ولفتت وكيل الوزارة، إلى أنه سوف يتم البدء في استئناف الأعمال بمجزر قلمشاة خلال الشهر الجاري، كما تم خلال الاجتماع، مناقشة مشكلة توصيل التيار الكهربائي والصرف الصحي لمساكن دمشقين بمركز الفيوم، ومشروع البيت الريفي، ومساكن شدموه بمركز اطسا. 

كما قام رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحي، باستعراض آخر ما تم إنجازه من أعمال لحل مشكلة الصرف الصحي بالقرى المبللة والتي تشمل قريتي فرقص وسرسنا بمركز طامية، والسعيدية بمركز سنورس، موضحاً أنه تم تسليم الموقع للشركة المنفذة، وتم إنزال المعدات ومواسير شبكات خطوط الصرف للبدء في التنفيذ حسب الجدول الزمني المحدد، مضيفاً أنه سيتم الانتهاء من أعمال توصيلات الصرف الصحي بقرية شكشوك التابعة لمركز أبشواي خلال شهر مايو القادم.

كما استعرض رئيس قطاع الكهرباء بالفيوم، المشروعات التي يتم تنفيذها بالمحافظة، وما تم التوصل إليه لحل مشكلة كهرباء قرية قارون بمركز يوسف الصديق، وتركيب محول كهرباء للقرية، ووجه المحافظ بمراجعة الخلل وإعداد بيان بالأماكن التي تم سرقة الكابلات منها، للعمل على تأمينها. 

وخلال اللقاء استعرض مسئول الطرق، الخطة العامة للرصف بالمحافظة، والمشروعات المتأخرة، وما تم إنجازه من أعمال الرصف بمركزي طامية وأبشواي، بالإضافة إلى موزانة الصيانة، ورد الشيئ لأصله للطرق التابعة للمديرية. 

كما استعرض مسئول الاتصالات، ما تم إنجازه من أعمال في مجال التحول الرقمي بالمحافظة، موضحاً أنه تم الانتهاء من 20% من تلك الأعمال تماشياً مع معدلات وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، مشيراً إلى أنه تم توزيع 14ألفاً و94 شريحة تابلت على طلاب الثانوية العامة بالمحافظة هذا العام، مضيفاً أنه تم إنجاز 70% حتى الآن من خطة إحلال “الكابل” النحاس بالفايبر، وأن هدف الوزارة الوصول إلى سرعة 40 ميجا، وفي هذا الصدد وجه المحافظ بحصر الأماكن المحرومة من خدمة الاتصالات نتيجة الامتداد العمراني، وكلف مسئولي الاتصالات بإعداد بيان تفصيلي محدد به جدول زمني لتوصيل الخدمة لتلك الأماكن.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 55748866
تصميم وتطوير