الأحد الموافق 11 - أبريل - 2021م

محافظ الغربية يناقش إستعدادات المحافظة لمواجهة الموجة الثالثة من فيروس كورونا

محافظ الغربية يناقش إستعدادات المحافظة لمواجهة الموجة الثالثة من فيروس كورونا

  مصطفى النحراوى  _ سيد عبد الدايم 

 

 

 

  أكد الدكتور طارق رحمي محافظ الغربية أن المحافظة اتخذت جميع الإجراءات لمواجهة الموجة الثالثة من فيروس كورونا المستجد ،موجهاً الشكر لجميع الفرق الطبية التي واجهت جائحة فيروس كورونا في موجتيه الأولى والثانية، جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عُقِدَ بقاعة الأزمات بديوان عام المحافظة، بحضور (الدكتور عبد المنعم شهاب، الدكتور طلعت عبد القوي، الدكتور مصطفى أبو زيد والدكتور أحمد دراج) أعضاء مجلس النواب وممثلين عن جامعة طنطا ومديرية الصحة. ومن جانبه أكد الدكتور عبد المنعم شهاب على شكره للفرق الطبية، مطالباً بتفعيل بروتوكول التعاون بين التأمين الصحي والجامعة لتدريب أطباء التأمين الصحي، كما اقترح شهاب توفير مكتب لخدمة العملاء بجميع المستشفيات لتحويلهم إلى أقرب مستشفى بها الخدمة المطلوبة وذلك لتسهيل الإجراءات على المريض، وطالب الدكتور مصطفى أبو زيد بتشديد الرقابة والمتابعة على المستشفيات بالمراكز والمدن وخاصةً في موضوع عدم توفير أماكن لمرضى الكورونا داخل المستشفيا ، كما طالب بمزيد من الدعم داخل جامعة طنطا، وأثنى النائب أحمد دراج على تخطي محافظة الغربية للموجتين السابقتين من خلال تضافر كافة الجهود ،مطالباً بوضع خطوات استباقية من أجل تفادي وقوع أزمة في الأكسجين مرة أخرى. كما وجه الدكتور طلعت عبد القوي الشكر لمحافظ الغربية على دعمه الكامل للمنظومة الصحية، مطالباً بوضع تقييم عاجل لمنظومة العمل داخل المستشفيات وخاصةً الوحدات الصحية من حيث توافر الإمكانات والخدمات المقدمة وتوافر الكادر الطبي من أجل وضع خريطة صحية للمحافظة يستطيع من خلالها صانع القرار توجيه الدعم المناسب للأكثر احتياجاً، كما طالب عبد القوي بتأسيس أول مؤسسة أهلية تشرف عليها المحافظة لتوحيد كافة الجهود لتقديم الخدمات الصحية داخل نطاق محافظة الغربية.

ووجه الدكتور حسن التطاوي المشرف العام على المستشفيات الجامعية الشكر لمحافظ الغربية على الدعوة الكريمة، موضحاً أن التعاون مع مديرية الصحة مستمر من خلال تحمل المستشفى الجامعي لجميع حالات الطوارئ بجانب حالات الكورونا لأعضاء هيئة التدريس وطلاب الجامعة والعاملين بها، مشيراً إلى أن المستشفى الجامعي تخدم أربع محافظات وليس الغربية فقط ولذلك هناك ضغط شديد على العناية المركزة بالجامعة.

ومن جانبه أوضح الدكتور عبد الناصر حميدة وكيل وزارة الصحة أن مديرية الصحة اتخذت كافة الإجراءات استعداداً للموجة الثالثة والتي بدأت بالظهور في صعيد مصر، حيث استعرض الموقف الحالي داخل مستشفيات العزل وتوفر الأدوات والمسلتلزمات لفترات كافية، كما طالب وكيل الصحة دعم النواب والمجتمع المدني في توفير ١٠٠ أسطونة أكسجين إضافية تحسباً لأي طوارئ.

وأوضح الدكتور رائف يوسف مدير التأمين الصحي أنه تم التعامل مع جميع حالات كورونا التي وردت لمستشفيات التأمين الصحي من خلال توفير كافة الأدوات والمستلزمات بالتنسيق مع جامعة طنطا ومديرية الصحة، مضيفاً أنه جاري تركيب عدد ٢ تانك أكسجين في المحلة بالإضافة إلى توفير ٢٥٠ أسطوانة أكسجين موزعة على مستشفيات( المحلة ،طنطا ومبرة طنطا).

وأشار الدكتور مجدي عوض مدير هيئة الإسعاف بالغربية إلى أنه تم دعم أسطول السيارات ب ٨ سيارات جديدة ليصل إجمالي السيارات إلى ١١٤ سيارة إسعاف مجهزة تغطي جميع أنحاء المحافظة، مشيراً أن معدل التأخير في استقبال المرضى وصل إلى أدناه خلال الفترة الأخيرة بفضل التنسيق بين جميع الجهات.

وفي ذات السياق، ناقش المحافظ موقف المصابين بالفشل الكلوي حال تعرضهم للفيروس خاصةً الأطفال، موجهاً بالتنسيق بين مديرية الصحة والجامعة لتدريب الأطباء بالمستشفيات العامة على التعامل مع هذه الحالات، كما ناقش الحاضرين توافر الاحتياطي الاستراتيجي من (الأدوية، المستلزمات والأكسجين) ، واخْتُتِمَ اللقاء بمناقشة موقف تطوير ٢٦ وحدة صحية بمركز زفتى ضمن المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” .  

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 49362992
تصميم وتطوير