الخميس الموافق 11 - أغسطس - 2022م

محافظ الشرقية يعقد إجتماعاً لمتابعة آليات إستكمال تنفيذ مبادرة حياه كريمة

محافظ الشرقية يعقد إجتماعاً لمتابعة آليات إستكمال تنفيذ مبادرة حياه كريمة

محمد حمدى
عقد ممدوح غراب محافظ الشرقية إجتماعاً مع رؤساء مراكز ( بلبيس – فاقوس – ديرب نجم – أبو حماد – أولاد صقر) ومديري المديريات الخدمية والهيئات الحكومية المشاركة في تنفيذ المبادرة الرئاسية ( حياه كريمة ) لتطوير قري الريف المصري في حضور الدكتور أحمد عبد المعطي نائب المحافظ والأستاذ سعد الفرماوي السكرتير العام واللواء السعيد عبد المعطي الخبير الوطني للتنمية المحلية .

بدأ المحافظ الإجتماع بالتأكيد على أن معدلات تنفيذ المبادرة الرئاسية لتطوير الريف المصري بـ 41 قرية و 740 تابع بمركز الحسينية تسير على قدم وساق وذلك من خلال التنسيق والتكامل بين المحافظة والشعبة الهندسية للقوات المسلحة بقيادة الجيش الثاني والمجتمع المدني والذي يقوم بتوفير الأراضي اللازمة لإقامة منشآت خدمية جديدة تعود بالنفع والفائدة للمواطنين وتغيير شكل الحياه إلى الأفضل مشيداً بحجم الإنجاز المحقق على أرض الواقع في تنفيذ المبادرة.

وخلال الإجتماع تم إستعراض قطع الأراضي المتوفرة لإقامة مشروعات تنموية وخدمية عليها في قطاعات ( مياه الشرب والصرف الصحي – الأبنية التعليمية – الكهرباء – الصحة – الخدمات الحكومية ) وكذلك موقف الترع المخطط إدراجها ضمن المشروع القومي لتأهيل وتبطين الترع فضلاً عن إستعراض خطة الرصف ومد كابلات الفايبر لتحسين مستوي الخدمات المؤداه لأهالي القرى بمراكز ومدن المحافظة.

طالب المحافظ بتشكيل وحده عمل رئيسية بكل مركز وفريق عمل بكل وحده محلية لتهيئة الأجواء المناسبة وإزالة العقبات أمام إستكمال تنفيذ مبادرة حياه كريمة والتي تمثل شهادة ميلاد جديدة للقرية المصرية.

أكد محافظ الشرقية أن المبادرة الرئاسية حياه كريمة ستغير شكل الحياه بالقرى والتي ظلت لسنوات طويلة بعيدة عن الإهتمام، لتأتي المبادرة الرئاسية وتمثل طوق نجاه لقاطنيها وذلك من خلال الإرتقاء بكافة الخدمات التنموية والخدمية المقدمة لهم.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان خدماتي

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 63553318
تصميم وتطوير