الثلاثاء الموافق 03 - أغسطس - 2021م

محافظ الإسكندرية ومصطفى الفقى يفتتحان مؤتمر “الهجرة غير الشرعية بحوض المتوسط”

محافظ الإسكندرية ومصطفى الفقى يفتتحان مؤتمر “الهجرة غير الشرعية بحوض المتوسط”

إيناس سعد

 

 

 

افتتح اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية والدكتور مصطفى الفقي مدير مكتبة الإسكندرية، مساء اليوم، مؤتمر “الهجرة غير الشرعية في حوض البحر ا

لمتوسط”، والذي تنظمه مكتبة الإسكندرية ويستمر علي مدار يومان الأربعاء والخميس 14-15 يوليو 2021.

 

 

وذلك بحضور السفيرة نائلة جبر رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الهجرة غير الشرعية، والدكتورة سحر السنباطي الأمين العام للمجلس القومي للطفولة والأمومة، وممثلي هيئة الرقابة الإدارية بالإسكندرية، ولفيف من الشخصيات العامة.

 

 

وفي كلمته؛ أشاد محافظ الإسكندرية بالمبادرات الرئاسية التي أطلقها السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، لدعم ورعاية الشباب وإدخالهم في منظومة الدولة وعلى رأس تلك المبادرات “حياة كريمة” و”سكن كريم” ومبادرة “مشروعك” وغيرها من المبادرات التي ساهمت بشكل كبير في خفض نسبة الهجرة غير الشرعية بمصر.
وأكد الشريف أن ملف “الهجرة غير الشرعية” من أهم الملفات التي تتابعها الدولة بجميع مؤسساتها لمحاربة مافيا الهجرة الذين يتكسبون الملايين من ورائها.
وأشاد المحافظ بدور الأمن وجميع الجهات المعنية في التصدي لتلك الظاهرة الخطيرة التي تهدد شباب الدول.

 

 

لافتاً إلى ضرورة محاربة فكرة الهجرة غير الشرعية لدى الشباب الغير واعي ومؤكداً على دور الإعلام في إعلان ونشر جميع مخاطر الهجرة غير الشرعية.
هذا ووجه المحافظ الشكر إلى الدكتور مصطفى الفقي مدير مكتبة الإسكندرية منارة العلم والثقافة، على تنظيم ذلك المؤتمر المميز، متمنياً أن يخرج المؤتمر بتوصيات جيدة لكل مؤسسات الدولة نستطيع استخدامها بشكل علمي وعملي على أرض الواقع للقضاء على تلك الظاهرة.

 

 

من جانبه؛ أكد الدكتور مصطفى الفقي؛ مدير مكتبة الإسكندرية، أن هذا المؤتمر يمثل مناسبة ثقافية يلتقي فيها عدد كبير من الهيئات والمؤسسات والخبراء والإعلاميين بهدف الاطلاع على الجهود المبذولة لمواجهة الهجرة غير الشرعية، وتبادل الرأي والرؤى في موضوع يحظى باهتمام خاص من جانب الدولة المصرية.

 

 

والجدير بالذكر أن المؤتمر يأتي في ضوء اهتمام الدولة بظاهرة الهجرة غير الشرعية، وتداعياتها المختلفة خاصة ما يتصل بالحفاظ على الأمن القومي، والتصدي إلى الجريمة المنظمة، وتعزيز التعاون بين الدول، والحفاظ على رأس المال البشري، وإثراء مساهمة الشباب في جهود التنمية.
ويسلط المؤتمر الضوء على ما تقوم به الدولة المصرية في مجال مكافحة الهجرة غير الشرعية على الصعيد القانوني، والتدابير الأمنية، والتعاون الدولي، وبرامج الحماية الاجتماعية، ومبادرات الجمعيات الأهلية، والمشروعات التنموية التي تعالج أسباب لجوء الشباب إلى الهجرة غير الشرعية.

 

ويشارك في المؤتمر ممثلو الجهات الرسمية في مقدمتها اللجنة الوطنية لمكافحة الهجرة غير الشرعية والاتجار في البشر، وهيئة الرقابة الإدارية، والنيابة العامة، والمؤسسة التشريعية، ووزارات التضامن الاجتماعي والشباب والرياضة والهجرة وشئون المصريين بالخارج، والمجلس القومي للطفولة والأمومة، هذا فضلًا عن عدد من الجمعيات الأهلية والتكوينات الشبابية التي تنفذ مشروعات على أرض الواقع لمواجهة الهجرة غير الشرعية ولاسيما في محافظات الصعيد ووجه بحري. ويتحدث في المؤتمر أيضًا ممثلون من جامعة الدول العربية، ومنظمة الهجرة الدولية، وعدد من الخبراء العرب.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 52488383
تصميم وتطوير