الثلاثاء الموافق 21 - سبتمبر - 2021م

مجلس الشباب المصرى بالغربية فعاليات اليوم المصرى الإندونيسى لترسيخ العلاقات وزيادة التبادل الثقافى بين البلدين

مجلس الشباب المصرى بالغربية فعاليات اليوم المصرى الإندونيسى لترسيخ العلاقات وزيادة التبادل الثقافى بين البلدين

مصطفى النحراوى  _ سيد عبد الدايم 

 

 

 

 

انطلقت فعاليات اليوم المصرى الإندونيسى  بقاعة المؤتمرات بجامعة طنطا تحت رعاية الأستاذ الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة والأستاذ الدكتور طارق رحمى محافظ الغربية و الأستاذ الدكتور محمود زكى رئيس جامعة طنطا والسفير لطفى رؤوف سفير جمهورية إندونيسيا بالقاهرة في إطار ترسيخ العلاقات بين البلدين وزيادة التبادل الثقافي .

حيث أدار لقاء الحفل أحمد خالد حجازى رئيس اتحاد طلاب جامعة طنطا واسراء رشدي نائب رئيس اتحاد طلاب جامعة طنطا وفاطمة جمال ممثلة عن السفارة الاندونيسية

بدأت الاحتفالية بالسلام الجمهورى الاندونيسي والمصرى ثم تلاوة آيات من القرآن الكريم.

وقال الدكتور محمود شكل مدير المركز الرئيسي للعلاقات الدولية وشئون الوافدين بجامعة طنطا بالسفير الإندونيسى والحضور الكريم مشيداً بزيارة السفير الإندونيسى بالقاهرة لطفى رؤوف لبحث سبل التعاون العلمى والاكاديمى بين جامعة طنطا وبين  الجامعات الاندونيسية مؤكدًا عمق العلاقات التي تربط بين  مصر وإندونيسيا موضحًا أن الجامعة ترحب بالطلاب الوافدين من إندونيسيا وتقدم كافة التسهيلات والدعم لهم.

من جانبه رحب الدكتور محمد ممدوح رئيس مجلس الشباب المصرى بالسفير الإندونيسى وقيادات الجامعة والحضور موضحاً أهداف تنظيم المؤتمر   لتبادل الثقافات بين البلدين من خلال الفقرات الاستعراضية الفنية مؤكداً علي أن العلاقات المصرية والأندوبيسية تاريخية ورسالة وطنية وسياسية تهدف إلى توطيد العلاقات وتبادل الثقافات بين الشعبين وخلال كلمته أشاد بالدور الذى يقوم به مجلس الشباب المصرى بالغربية.

كما أكد الدكتور محمد قريبة أمين مجلس القيادات الشابة أن العلاقات الثقافية بين إندونيسيا ومصر نشأت منذ قرون حيث أن مصر كانت أولى دول العالم اعترافاً باستقلال إندونيسيا كما أنها واجهة للعديد من آلاف الطلاب الإندونيسيين الوافدين إلى مصر لتعليم اللغة العربية والدين الإسلامي بالجامعات المصرية والأزهرية

وفي ذات السياق رحب أحمد الوكيل وكيل وزارة الشباب والرياضة بالغربية بالحضور موجهاً لهم شكر وتحيات الأستاذ الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة  وأضاف أن روح المودة والمؤخاه هي الرابط الحقيقي والمشترك بين الشعبين المصري والأندونيسي لافتا بقوله أن دولة مصر هي من اعترفت بوجود دولة أندونيسيا على المستوي الدولي والسياسي وأن مصر وإندونيسيا تربطهما علاقات قويه.

وفى السياق ذاته وجه السفير لطفى رؤوف سفير جمهورية إندونيسيا بالقاهرة الشكر والتقدير لمحافظ الغربية ورئيس جامعة طنطا وقياداتها والشباب والرياضة على حسن الاستقبال معربا عن سعادته البالغه بوجوده بمحافظة الغربية   والتي تعد الأولى له منذ توليه المنصب مؤكداً على أهمية تعميق علاقات بلاده مع مصر والتواصل المستمر بين الشعبين الصديقين ومواصلة تبادل التعاون المشترك في جميع المجالات ومن أهمها المجال الثقافي مشيراً إلى أن العلاقات الثقافية بين إندونيسيا ومصر نشأت منذ فترة بعيدة وخاصةً العلاقات الثقافية وذلك قبل وجود علاقات دبلوماسية بينهما بوقت طويل.

كما تم عرض فيلم توضيحى لبعض أعمال المجلس خلال الفترة الماضية وفى إطار الحرص على تبادل الفنون والثقافات بين الدول  استكمل الحفل وتم عرض العديد من الفقرات الفنية المختلفه من كلا البلدين كما تم عرض فيلم قصير عن مجهودات مجلس الشباب المصري ثم استعراض لاشهر الموسيقي الاندونيسيه
وفقرة  لفن الفولكلور والمزمار ( الفن الشعبي المصري )
وعرض التنوره كما تم عرض لبعض الرياضات الاندونيسيه ذات الشعبيه الجارفه والتي تهدف للدفاع عن النفس
واختتم الحفل بتقديم الدروع من مجلس الشباب المصرى بالغربية للسفير لطفى رؤوف سفير جمهورية إندونيسيا بالقاهرة نظرآ لمجهوداته وأحمد الوكيل وكيل وزارة الشباب والرياضة بالغربية لتعاونه الدائم مع القيادات الشبابيه بالمحافظة واخذ اللقطات التذكارية

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 53804060
تصميم وتطوير