الأحد الموافق 23 - يناير - 2022م

لهذا السبب تزوجيه لاعب شطرنج

لهذا السبب تزوجيه لاعب شطرنج

 

كتب : محمد الأسيوطي

 

 

لفارس الأحلام مواصفات متعددة تختلف من فتاه لأخرى ،
لكن أغلبهن يتفقن على صفة هامة يجب أن تتوفر بقدر كبير في الشريك وهي الرومانسية والإهتمام والعطاء المعنوي .
حيث أن النساء تهتم بالمعنويات بشكل كبير لأنهن خلقن على ذلك ، ومهما توفرت في نصفها الثاني من صفات فهي لا تهمل أبداً الحب والحنان والتعبير عن الحب والبدء بالغزل وبدون طلب والمبادرة والتصريح بالغرام وتكرار التذكير وإعلان الحب وطلب الرضا . وتعطي هذه الصفات الأولوية في الإختيار و الإستمرار في العلاقات .

 

 

وللاعب الشطرنج صفات طيبة كثيرة ومن أهمها ” المبادرة “
والتي يكتسبها ويثقلها ويتقنها من اللعبة الملكية إن لم تكن أصلاً من صفاته .
فللمبادرة أهمية كبيرة في دور الشطرنج تجعل اللاعب يقاتل من أجلها .

 


ونستعرض معكم بعض الأسباب التى تجعل لاعب الشطرنج حريص على أن يكون مبادر لكي تنتفع الفتيات قبل الإهتمام بصفات رياضية أخرى قد تبدو ظاهرياً أولى وهي :

_ توجيه دور الشطرنج : عندما يمتلك أحد اللاعبين المبادرة فهو يجعل المنافس دائماً رد فعل لنقلاته ويتتبع الخصم أماكن لعبه كما يريد .

_ المبادر مهاجم وأكثر ثباتاً وحركاته أسهل عكس الخصم فيكون مدافع وعليه كل الضغوط وإختياراته أصعب .

_ توفير الوقت مع استنزاف أوقات المنافسين وذلك لسهولة اختياراته كمبادر غير مضغوط ولا يفرق معه أبعاد لعبه أو الرد على طلب الخصوم فهو صاحب الكلمة الأولى عكس الخصم الذي يفكر كثيراً في الرد .

_ خير وسيلة للدفاع الهجوم في الشطرنج أيضاً حيث تحجم المبادرة المنافس وتجعله يتقيد بالرد على خصمه ويفقد ميزة التهديد والهجوم والإيجابية .
_ المبادرة لها نشوة وتعطي صاحبها تفاؤل وسعادة ومعنويات مرتفعة لأنه ينفذ أفكاره وترتيباته عكس الخصم المتأخر المحبط الذي يهتز ويفقد الأمل ويرتكب الأخطاء نظراً لعدم تحقيق ما يخطط ويحفظ ويأمل .

_ حتى لو قلت القطع عن الخصم تعوض المبادرة هذا التفوق ولا يلتفت كبار اللعبة لنقص قطعهم مقابل أنهم أصحاب السبق وتسمى هذه الحالة ” يخسر قطعة لكن يكسب موقف ” وهو ما يحرص عليه كل محترف للشطرنج .

_ أدوار اللاعب المبادر أقصر من غيره نظراً لضغط الخصوم دائماً ويقضي أوقات أقصر في قاعات البطولات وأوقات أطول على منصات التتويج .

_ مقعد السائق والمدير أمتع لصاحبه وجمهوره فالمبادر ” يسوق ” دور الشطرنج ويتحكم فيه ويتلذذ به .

 

 

* ويقول بطل العالم العاشر ” بوريس سباسكي ، Boris Spassky” :
” المبادرة أصبحت أكثر أهمية ”
وتابع : “و في الوقت الحاضر هناك المزيد من الديناميكية في لعبة الشطرنج ، فيحب اللاعبون العصريون أخذ زمام المبادرة و عادة ما يكونون مدافعين فقراء وفي الآونة الأخيرة و مع التطور الهائل للمحركات تغيرت الأمور قليلاً .

* وكان بطل العالم السابع ” ميخائيل تال ، Mikhail Tal “يميل إلى التضحية بالقطع لكسب المبادرة ويقول : هذا نضال كل الكبار .

* حتى بطل العالم الأول ” فيلهلم شتاينتس ، Wilhelm Steinitz ” الذي كان يتبنى النهج الدفاعي ويوصي به وضع قاعدته التي أظهرت أهمية المبادرة حيث قال : ” صاحب المبادرة فقط هو من يملك حق الهجوم ” .

* ومسك الختام مع فخر مصر والعرب في الشطرنج الكابتن ” أحمد عدلي ” الأستاذ الدولي الكبير و بطل مصر وأفريقيا للكبار وبطل العالم للشباب والذي يقول في تصريحات خاصة لنا في البيان :
المبادرة ليست هجوماً فقط ولا عشوائية وتهور وإنما خطوات محسوبة ورؤية شاملة ،
وتعتبر عامل ضروري لكن بعد إدراك كامل لكل زوايا الموقف
وتقييم قوة اللاعب وقوة خصمه
ومدى أثر ألعاب الخصم وتهديداته تجاهه
وقدرات قطع اللاعب وجاهزيته وهل تحتاج تدعيم وتحسين أم من الممكن أخذ المبادرة على الحال القائم ،

وهناك حسابات كبيرة للمبادرة ورد الفعل عليها ،
وأهداف الخصم القديمة والأهداف التي تستجد بعد المبادرة
وفهم وتوقع رد الفعل جيداً .
ثم يبدأ اللاعب بالمبادرة فيتملك الدور ويحاول يهجم ويتميز ويوضح موقفه ويمكن قطعه بأنسب الأماكن المتاحة و الممكنة ويضغط على نقاط ضعف الخصم وينظر من الزاويتين ” هو ومنافسه ” ويجهز الردود .
وبهذا تكون مبادرة حكيمة ناجحة مثمرة ممتعة .

 

ولهذه الأسباب وأكثر تلعب المبادرة دوراً هاماً في الشطرنج مما ينعكس على صاحبها فيكون مبادر بالعطاء والمشاعر والاهتمام وكذلك عقد الصفقات والبدء في المشروعات والخطوات الحاسمة مع التفكير السريع والمحسوب والحكيم والرشيد والمسؤول والمنظم .
فتزوجيه شطرنجياً

 

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 57038750
تصميم وتطوير