الإثنين الموافق 25 - أكتوبر - 2021م

لقاء مشترك بين غرفتي الإسكندرية وفويفودينا بصربيا لبحث سبل التعاون

لقاء مشترك بين غرفتي الإسكندرية وفويفودينا بصربيا لبحث سبل التعاون

كتبت دعاء عز العرب

 

استقبلت غرفة مقاطعة فويفودينا بدولة صربيا وفد رفيع المستوى من الغرفة التجارية المصرية

بالإسكندرية برئاسة أحمد الوكيل رئيس الغرفة، لبحث سبل التعاون المشترك بين الجانبين.

وكان على رأس الوفد محافظ الإسكندرية اللواء محمد الشريف، والأستاذ أحمد صقر نائب رئيس “غرفة الإسكندرية”،

وأعضاء مجلس الإدارة الدكتور عمر الغنيمي والأستاذ محمود مرعي، والأستاذ أشرف أبو إسماعيل،

والأستاذة بسنت قاسم مستشار رئيس الغرفة للتعاون الدولي وشؤؤون أوروبا والأمريكتين.

كما جاء ذلك بحضور السفير عمرو الجويلي سفير مصر في صربيا،

والرئيس الإقليمي لمقاطعة فوديفودينا السيد إيجور ميروفيتش والسادة أعضاء الحكومة.

وقدم الأستاذ أحمد الوكيل رئيس “غرفة الإسكندرية” خلال كلمته، نبذة تاريخية عن الغرفة،

حيث أوضح أنها الأقدم في مصر وأفريقيا والشرق الأوسط، مشيرًا إلى أنه خلال شهور قليلة مقبلة سنحتفل بمرور 100 عام

على إنشائها بمدينة الإسكندرية التي تحتوي على 40% من صناعة مصر.

وأكد أن صربيا ككل، وإقليم فويفودينا بالأخص هم شركاء وأشقاء لعقود طويلة،

إذ يجمعنا مجلس إدارة اتحاد غرفة البحر الأبيض “الإسكامي”، والذي يضم 23 دولة حول البحر الأبيض والبحر الأسود،

ويقدم العديد من آليات الشراكة وتنمية التجارة والاستثمار وغيرها من سبل التعاون الاقتصادي.

وأشار إلى أن الاستثمار في مصر يعد استثمار في المستقبل، فما يحدث من تطورات في البنية التحتية في الوقت الحالي،

سيساهم في جذب مزيد من الاستثمارات، ورفع القدرة التنافسية.

من جانبه، أوضح اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية، في بداية كلمته أن مدينة الإسكندرية هي مدينة المال والأعمال،

ومدينة الصناعة والخدمات، ومينائها الأول في تجارتها المتنامية مع العالم، وبالطبع مدينة السياحة والثقافةعلى مر العصور.

وأشار إلى أن الزيارة تأتي استكمال لما تم التوافق عليه خلال استقبال الوفد الصربي بغرفة الإسكندرية شهر مايو الماضي،

لندعم سويا ليس تعاوننا الثنائي المتنامي فحسب، وإنما التعاون الثلاثي،

والذى سيحقق العائد الاقتصادي لنا جميعا من خلال تكامل مميزاتنا النسبية المتعددة،

لننتج ونصنع محليًا، ونغزوا سويًا الأسواق الإقليمية، فننمي صادراتنا السلعية والخدمية في نفس الوقت، مستغلين مناطق التجارة الحرة المتاحة لمصر.

وأشار إلى أن مصر قد سعت بإصلاحات ثورية متضمنة ثورة تشريعية وثورة إجرائية لتيسير مناخ أداء الأعمال،

كما وفرت عشرات المناطق الصناعية والتجارية واللوجيستية المرفقة، في كافة ربوع مصر،

بعد أن نفذت برنامج عاجل لتطوير ورفع كفائة البنية التحتية اللازمة، والذي تكامل مع مشروعات كبرى في كافة المجالات.

كما التقى “الشريف” برفقة أحمد الوكيل رئيس “غرفة الإسكندرية”، وأحمد صقر نائب رئيس “غرفة الإسكندرية”،

وأعضاء مجلس الإدارة الدكتور عمر الغنيمي ومحمود مرعي، وأشرف أبو إسماعيل،

بسنت قاسم مستشار رئيس الغرفة للتعاون الدولي وشؤؤون أوروبا والأمريكتين،

إيجور ميروفيتش رئيس حكومة مقاطعة فويفودينا بجمهورية صربيا، الذي سبق وقام بزيارة مدينة الإسكندرية في مايو الماضي.

وتم مناقشة سبل التعاون بين الجانبين والتأكيد على توجيهات القيادة السياسية لدعم

وتعزيز العلاقات على كافة الأصعدة بين مصر وصربيا في الآونة الأخيرة خاصة

بعد زيارة وزير الخارجية الصربي لمصر ولقائه فخامة السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية.

كما وقع محافظ الإسكندرية مع عمدة نوفي ساد اتفاقية تعاون بين مدينة الإسكندرية ومدينة نوفي ساد بصربيا،

للتعاون في مجالات التجارة والاستثمار والزراعة والتعليم والثقافة والسياحة،

أعقبه اجتماعا موسعاً لمناقشة أوجه التعاون المستقبلية بين الجانبين. 

وتم خلال اللقاء الاتفاق على التبادل التجاري بين الطرفين المصري والصربي،

ومناقشة أهمية تخفيض الجمارك لتسهيل تصدير واستيراد المنتجات الزراعية والمعدنية لتعويض النقص في المعروض عالميًا.

كما جاء على هامش الزيارة، مجموعة من اللقاءات الثنائية بين مجلس إدارة “غرفة الإسكندرية”،

والشركات الصربية، إضافة إلى مشاركة “غرفة الإسكندرية”، في المعرض الدولي الزراعي الـ٨٨ لنوفي ساد،

وهو أحد أكبر المعارض في أوروبا لإنتاج الماكينات الزراعية، وتجهيز محطات تصدير الخضر والفاكهة.

 

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 54697298
تصميم وتطوير