الجمعة الموافق 19 - يوليو - 2019م

كواليس استقالة النجار من رئاسة الاهرام

كواليس استقالة النجار من رئاسة الاهرام

كتب : على القماش 

 

 
قرار مجلس مكرم بتجميده وتحويله الى ” خيال الماّته ” فقتدم باستقالته ليظهر فى صورة الفارس.. وختم الاستقالة بعبارة ” تيران وصنافير مصرية ” .

 

 
تراجع فرص عبد المحسن سلامه فى رئاسة مجلس الادارة او التحرير والاكتفاء بالنقابة لانها كبيرة
بادر أحمد النجار رئيس مجلس ادارة الاهرام بتقديم استقالته ليظهر فى صورة البطل المقدام بعد ان ظهرت بقوة ملامح قرار الاطاحة به ، وان وجوده مسألة وقت ، حيث قام مجلس مكرم بتحديد عمله ، وطلب منه رسميا عدم اتخاذ أية قرارات مؤثرة خاصة ما ترتبط باتعيينات والفصل بما يجعله أشبه ب ” خيال الماّته “.

 

 

وهو ما أضطر النجار لتقديم استقالته قبل ان يخرج بطريقة مهينة .. أما العجيب فهو ما أنهى به النجار خطاب الاستقالة بعبارة ” تيران وصنافير جزيرتين مصريتين ” حيث لم يكن تحجيم عمله بسبب موقفه من الجزيرتين ، بل الى تداعيات الازمة الاخيرة مع أحمد عبد التواب الكاتب بالاهرام

 

 
وترجع الازمة مع عبد التواب – كما ذكرنا وقت حدوثها – الى رفض النجار نشر مقال له ، وعندما قام رئيس التحرير محمد عبد الهادى بمناصرة عبد التواب ، تمادى النجار فى عناده بصفته رئيس مجلس ادارة دون ان يتنبه الى ان عبد الهادى مسنودا بقوة من مكرم بصفته فى طليعة جماعة ” جهاد المسيار وتعديل المسار “.

 

 

وأستند النجار فى قراره بايقاف نشر المقال ، الى ان عبد التواب انتهى تعاقده بعد المعاش وانه لن يجدد له ، ومع تجاهل الغمرى مدير المطابع ورضا صالح مدير التوزيع لتعليمات النجار بعدم نشر المقال والانصياع لعبد الهادى قررالنجار ايقافهما عن العمل ، ومع مرور الوقت دون طباعة الجريدة تطورت الأزمة بتدخل الرئاسة والزام المؤسسة بالطبع ، وعلى الفور تدخل المجلس الاعلى لمكرم بارسال خطاب للنجار بالغاء ايقاف الغمرى وصالح وعدم اتخاذ قرار بنقلهما ، بل وعدم اتخاذ أية قرارات هامة ، وقصر عمله على صرف المرتبات وتسيير الاعمال الروتينية . ( يبدو انه ذنب ماحدث للولى ) !

 

 
هذا وقت قرر مجلس مكرم بتولى هشام لطفى مدير اعلانات الاهرام موقع رئيس مجلس ادارة الاهرام مؤقتا ، ومن المتوقع استمراره وصدور قرار تعيين له وقت صدور قرارات تعيين المؤسسات
ويعد قرار تولى هشام لطفى اشارة الى عدم تولى عبد المحسن سلامه رئاسة المؤسسة كما تم تسريب خبر بهذا من قبل ، وهو ما يعنى اكتفاء عبد المحسن بالنقابة نظرا لمشاكلها الكبير والتغيير الذى يريد مكرم فرضه على النقابة

 

 
كما تراجعت ايضا فرصة عبد المحسن سلامه فى تولى رئاسة تحرير المؤسسة ، ضمن التغييرات التى ستشمل رئاسة تحرير 84 مطبوعة حكومية ، والعمل على تقليصها بالدمج ، وبتحويل بعضها الى اصدارات الكترونية ،ومن المتوقع ان تمتد تغييرات رؤساء التحرير الى أربعة شهور ، ويتنافس على رئاسة تحرير الاهرام عدد من الصحفيين بالجريدة فى مقدمتهم أشرف العشرى وعبد الفتاح ابراهيم واخرين .

 
يبدو ان مكرم رجح ارتباط النجار مع يحيى قلاش فى تيار واحد فقرر الانتقام ضمن خطة القضاء على من ينتمى للناصريين بصلة بعد القضاء على الاخوان ، والعديد من التيارات ، ليعود الحزب الوطنى الى الساحة !

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 32639543
تصميم وتطوير