السبت الموافق 11 - يوليو - 2020م

قرار إلغاء الحجر الصحي على العائدين من الخارج بين حيز “الواقع و المأمول”

قرار إلغاء الحجر الصحي على العائدين من الخارج بين حيز “الواقع و المأمول”

قرار إلغاء الحجر الصحي على العائدين من الخارج بين حيز “الواقع والمأمول”

 

سارة علاء الدين

 

ربما يجدالبعض أن قرار إلغاء الحجر الصحي على العائدين من الخارج أصبح أمراً واقعياً ،وذلك بعد أن تمت الموافقه على تطبيق الحجر المنزلي للمصابين بفيروس “كورونا”،فيما أصبح هذا القرار أمراً مأمولاً عند البعض الأخر ،خصوصا في ظل تلك الظروف ومع إرتفاع تكاليف الحجر الصحي الخاص بالفنادق،وبين هذا وذاك فما زالت الحكومة تدرس هذا القرار .

حيث ظهرمنذ يومين تصريح تم تداوله على أحد المواقع لرئيس الشركة القابضة لمصر للطيران الطيار “رشدي زكريا”،قال فيه إن الأيام القادمة قد تشهد إعلان مصر إلغاء الحجر الصحي الخاص بالعائدين من الخارج.

وأكد الطيار رشدي زكريا أن خلال الفترة المقبلة سوف يخضع العائدين من الخارج للعزل المنزلي لمدة 14 يوما وسوف تقوم الجهات المعنية بالمتابعة مع العائدين خاصة بعد أن خفضت مصر خلال الأيام الماضية مدة الحجر الصحي من 14 يوما إلى 7 أيام بمناطق الحجر الصحي و7 بالمنزل.

وأكد على خضوع جميع العائدين من الخارج إلى التحاليل الطبية من قبل إدارة الحجر الصحي بالمطارات المصرية للتأكد من عدم حملهم المرض.

وأكد “زكريا” أن مصر للطيران تضع في أولوياتها إجراءات السلامة والأمان لعملائها وتتابع كافة المستجدات الخاصة بأزمة فيروس كورونا المستجد COVID-19، على مدار الساعة، موضحا أن إجراءات السلامة هي من أولويات مصر للطيران.

وقال الطيار رشدي زكريا، إن مصر للطيران على أتم استعداد لاستئناف حركة الطيران في أي وقت، وتابع رئيس الشركة القابضة، هدفنا هذه الفترة أن نكون جاهزين في أي وقت لقرار عودة الطيران، ونستغل الفرصة إننا نقوم بعمل مراجعات دورية لكل الطائرات وأجزائها والمحركات للحفاظ عليها ونقوم بكل الاجراءات الموصى بها حتى نعود بطيران أمن وصحي.
على الجانب الأخر نفى “محمد منار”وزير الطيران المدني ،الأنباء التي ترددت عن صدور قرار بإلغاء الحجر الصحي على المصريين العائدين من الخارج واستبداله بالعزل المنزلي .

وقال ان هذا القرار ليس قرار وزارة الطيران المدني و،وإن الوزارة ليست صاحب الولاية في ملف الحجر الصحي ،وإن هناك لجنة عليا من مجلس الوزراء برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الحكومة هي التي تدير أزمة “كورونا “وصاحبة الولاية في ملف الحجر الصحي.

وفي سياق متصل فقد عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم الأربعاء، اجتماعا مع اللجنة العليا لإدارة أزمة كورونا.

وتناقش اللجنة خلال اجتماعها، عودة الصلاة في المساجد، وعودة النشاط الرياضي، وفقا للضوابط المقدمة من الوزارات المعنية، بعد إعلان رئيس الوزراء أنه سيتم عودة النشاط الرياضى تدريجيا.
وتناقش اللجنة العليا لإدارة أزمة كورونا، عددا من الملفات المهمة، مثل عودة الطيران، ومستجدات فيروس كورونا وطرق مواجهته وجهود وزارة الصحة، وموعد إلغاء الحجر الصحي للعائدين من الخارج.
ومن المنتظر أن يعلن رئيس الوزراء قرارًا بإلغاء الحجر على العائدين من الخارج وتحديد موعده.

وقد قال “محمود شكل”المنسق العام لنقابة العاملين بالخارج بدول الخليج ،أن قرار رفع الحجر الصحي للعائدين من الخارج كان من المفترض تطبيقه منذ فتره،طبقاً لتعليمات منظمة الصحة العالمية ،وهذا ما تم تطبيقه بالفعل في معظم الدول العربية مثل “الإمارات –والكويت-والسعودية”،والأوروبية مثل”إيطاليا-بلجيكا-“،ولكن لم يصدر القرار ورقياً حتى الأن في مصر،نظراً إلى السياحة والعمالة الخارجية التي تصل إلى ما يقرب من 10 مليون،وهذا ما يجعلنا مختلفين عن تلك الدول،لاسيما أن تلك الدول ليس لها عمالة خارجية وبالتالي فإن تطبيقها للعزل المنزلي سيكون مقنن على عدد معين ،وليس عدد كبير .

 

وتابع “شكل” إلى أنه يرى أن قرار رفع الحجر الصحي عن العائدين من الخارج سيتم تأجيله ليومين أو أسبوع بحد أقصى ،لاسيما أن هناك ما يزيد عن حوالي 50 رحلة خاصة بحوالي 120 مليون تم حجزها بدفع مسبق،وبالتالي قرار رفع الحجر الصحي حالياً سيكبد البعض خسائر كبيرة وخصوصاً الفنادق التي تجهزت من أجل إستقبال هؤلاء الأشخاص،ولكن سوف يتم رفع الحجر الصحي فور إنتهاء تلك الرحلات الخاصة.

وأشار “مشكل” أنه من خلال رؤيته الخاصه فإن المجال الجوي سوف يتم فتحه بتاريخ 1-7مع تطبيق العزل المنزلي.

 

وحول رؤيته ما إذا كان قرار رفع الحجر الصحي صحيح أم لا،فقد أكد “مشكل”أن هذا القرار صحيح ،موضحاً أن الحجر الصحي داخل الفنادق يكون تكلفته باهظه ومكلفة على المواطن العائد ،وخصوصاً في تلك الظروف التي أثرت مادياً على الكثير من الأشخاص،بالإضافة إلى أن وزيرة الصحة قد وقعت بالفعل بروتوكول الحجر المنزلي للمصابين داخل مصر،إذاً فأمر طبيعي يتم تطبيقه أيضا على العائدين ،لاسيما أنهم كانوا في حجر منزلي قبل عودتهم إلى مصر ،ولكن للإطمئنان أكثر يتم إلزام العائدين بشهادة الـ “bcr”والتي تنهي تماماً إصابة الشخص من عدمه،وحالياً يتم عمل تحليل للعائدين بالمطار للكشف عن الأجسام المضاده.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 41991598
تصميم وتطوير