السبت الموافق 17 - أبريل - 2021م

غرب الفيوم يقع فريسة للأهمال ويتحول لمستنقعات بسبب مياة الصرف

غرب الفيوم يقع فريسة للأهمال ويتحول لمستنقعات بسبب مياة الصرف

خالد عاشور 

رائحة كريهة تصدمك فور دخولك المنطقة، تقترب أكثر فتجد بِرْكًا من مياه المجاري الراكدة محاطة بأكياس القمامة التي تتناوب عليها قطط وكلاب

الشوارع، هكذا بدا المشهد في حي غرب الفيوم، ورغم أنها منطقة سكنية تقع علي بعد أمتار من حي غرب ، إلا أن الإهمال كان سيّد الموقف، وتحولت

تدريجيًا إلى شبه مستنقعات تنبعث منها روائح تزكُم الأنوف.

«البيان» زارت منطقة التعاونيات ورصد مشاهد التلوث والإهمال التي تضرب الحي بأكمله، واستمع إلي قصص معاناة الأهالي المستمرة، من تفاقم أزمة تهالك شبكة الصرف الصحي التي باتت تطرد المياه إلي الشوارع حتى تسربت للمنازل، ما جعل الأمر يزداد سواءً مع عدم تدخل المسئولين لوضع حل لتك الأزمة، وإنقاذ السكان من الغرق في شبر مياه ملوثة.

يصف يحيي ربيع ، أحد سكان المنطقة، معاناة الأهالي: «منذ أكثر من عامان ونحن نصرخ من مشكلة تهالك شبكة الصرف الصحي، وتوجهنا إلى المسئولين بالحي مرارًا وتكرارًا، وكان الرد يأتي بإرسال عربات كسح تشفط المياه، وبعد أيام تطفوا المياه مجدًا علي الشوارع وترجع المياة بعد عدة ايام كما كانت .

يضيف المواطن خالد جمعة أن الروائح المنبعثة من المياه الراكدة تسببت في إصابة العديد من السكان بأمراض وفيروسات غريبة، كما انها تتسبب فى تجمع القطط والكلاب الضالة وانتشار الحشرات والقوارض الضارة، مضيفًا أنه يفكر في التخلي عن منزله والبحث عن مسكن في منطقة أخري حرصًا علي صحة أبنائه.

ويطالب اهالى حى غرب الفيوم بالأستجابة إلى أستغاثتهم وسرعة تدخل المسئولين لحل تلك الكارثة التى أصبحت تهدد حياة المواطنين وتعرضهم للخطر  بسبب شبكات الصرف الصحى منتهية الصلاحية 

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 49506786
تصميم وتطوير