السبت الموافق 07 - ديسمبر - 2019م

“علماء من أجل الصحوة” بعد هجمات باريس الإرهاب طال الجميع ولا بديل غير التكاتف

“علماء من أجل الصحوة” بعد هجمات باريس الإرهاب طال الجميع ولا بديل غير التكاتف

عوض الحسينى

 أدان الدكتور محمد السيد إسماعيل رئيس المركز الإسلامي لعلماء من أجل الصحوة الهجمات الإرهابية التي استهدفت العاصمة الفرنسية باريس وراح ضحيتها 172 قتيلا ومئات المصابين قائلاً الإرهاب طال الجميع ولا بديل غير التكاتف الداخلي والخارجي. .

وأكد إسماعيل أن الشعب الفرنسي وكافة شعوب العالم يعلم يقيناً أن الإسلام برئ من هؤلاء التنظيمات الإرهابية بل والحكومات الغربية نفسها تعرف هذا بل وتعرف من وراءها متسائلاً هل تستطيع فرنسا الان ان تعلن من وراء تنظيم داعش الإرهابي ؟

وشدد إسماعيل أن لا بديل للغرب الا التعاون الصادق مع حكومات وشعوب منطقة المشرق العربي بدلاً من محاولة تقسيمه الي دويلات وتمزيق رباط شعوبه وتدريب ما تسمي بالمعارضة داخل اراضيهم لعمل فتنه وبلبله في دولهم. ومن ناحية تأثير هجمات باريس الإرهابية علي الشأن الداخلي قال إسماعيل أن الضرائب ستكون باهظه علي الوطن طالما لا يوجد ميثاق شرف لما تسمي نفسها معارضة في مصر لكونها تخرب في نسيج الوطن ولا مجال عندها الا للشماته وإستدعاء الغرب علي الوطن بحجه مساعدة المعارضة والمضطهدين أما من الجانب الأخر فيجب علي السلطة إستيعاب الجميع فكرياً داخل برامج حقيقية لبناء الوطن سياسيا واجتماعيا واقتصاديا .

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 36204592
تصميم وتطوير