الخميس الموافق 04 - مارس - 2021م

” شعراوي ” :تطوير مسار العائلة المقدسة لجدية الدولة وسرعة التشغيل التجريبى لعدد خمس مواقع آثرية

” شعراوي ” :تطوير مسار العائلة المقدسة لجدية الدولة وسرعة التشغيل التجريبى لعدد خمس مواقع آثرية

 

على حسين صبح

 

 

أكد اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية، أن الهدف من الاجتماع هو استمرار التنسيق مع كافة الوزارات والمحافظات والجهات المعنية بالمشروع لوضع خطة عمل تنفيذية محددة المراحل والأهداف للإنتهاء من تطوير ٢٥ موقعاً آثرياً تتضمن المناطق الآثرية التى سارت وعاشت فيها العائلة المقدسة بالمحافظات خلال رحلتها لمصر ، وبحث وتذليل أى معوقات تقف أمام تنفيذ المشروع بالإضافة إلي تقديم كل محافظة رؤيتها فيما يخص التطوير خلال الفترة المقبلة واحتياجتها لوضعها في الخطة التنفيذية .

وشدد وزير التنمية المحلية، خلال اجتماع استعراض آخر المستجدات الخاصة بتطوير مسار العائلة المقدسة، علي جدية الدولة علي سرعة الانتهاء من المشروع ، مشيداً بالتعاون الذي تم خلال الفترة الماضية بين الوزارات والمحافظات والجهات المشاركة في تنفيذ المشروع ، مشيراً إلي أنه سيتم تذليل أي معوقات أو تحديات تواجه تنفيذ هذا المشروع للبناء علي ما تم انجازه خلال الفترة المقبلة .

وأوضح شعراوى ان الوزارة ستقدم الدعم اللازم للمحافظات بالتنسيق مع الوزارت المعنية لسرعة إنجاز وانهاء المشروع قبل يونيو 2020 ، نظراً لاهميته ليس فقط علي المستوي السياحي ولكن أيضا علي المستوي الديني والذي يساعد علي تنشيط السياحة الدينية لمصر .

وشدد اللواء محمود شعراوى على أن هذا المشروع الهام يعتبر أهم المشروعات القومية التى تحمل الخير لمصر ويحظي باهتمام الدولة وكافة الجهات المعنية لتنشيط السياحة الدينية ودعم الإقتصاد المصري وتوفر فرص عمل وتطوير البنية التحتية.

وأكد وزير التنمية المحلية أنه سيتم انشاء كيان مسئول عن الإشراف علي تنفيذ كافة الأعمال المطلوبة لتطوير مسار العائلة المقدسة يضم ممثلين من وزارتى السياحة والآثار والكنيسة ومجلس النواب والإشراف على أعمال الصيانة الدورية لهذه المناطق ، لافتاً إلي أهمية التسويق الجيد لهذا المشروع الهام بجميع دول العالم لتشجيع السياح علي زيارة مسار العائلة المقدسة بالاضافة الي التسويق علي مستوي السياحة الداخلية .

وقال شعراوي أن الدولة تسعي الي توفير البنية التحتية و الأساسية والطرق المحيطة بالمسار ، مشيراً الي أهمية عقد اجتماعات مع المستثمرين في المرحلة القادمة وعلى أن يكون القطاع الخاص والمجتمع المدني مشارك رئيسي مع الحكومة، مع طرح المشروع في مرحلة متقدمة على شركاء التنمية الدوليين .

وقال وزير التنمية المحلية أن المشروع ينقسم إلى عدة مراحل ، وتضم مرحلة التشغيل التجريبى لعدد خمس مواقع آثرية فى محافظتى القاهرة والبحيرة وهى كنيسة أبوسرجة فى مصر القديمة وكنيسة العذراء فى المعادى وأديرة وادى النطرون الثلاث ( دير السريان – الباراموس – الأنباء بيشوي ) ، كما تتضمن المرحلة الأولى أديرة جبل الطير والمحرق ودرنكة بمحافظتى المنيا وأسيوط ، كما تتضمن المرحلة الثانية باقى محافظات المسار مثل تل بسطا فى الشرقية وسخا بكفر الشيخ وسمنود بالغربية .

ومن جانبهم أشاد ممثلو الكنيسة خلال اللقاء بالتعاون الذي يتم بين كافة المحافظات والوزارات في تنفيذ هذا المسار وأهمية تكاتف دور كافة الجهات لإنجاز هذا المشروع المهم للدولة المصرية داخلياً وخارجيًا.

كما أعرب ممثلي الكنيسة عن تقديرهما للوزير محمود شعراوي ومسءولي لجنة السياحة بمجلس النواب ومحافظة القاهرة لجهودهم التي قاموا بها .

وفي ختام الاجتماع تم الإتفاق علي ضرورة الإنتهاء من بعض المشروعات الخاصة بالصرف الصحي مطلع العام القادم، على أن يتم استكمال التطوير الكامل في منطقة شجرة مريم بكنيسة العذراء بالمطرية خلال شهر فبراير القادم وسرعة انتهاء محافظتي القاهرة والبحيرة لمرحلة التشغيل التجريبي ، كما تم الإقتراح خلال الاجتماع علي يكون الاول من يونيو ٢٠٢٠ هو موعد افتتاح المسار مواكباً لتاريخ دخول العائلة المقدسة لمصر .

كما تم الاتفاق على بدء العمل بشكل متكامل في كافة المحافظات بحيث يتم الانتهاء من كافة نقاط المسار في توقيت موحد على أسرع وجه ، كما تم الاتفاق أيضاً علي طرح مخطط استثماري لكافة نقاط المسار بالتواكب مع ميعاد افتتاحه ، كما تم الاتفاق علي دراسة تشكيل وحدة مركزية بمقر وزارة التنمية المحلية، تشرف على التنسيق بين المحافظات والوزارات والجهات المعنية والقيام بزيارات ميدانية في كافة نقاط المسار بشكل دوري ، وأن تكون الكنيسة القبطية جزء لا يتجزأ من الأمور المتعلقة بالبعد الديني للمسار.

كما أكد الحضور على أهمية استمرار اللقاءات الدورية خلال الفترة القادمة والعمل المشترك من خلال الوحدة التنفيذية للمشروع تحت اشراف وزارة التنمية المحلية على أن تضم ممثلي لجنة السياحة بمجلس النواب ووزارتي السياحة والاثار والكنيسة القبطية ومجلس الوزراء.

كما تم أيضاً خلال الإجتماع الاشارة إلي جهود محافظة القاهرة خلال الفترة الماضية والتي تمثلت في إعادة رصف الشوارع المحيطة بالكنيسة بالمعادي وإعادة تجهيز أرصفة المشاة بالمسارات الداخلية للمنطقة بداية من طريق الخيالة حتى مسجد عمرو بن العاص و تطوير منطقة مصر القديمة، وإزالة أكبر مقلب قمامة لقطاع غرب القاهرة وتحويلة الى حديقة مفتوحة يتم تطويرها لتصبح متصل سياحى بين مجمع الاديان ومتحف الحضارة وبحيرة عين الصيرة ، كما تم توقيع برتوكول تعاون بين محافظة القاهرة ووزارة السياحة والكنيسة للاتفاق على تطوير كنيسة المعادى والمنطقة المحيطة بها بتكلفة 6 مليون جنية وتخصيص أرض المحافظة المجاورة للكنيسة كحديقة عامة مغلقة تخدم المسار وتضفى مظهراً جمالياً للمنطقة كما تم أيضاً الإنتهاء من تقديم المقايسات الخاصة بالمرسى وأماكن زراعة النخيل ونقاط الخدمة من دورات المياه والاستراحات التي تخدم السائحين.

كما تم أيضاً استعراض الجهود التي قامت بها محافظة البحيرة حيث تم رصف وتوسعة الطريق المؤدى الى الاديرة الثلاث بطول 18 كيلو وإنارته على الجانبين بموازنة مشتركة مع المحافظة وزراعة 250 نخلة من أصل 1200 وجارى زراعة باقي العدد بالتعاون مع كلية الزراعة ، وتصميم ثلاثة مخيمات كنقاط استراحة للسائحين على الطريق المؤدى الى الاديرة الثلاث بالتعاون مع قسم الاثار بكلية الآداب ، وتزويد الطريق بلوحات إرشادية موضح عليها أيقونة العائلة المقدسة والتى توضح معالم المدينة السياحية أمام مدخل مدينة وادى النطرون بطريق القاهرة الإسكندرية ، كما تم الإنتهاء من تحديد موقع بديل للموقع الحالى للخيمة البانورامية المزمع اقامتها فى محيط الاديرة بالتوافق مع الكنيسة ومحافظة البحيرة ، كما تم الاتفاق على أن يتم الإنتهاء من أعمال المرحلة التجريبية في ديسمبر 2019 أو مطلع شهر يناير 2020 كحد أقصى.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 48430906
تصميم وتطوير