الإثنين الموافق 01 - مارس - 2021م

شريف مخلوف : قطاع الاتصالات جاهز  لدعم التعليم عن بعد بالمسقبل

شريف مخلوف : قطاع الاتصالات جاهز  لدعم التعليم عن بعد بالمسقبل

إيناس سعد

 

 

قال المهندس شريف مخلوف رئيس لجنة الاتصالات بالجمعية المصرية لشباب الأعمال، أن ازمة كورنا طرحت العديد

من التسأولات حول جاهزية قطاع الاتصالات بمصر لدعم رقمنة التعليم والتحول إلي التعليم عن بعد، وخصوصاً مع إمكانية أستمرار أزمة كوورنا

أو تكرار مثل تلك الأزمات التي ربما تعيدينا إلي التعليم عن بعد، مشيراً إلي أن هناك آليات جديدة للتعليم ومنصات إلكترونية

للتعليم عن بعد تطبيقا للإجراءات الاحترازية لمكافحة “كورونا”،

 

 

واشار مخلوف ان ضمن خطة الدولة المصرية للتحول الرقمي ورؤيتها، مضيفاً ” التطور الذي شهدة قطاع الأتصالات مؤخراً وتحسن ببنية الاتصالات التحتية تكفل مواكبة التغير نحو فكرة التعليم عن بعد، رغم بعد وجود قصور ببعض الخدمات، مشيراً إلي أنه تم رصد 30 مليار جنيه بنهاية 2019، كمرحلة أولي لتطوير القطاع، مستندة علي وضع التصور الاستراتيجي والخطوات التنفيذية لتلك المرحلة من تقوية الشبكة.

 

وشدد مخلوف، أن معدلات الاستثمارات الكبيرة التي تم ضخها خلال السنوات الخمس الماضية في البنية التحتية تؤكد استعداد القطاع لفكرة التحول الرقمي واستقبال اقتراحات التعليم عن بعد في ظل أزمة كورونا، بالإضافة إلي أنه وجه المواطنين بأهمية التحول الرقمي، رغم أنها بمقابل، ولاقت استحسانهم، مضيفاً ” قطاع الاتصالات مهيئاً بكامل للتعليم عن بعد، مشيرا إلى أن التعليم والمنصات الإلكترونية للتعليم ستؤدى لحدوث انتعاشية في الإقبال على خدمات الانترنت، والأجهز الذكية المرتبطة بالتعليم عن بعد.

 

وأضاف مخلوف، وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والاتصالات وضعت إعتبارات كبيرة في بداية الأزمة لتفادي أي مشكلة تنشأ خلال العمل بالتعليم عن بعد، بالإضافة إلي أن وزارة الاتصالات لاتزال ترصد مخصصات مالية لتنفيذ مراحل مستقلبية من تطوير البنية التحتية المعلوماتية، مطالباً بضرورة العمل علي تحسين المشكلات بسرعات الإنترنت، والتحول كلياً نحو التعليم عن بعد ستعمل علي قيام المشغلين بتزويد كفاءة الخدمات لخدمة التعليم عن بعد، مضيفاً”: التعليم عن بعد يوفر مليارات الجنيهات لبناء مدارس جديدة”، ونجاح الفكرة يتطلب ضخ استثمارات جديدة في البنية التحتية.

 

وعن دخول الشركات الخاصة وضخها استثمارات جديدة بتطوير البنية التحتية للقطاع الاتصالات، قال رئيس بوست: خطة وزارة الأتصالات لرفع كفاءة الانترنت مؤخراً أسهمت في ارتفاع متوسط سرعة الإنترنت الثابت في مصر من 6.5 ميجابت/ ثانية إلى نحو 31.4 ميجابت/ثانية، وتلك القدرات الهائلة ورفع معدل السرعات يؤكد قدرة القطاع على استقبال فكرة التعليم عن بعد، مشدداً تحسن جودة خدمات الاتصالات مرهون بمجموعة عوامل منها طرح ترددات جديدة أو تكثيف إنشاء مواقع جديدة فى مناطق ذات كثافة سكانية مرتفعة بهدف تخفيف الضغط على الشبكات وإنهاء أزمات الاختناقات التى تتعرض لها، مع ضرورة تذليل عقبات منح تراخيص.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 48357798
تصميم وتطوير