الأربعاء الموافق 21 - أبريل - 2021م

سقوط ذراع هشام عشماوي في ليبيا.. وعلاقة الإرهابي بتركيا وقطر

سقوط ذراع هشام عشماوي في ليبيا.. وعلاقة الإرهابي بتركيا وقطر

 

كتب اسامة خليل

 

كشف تقرير جديد أعدته مؤسسة ماعت جروب، عن العلاقة الوطيدة التي تربط بين قطر وتركيا بإلإرهابي محمد محمد السيد، والذى تم إلقاء القبض عليه، وهو يمثل الذراع الأيمن للإرهابي هشام عشماوي، الذى اعتقله الجيش الليبي، وسلمته لمصر وتم إعدامه شنقا مما ارتكبه من جرائم.

وأضاف التقرير ، أن الإرهابي محمد محمد السيد الذى ألقى القبض عليه كان يقاتل بجانب قوات الوفاق في ليبيا، والمدعومة من تركيا وقطر، وهو وأحد من أهم وأخطر العناصر الإرهابية، ولفت التقرير أن سقوط هذا الإرهابي، ومن قبله هشام عشماوي، ضربات قوية لتركيا وقطر الداعمان الرئيسين للإرهاب في المنطقة.

وتابع التقرير، أن الإرهابي محمد محمد السيد عرف باسمي محمد السنبختي وأبوخالد منير، وأبرز المعلومات التي وردت عنه وفقاً للجيش الوطني الليبي، وهو يُعد من أخطر الإرهابيين وهو كان على علاقة وطيدة بالإرهابي هشام عشماوي، وشارك في بعض عمليات تفجير الكنائس في مصر، ولديه شقيقان مسجونان في مصر بتهمة الإرهاب، ورصده الجيش الليبي في سبتمبر 2019 بمنطقة غوط الشعال في العاصمة طرابلس، وتم القبض عليه من قبل الاستخبارات في طرابس وتم ترحيله إلى بنغازي التي يسيطر عليها الجيش الوطني الليبي.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 49634755
تصميم وتطوير