الجمعة الموافق 03 - ديسمبر - 2021م

سفير الصين “لياو ليتشيانج” يعلن خبرة الصين في مكافحة الفقر

سفير الصين “لياو ليتشيانج” يعلن خبرة الصين في مكافحة الفقر

كتبت دعاء عز العرب

 

 

قال سفير الصين بالقاهرة لياو ليتشيانغ أن ندوة” بعنوان “معرفة الصين—خبرة الصين في مكافحة الفقر” تعد الثانية من نوعها، في ظل انتشار الجائحة في

العالم والتحديات الخطيرة أمام قضية مكافحة الفقر، وهي هامة جدا للتشاور وتباددل ،بما يدفع بقوة إقامة المجتمع الصيني المصري للمستقبل المشترك،

موجها الشكر الي مؤسسة شرف للتنمية المستدامة والجمعية الصينية للدبلوماسية العامة على دورهما الهام وجهودهما الكبيرة في تنظيم هذه الندوة.

 

 

وأضاف في كلمته اليوم خلال الندوة ” انه في يوم 25 فبراير هذا العام، أعلن الرئيس الصيني شي جينبينغ بكل مهابة في الاجتماع التكريمي لمعركة مكافحة الفقر، إن الصين حققت انتصارا شاملا في معركتها ضد الفقر، وتمكنت من تخليص 99 مليون شخص و832 محافظة و128 ألف قرية و28 أقلية قومية من الفقر، وأنجزت المهمة الشاقة المتمثلة في القضاء على الفقر المطلق “.

وتابع ” يصادف هذا العام الذكرى الـ65 لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين الصين ومصر ، طوال هذه الفترة، وبالقيادة الاستراتيجية لقادة البلدين، صمدت العلاقات الثنائية أمام اختبارات التاريخ وحافظت على التنمية المستقرة والسليمة، كما أطلق مسيرة البلدين، صاحبتا خمس سكان العالم، نحو مجتمع المستقبل المشترك “.

 

 

وقال ” اان التعاون بين الصين ومصر يتعمق في مختلف المجالات، مما عاد بفوائد ملموسة على الشعبين، في هذا السياق، وفرت منطقة السويس للتعاون الاقتصادي والتجاري فرصة عمل مباشرة لأكثر من 3500 شخص، وحوالي 40 ألف فرصة العمل غير المباشرة.

كما تتقدم مشاريع التعاون في مجال البنية التحتية الكبيرة، مثل منطقة الأعمال المركزية بالعاصمة الإدارية الجديدة، والمحطة بالعاصمة الجديدة، والسكك الحديدية الخفيفة في الضواحي مدينة العاشر من رمضان.

 

 

وقامت شركة هواوي الصينية بتركيب مرافق الاتصالات عالية الجودة في القرى المصرية والجزر في أعماق البحر الأحمر، لمساعدة السكان المحليين على دخول مجتمع المعلومات.

وقال ان الصين تمثل الشريك الاستراتيجي الشامل لمصر، تحرص الصين على تعميق تبادل الخبرات مع مصر .

و أكمل ” يعد القضاء على الفقر المطلق معلما في المسيرة الصينية لتحسين معيشة الشعب، وإنجازا تاريخيا لقضية حقوق الإنسان في الصين، وصفحة باهرة لتقدم البشرية، فتمكنت الصين من توفير حياة جميلة لجميع أبناء الشعب الصيني وتقليص عدد الفقراء في العالم ورفع قدرة البشرية على مكافحة الفقر.

 

 

و منذ المؤتمر العام الـ18 للحزب الشيوعي الصيني، وضعت الحكومة الصينية مكافحة الفقر في المكانة البارزة للحكم والإدارة، وخاضت أكبر وأقوى حرب ضد الفقر في تاريخ البشرية.

وأوضح ” انه في السنوات الثماني الماضية، تمكنت الصين من تخليص أكثر من 10 مليون شخص من الفقر كل عام، وهذا يساوي عدد سكان لدولة متوسطة الحجم، أي تخليص شخص واحد من الفقر كل 3 ثوان. بعد الإصلاح والانفتاح، تخلص 770 مليون شخص من الأرياف من الفقر، ووفقا لمعيار البنك الدولي، هذا الرقم يشكل 70% من العالم فيمكن القول، إن الصين حققت معجزة في مسيرة البشرية للحد من الفقر من خلال فترة وجيزة جدا .

منوها ” الي أن إنجازات الصين العظيمة في هذا المجال ترجع إلى القيادة القوية للحزب الشيوعي الصيني وإلى الجهود الشاقة من الأمة الصينية، وإلى الأساس المادي القوي للصين الذي تراكم منذ الإصلاح والانفتاح، وإلى التضامن بين أبناء الشعب الصيني من كافة القوميات.

 

 

وألمح الي ان إنجازات الصين في الحد من الفقر واضحة للجميع ونالت تأكيد المجتمع الدولي الواسع فأرسل الأمين العام للأمم المتحدة غوتيريش رسالة إلى الرئيس شي جينبينغ، أشار فيها إلى أن هذا الإنجاز الكبير ساهم بشكل كبير في تحقيق عالم أفضل كما رسمه برنامج التنمية المستدامة عام 2030.

وأِشار الي أن وزيرة التضامن الاجتماعي نيفين القباج، قالت إن الصين “دولة رائدة في الحد من الفقر” ،فيما قدم المجتمع الدولي الكثير من الدعم للصين، و ردت الصين الجميل من خلال أفعالها الملموسة في قضية الحد من الفقر ،في هذا السياق، أصدرت الصين تقرير “القضاء على الفقر المطلق – تجربة الصين” وتقرير “الحد من الفقر في الصين”، حيث استعرض مسيرة الصين لمكافحة الفقر، وعرض تجارب الصين في هذا المجال، وتقاسم ممارسات الصين في هذا المجال.

 

 

وأضاف “أنشئت الصين “صندوق السلام والتنمية بين الصين والأمم المتحدة” و”صندوق المساعدة في إطار التعاون بين الجنوب والجنوب” ، وعززنا مشاريع التعاون في إطار “مبادرة التعاون للحد من الفقر في شرق آسيا” و”الخطة الصينية الإفريقية للحد من الفقر”، ساعدت الصين في بناء 24 مركزا نموذجيا للتكنولوجيا الزراعية في إفريقيا، واستفاد منها أكثر من 500 ألف شخص، وتعمل الصين على مساعدة الدول النامية على تعزيز قدراتها من خلال القنوات متعددة الأطراف والثنائية، بما يساهم في التعاون الدولي في الحد من الفقر” .

وأوضح السفير الصيني ” قبل أيام، ألقى الرئيس شي جينبينغ خطابا مهما في المناقشة العامة للدورة السادسة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة، وطرح المبادرات الإنمائية العالمية، بما في ذلك الالتزام بإعطاء الأولوية للتنمية وتسريع تنفيذ خطة الأمم المتحدة للتنمية المستدامة عام 2030.والالتزام بأولوية الشعب وضمان معيشة الشعب وحماية حقوق الإنسان من خلال التنمية؛ والالتزام الشمول والتسامح، ودعم الدول النامية، وخاصة الدول الأقل تطورا من خلال تخفيف عبء الديون والمساعدة الإنمائية؛ الالتزام بالأهداف العملية، مع التركيز على تعزيز الحد من الفقر والأمن الغذائي، والتعاون في بناء مجتمع المستقبل المشترك للتنمية العالمية.

 

 

قدم هذا الخطاب حلا صينيا لتعزيز التعاون الدولي من أجل الحد من الفقر من الناحية النظرية والتطبيقية، كما حدد الاتجاه للتعاون الصيني المصري للحد من الفقر “.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 55680463
تصميم وتطوير