الثلاثاء الموافق 11 - أغسطس - 2020م

“سبع” يوجه التحيه لأحفاد السيده حواء وهاجر بإطلاق المنتدى الاول لمناهضة العنف ضد المرأه

“سبع” يوجه التحيه لأحفاد السيده حواء وهاجر بإطلاق المنتدى الاول لمناهضة العنف ضد المرأه

 

تقرير هاني حسين
إنطلقت فعاليات المنتدى الأول لمناهضة العنف ضد المرأة  تحت رعاية الأستاذ الدكتور مجدي سبع رئيس جامعة طنطا والأستاذ الدكتور عماد عتمان نأئب رئيس الجامعه لخدمة المجتمع وتنمية البيئه ، وبحضور نائبا رئيس الجامعه الاستاذ الدكتور مصطفي الشيخ والاستاذ الدكتورالرفاعي مبارك ، والاستاذ الدكتور ممدوح المصري عميد كلية الاداب والاستاذ الدكتور عبد الحميد المنشاوي والاستاذ الدكتور حمدي شعبان عميد كلية التربيه النوعيه ، والدكتوره رانيا الكيلاني مدير وحدة مناهضة العنف ضد المرأه بجامعة طنطا، وعددمن عمداء واساتذة الجامعه والطلاب ، المنتدي السنوي الأول لمناهضة العنف ضد المرأه .وبدأ المنتدى بايات من الذكر الحكيم للطالب أسلام أبو حشيش . ثم السلام الجمهوري لجمهورية مصر العربيه .
وافتتحت الكلمات بكلمه للأستاذ الدكتور مجدي سبع رئيس جامعة طنطا ، تحدث فيها عن دور المرأه في المجتمع حيث جذب أنتباه الحاضرين بتقديم الشكر لأحفاد السيده حواء والسيده هاجر ، موضحا اننا لوً رجعنا بالتاريخ للوراء لعرفناكيف تكون القياده عندما تعتليها المرأه ، وانه عندما ضعف الرجال وجدنا عنف ضد المرأه ، وان علينا ان نعتذر للمرأه لأننا تسببتا في إيذاء المرأه منذ قديم الزمن ، فالأم هي الحاضنه الأولي لنا ، لافتا ان كل منا له أم يهرع إليها وقت الضيق أو زوجه يسكن إليها أوأخت أوأبنه تطيب نفسه معها ، وتابع سبع ان الرجال اذا مارسوا العنف ضد المرأه فإننا نحتاج الي مصنع رجال ، ولذك قمنا باصدار قرار ان تكون هنّاك إداره للسعاده وكلفت الدكتوره رانيا الكيلاني مديروحدة مناهضة العنف ضد المرأه ان تكون سفيرة السعاده ، قمنا بعمل أحصاء وجدنا ان الرجل الشرقي بصفاته تجدها هنّاك أمرأه فاضله ، فعندما نتحدث عن الرجوله وجدناها في صعيد في صعيد مصر ، والصعيدهوًأعلي الشيء ،ولقد جائت أحدث دراسه في الولايات المتحده الامريكيه يفضلون الرجل بالصفات الشرقيه الموجوده في صعيد مصر، وقال سبع خلال كلمته انني وجدت أفضل الأبحاث العلميه لطبيات ، فالرجل يفكر بشكل تتابعي أما المرأه تفكر محاور متوازيه ،فالسيدة المصريه تسطيع ان تفعل أكثر من عمل في وقت واحد وهي بكامل سعادتها بخلاف الرجل ، عندما أطلقنا سفارة السعاده وجدت كم من الأتصالات من مجلس الوزراء والمجلس الأعلي للجامعات ،وكان السؤال انت عاوزتعمل أيه ؟ قلتلهم مطلوب دكتور يبتسم في وجه الطلاب موظف يبتسم في مكتبه الناس محتاجه تشعر بالسعاده ومطلوب مننا نبتسم في وجوه بعض لأن تبسمك في وجه أخيك صدقه ،هذا وقد القي الأستاذ الدكتور عماد عتمان نائب رئيس الجامعه كلمه قدم خلالها الشكر للاستاذ الدكتور مجدي سبع رئيس الجامعه علي رعايته الطيبه لهذا المنتدي السنوي لمناهضة العنف ضد المرأه كما وجه عتمان الشكر والتقدير للاستاذ ممدوح المصري عميد كلية الأداب بطنطا علي دوره في رعاية وحدة مناهضة العنف داخل الكليه ، كما أشاد عتمان بالدور الرائد والفريد الذي قامت به الدكتوره رانيا الكيلاني مدير وحدةمناهضة العنف ضد المرأه وماقامت به خلال فتره وجيزه ومعهاكتيبه من أبنائنا الطلاب المتطوعين لتغير الموروث الثقافي تجاه المرأه ونبذ العنف ضد المرأه ،وأشار عتمان ان العنف ليس هو التحرش والضرب فقط، لكن العنف هوثقافه لابد وان تتغير في مجتمعنا ،وقال عتمان ان دور وحدة مناهضة العنف يعطي ضوء جديدداخل الجامعه ، قائلا انا رأيت بنفسي أبنائنا يلتفون حول الدكتوره رانيا من أجل تغير نظرة الرجل للمرأه فعلا دكتوره رانيا تستحق التقدير لأنها قدمت للجامعه شعاع نور أضاء الطريق أمام الطلاب ،هذا وقد القي الاستاذ الدكتور ممدوح المصري كلمه قدم خلالها الشكر لكل الحضور واشاد بدور وحدة مناهضة العنف ثم القي الدكتورمحمود البرعي خبير التنميه المستدامة كلمه جاء فيها ان المرأه عضو في المجتمع وان دور المرأه في التنميه المستدامة هو نفس دور الرجل وان المرأه هي أم المجتمع ويأتي بعدها المجتمع والمرأه هي الأساس في كل شيء .هذا وقد ألقت الدكتوره رانيا الكيلاني مدير وحدة مناهضة العنف ضد المرأه بجامعة طنطا ،كلمه قدمت فيها كل التحيه والتقدير للاستاذ الدكتور مجدي سبع رئيس جامعة طنطا والاستاذ الدكتور عماد عتمان نائب رئيس الجامعه والاستاذ الدكتور ممدوح المصري الذين لهم الفضل في أنشاء وحدة مناهضة العنف ضد المرأه وقدمت الكيلاني الشكر لطلبة وطلاب الجامعه الذين قدموا كل الجهد وتطوعوا في العمل في الوحده، وأشارت الكيلاني ان دور الوحده هو عباره عن تعاون المجلس القومي للمرأه والمجلس الأعلي للجامعات وقالت الكيلاني أننا لا نناهض العنف ضد المرأه من الرجل ولكن نناهض العنف من سلوكيات المجتمع لأن هنّاك نوع من الهيمنه الذكورية وهناك سيدات لها دور في هذا العنف وفِي هذه الثقافه الذكورية الموروثة وإشارات الكيلاني ان الوحده عملها قائم علي التطوع وأصبح للوحده منسق في كل كليه من كليات الجامعه وذلك للتواصل مع الوحده ، واكدت الكيلاني اننا نزلتا القري فوجدنا هنّاك عنف يمارس ضد المرأه ليس عنف جسدي فقط بل ان هنّاك قري حرمت السيدات من الميراث وان هنّاك في القري مستويات ثقافية خطيره ، واوضحت الكيلاني اننا نعمل بشكل جديد وبرعاية قيادة الجامعه للوحده ، وقد اختتم المنتدي بتكريم السيده أمال أبو باشا مدير عام مكتب رئيس جامعة طنطا ، وعمداء كليات التربية الرياضية الدكتورة عزة الوسيمي والصيدلة الدكتورة نهلة العشماوى ، وطب الأسنان الدكتورة عبير دراج ، والعريض الدكتورة لطيفة فودة ، والدكتورة سحر هزاع وكيل طب طنطا لشؤون خدمة المجتمع ، والدكتورة رانيا الامام والدكتورة دينا عبد الهادي ، والدكتورة صفاء مرعي، والدكتورة زينب ابو الفضل الاستاذ بكلية الآداب، والدكتورة راندا الديب، وعزة نصير ، وعدد من المتطوعين من الطلاب .وعددمن السيدات عمداء الكليات وكذلك تكريم فريق عمل وحدة مناهضة العنف ضد المرأه .

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 42826384
تصميم وتطوير