الجمعة الموافق 03 - ديسمبر - 2021م

“سارة بمائة راجل” .. ابنة ميت غمر صاحبة أول مركز صيانة سيارات

“سارة بمائة راجل” .. ابنة ميت غمر صاحبة أول مركز صيانة سيارات

كتب/ حمدي الطنطاوى 

سارة أحمد دياب 23 سنة من قرية أبو نبهان التابعة لمركز ميت غمر ، تخرجت من دبلوم تجارة ، صاحبة أول مركز صيانة سيارات، صنعت عالمها الخاص رغم التحديات والعادات والموروثات التي لا تعدو كونها محاولة لتثبيط الهمم لبنات حواء، وهي الفتاة التي تحدت الرجال ودخلت هذا المجال الصعب.

قالت ساره: “والدي لديه ورشة صغيرة وكنت بنزل معه دائما لمشاهدته واللعب وكبرت في الورشة وأحببت الميكانيكا جدا وكان والدي دائما يتحدث معي عنها، وأشاهده دائما وهو يعمل ”.

وأضافت: “أنا لم أعرض عليه العمل معه من الأساس وهو لم يعارض بالعكس نزلت علطول وهو كان سعيدا، وكملت في العمل وبدأ يعلمني ويفضل يمنحني نصائح.. وأنا من 5 سنوات في الميكانيكا، والآن فتحت الورشة الخاصة بي بمساعدة شقيقى خريج كلية المهندسة الذى يعمل معى ويدعمنى دائما”.

وأشارت ساره: “والدى كان بيشتغل فى السيارات القديمة كالبيجو والفيات، وأنا
من سنة أخدت كورسات وطورت نفسي وبدأت أشتغل فى السيارات الجديدة
لحد مافتحت ورشة، وبشتغل فى كشف أعطال الكمبيوتر بتاع العربية، وتكويد السيارة وتكويد الفتيس، وبعمل سوفت وير، وبحل ماكينة السيارة وأصلح البوجيهات”.

وأوضحت” شغلى الأساسي أن اكتشف العطل الأساسي فى السيارة، ودا مش بيفرق مع الزبون إنى راجل أو ست المهم عنده إن عربيته تتصلح كويس، بتعامل مع ناس راحت بدل الميكانيكى لعشرة غيرى وأنا اللى بعرف أية المشكلة اللى عنده وبصلحها “.
وفى النهاية قالت ساره”السمعة أهم حاجة فى شغلى، الست بإمكانها القيام بأعمال الرجل ومبقاش فيه راجل أو ست الست ممكن تشتغل أى مهنة المهم تكون بتحبها وتقدر تتفوق فيها”.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 55677389
تصميم وتطوير