السبت الموافق 04 - ديسمبر - 2021م

زمن كورونا..شهادات رقمية صحية شرط للسفر في 2021

زمن كورونا..شهادات رقمية صحية شرط للسفر في 2021

عبدالعزيز محسن

خطط لتطوير جواز سفر صحي يكشف عن المعلومات كافةً المرتبطة بالمسافرين، ويؤكد تلقِّيهم لقاحاً مضاداً لفيروس كورونا قبل صعودهم إلى رحلاتهم الجوية.

بحسب شبكة CNN الأمريكية ، فإن مجموعة من شركات التكنولوجيا، بالتعاون مع عديد من خطوط الطيران، قد طوَّرت تطبيقاً يُدعى The CommonPass، يتيح للمستخدم تحميل معلوماته طبية، وبالأخص إثبات الحصول على لقاح كورونا من مستشفى أو طبيب مختص.

تشير الشبكة إلى أن هذا الإثبات ضروري للحصول على شهادة صحية أو تصريح مرور في صورة رمز الاستجابة السريع QR، عند نقاط المغادرة والوصول.

شهادات لقاح كورونا
كما طوَّرت بضع شركات، ضمن مبادرة شهادات كوفيد-19، أيضاً بطاقة ذكية تحقق أرضية وسطاً بين شهادات اللقاح الورقية التقليدية والنسخة عبر الإنترنت، الأسهل في التخزين وإعادة الإنتاج.

إذ قالت لوسي يونغ، القائدة المشاركة لمبادرة شهادات كوفيد-19: “يتعلق الأمر من وجهة نظرنا، بكيفية تخزين الشهادات الرقمية وتقديمها، ليس فقط عبر الهواتف الذكية، بل بطرق أخرى مناسبة لأولئك الأشخاص الذين لا يمكنهم الوصول إلى إنترنت مستقر وأيضاً من لا يملكون هواتف ذكية. نبحث في الأمر، وهناك شركات تؤدي عملاً واعداً”.

وبمجرد إنشاء جواز سفر اللقاح، ستحتاج الشركات التأكد من راحة الأشخاص عند استخدامه. ويعني هذا مواجهة المخاوف بشأن التعامل مع معلومات طبية خاصة.

إذ قالت شركة IBM في منشور بالمدونة: “تظل الثقة والشفافية تحظيان بأهمية قصوى عند تطوير منصة مثل جواز السفر الصحي الرقمي، أو أي حل يتعامل مع البيانات الشخصية الحساسة. إنَّ وضع الخصوصية في الصدارة أولوية مهمة لإدارة البيانات وتحليلها، استجابةً لهذه الأوقات العصيبة”.

ومن المتوقع طرح جوازات سفر لقاح كورونا واعتمادها سريعاً عندما تعود الأمور إلى نصابها. ومن المتوقع أيضاً وجود مجموعة من التطبيقات التي يمكن أن يعمل بعضها مع البعض، لتكون متاحة على نطاق واسع خلال النصف الأول من عام 2021.

جواز سفر كورونا
وسبق أن أكدت صحيفة The New York Times الأمريكية، أن شركات الطيران الكبرى، وعلى رأسها شركة “يونايتد آيرلاينز” United وشركة “جيت بلو” JetBlue الأمريكيتان وشركة “لوفتهانزا” Lufthansa الألمانية، ستشرع بدايةً من الأسبوع المقبل، في تقديم تطبيقٍ يمثّل “جواز سفر صحياً رقمياً”، والذي يرمي إلى التحقق من نتائج اختبار فيروس كورونا للركاب، وربما من حصولهم على التطعيمات قريباً.

من جانبه، قال الدكتور براد بيركنز، كبير المسؤولين الطبيين في مؤسسة “كومنز بروجيكت” Commons Project Foundation غير الربحية التي يقع مقرها في جنيف وهي المسؤولة عن تطوير التطبيق، إنه “من المتوقع أن تكون هذه حاجة طبيعية جديدة سيتعيّن عليها الاستجابة لها، للسيطرة على هذا الوباء واحتوائه”.

كما أن أوراق اعتماد التطعيم الإلكترونية قد يكون لها تأثير عميق في جهود السيطرة على انتشار الفيروس وإعادة دفع عجلة الاقتصاد.

إذ يمكن أن تحفز مزيداً من أرباب العمل والجامعات على إعادة فتح أبوابها. ويقول المطورون، إنها قد تمنح أيضاً بعض المستهلكين نوعاً من راحة البال، من خلال توفيرها طريقة يسيرة لحجز تذاكر السينما وسفن الرحلات البحرية والملاعب الرياضية، والتحقق من قبول فقط أولئك الذين تلقوا تطعيماً موثقاً ضد الفيروسات.

من جهة أخرى، كانت شركة “يونايتد” الأمريكية قد اختبرت تطبيق “كومن باس” على رحلة لها إلى مطار نيوآرك ليبرتي الدولي في ولاية نيوجيرسي، قادمة من مطار هيثرو في لندن. والآن تخطط شركة “يونايتد” وأربع شركات طيران أخرى لبدء استخدامه قريباً في بعض الرحلات الدولية.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 55710746
تصميم وتطوير