الخميس الموافق 18 - يوليو - 2019م

رياضة الغربية تنظم ماراثون المشروع القومى لرياضة” الجرى” للفتيات والمرأة

رياضة الغربية تنظم ماراثون المشروع القومى لرياضة” الجرى” للفتيات والمرأة

 

مصطفى النحراوى _ سيد عبدالدايم

نظمت صباح اليوم الجمعه تحت رعاية الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة واللواء مهندس هشام السعيد محافظ الغربية الإدارة المركزية للتنمية الرياضيه بوزارة الرياضة بالتعاون مع مديرية الشباب والرياضة بالغربية”الإدارة العامة للرياضة” ماراثون لرياضة للجري بمدينة طنطا تحت شعار “الرياضة أسلوب حياة” ضمن فعاليات المشروع القومي للفتيات والمرأة بمشاركة 200 فتاة بدأت فعاليات الماراثون من كوبري چيهان حتي النصب التذكاري للشهداء بإستاد طنطا.
تأتي فعاليات الماراثون في ظل إحتفالات محافظة الغربية بالذكري ال37 بأعياد تحرير سيناء ،إنطلاقا من مبادرة وزارة الشباب والرياضة “الرياضة أسلوب حياة”، ويهدف إلى نشر ثقافة ممارسة الرياضة، لتصبح عادة نظرا لما تمثله الرياضة من فائدة تعود على جسم وصحة الإنسان.
شهد الماراثون الدكتور أيمن عقبه وكيل المديرية لشئون الرياضه نائبا عن  أحمد الوكيل وكيل وزارة الشباب والرياضة بالغربية ،و شويكار الخطيب مدير عام الرياضة،والدكتور محمد منصور مدير عام إدارة شباب طنطا ثان.
تعمل وزارة الرياضة أسبوعيا في شتي محافظات الجمهورية علي نشر مبادرة “الرياضة أسلوب حياة” وإختيار مسابقات متنوعه مثل رياضة الجري التي تساعد جسم الإنسان في الحصول على جسمٍ متناسقٍ، وجميل، تعمل رياضة الجري على منح جسم الإنسان وتحديداً العظام الكثافة والقوَّة اللازمتين ،تحرِّك الجهاز الدوراني في جسم الإنسان،تساعد على التقليل من كتلة الجسم، ممَّا يعمل على اتّقاء شرِّ أمراض الأوعية الدمويَّة، والأمراض القلبية، والعديد من الأمراض الأخرى كالسكري، والضغط، يعمل الجري على الحد من ظهور آثار الشيخوخة عند الإنسان وإبطائها. تساعد رياضة الجسم على بناءٍ عضلاتٍ قويّةٍ متينةٍ قادرةٍ على القيام بالمهام التي تحتاج إلى مجهودات عالية،تُحسِّن رياضة الجري من مزاج الإنسان؛ حيث تجعله سعيداً، وبعيداً عن أعراض الاكتئاب والحزن،قد تكون رياضة الجري وسيلةً من أجل تحقيق التواصل مع الأفراد، خاصَّةً لأولئك الأشخاص الّذين يمارسون هذه الرياضة في أماكن معيّنة كالحدائق العامَّة، والمضامير الرياضية الخاصَّة,كما أنّ الركض مع الشريك أو الصديق أو العائلة يعمل على تحسين علاقاتهم ببعضهم البعض والدليل على هذا أنَّ رسول الله الأعظم –صلى الله عليه وسلم- كان يتسابق مع السيدة عائشة أم المؤمنين – رضي الله عنها- بين الحين والآخر.
في نهاية الماراثون تم توزيع 50 هديه عبارة عن كتاب الله المصحف الشريف إبتهاجا بحلول شهر رمضان الكريم

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 32626291
تصميم وتطوير