الأربعاء الموافق 10 - أغسطس - 2022م

روسيا تخفض منسوب الغاز الطبيعي بنسبة 20 % عن ألمانيا

روسيا تخفض منسوب الغاز الطبيعي بنسبة 20 % عن ألمانيا

 

كتبت : إيمان حامد

 

خفضت روسيا إمدادات الغاز الطبيعي عبر خط أنابيب “نورد ستريم 1” إلى ألمانيا إلى 20 % من السعة الإجمالية وسط توترات بشأن الحرب في أوكرانيا. وتذرعت بمشكلات فنية تقول ألمانيا إنها مجرد ذريعة لمزيد من النفوذ السياسي

أثير الكثير من الجدل منذ ذلك الحين حول أحتمالات قطع إمدادات الغاز الروسي الكامل عن ألمانيا، وحول ما إذا كان يتعين على البلاد إيقاف تشغيل آخر ثلاث محطات للطاقة النووية كما هو مخطط في نهاية هذا العام

ومن جانب آخر بدا الباب المؤدي إلى نوع من التمديد في عمل هذه المحطات، قد أحدث صدعا بعد إعلان وزارة الاقتصاد في منتصف يوليو عن “اختبار جهد” جديد لأمن إمدادات الكهرباء. ومن المفترض أن تضع في الاعتبار سيناريو أكثر صرامة من الاختبار السابق، الذي أجري في مايو، والذي وجد أن الإمدادات مضمونة.

قامت كتلة الاتحاد المعارضة الرئيسية بمطالب متكررة لتمديد عمر المحطات النووية في ألمانيا. وتأتي دعوات مماثلة من أصغر حزب في الحكومة الائتلافية للمستشار أولاف شولتس، الديمقراطي الحر، المؤيد لقطاع الأعمال.

أكدت كتلة الاتحاد المعارضة علي توسيع استخدام الطاقة النووية تشكل مصدر إحراج للحزبين الحاكمين الآخرين، الحزب الاشتراكي الديموقراطي من يسار الوسط الذي يقوده شولتس، وعلى وجه الخصوص، روبيرت هابيك زعيم حزب الخضر، حيث تشكل معارضة الطاقة النووية حجر الزاوية في هوية الحزب.

وأضاف هابيك بأن استمرار تشغيل هذه المفاعلات سيكون معقدا من الناحية القانونية والتقنية ولن يفعل الكثير لمعالجة المشكلات الناجمة عن نقص الغاز، مؤكدا أن الغاز الطبيعي ليس عاملا في توليد الكهرباء بقدر ما هو عامل في تغذية العمليات الصنا

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان خدماتي

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 63525699
تصميم وتطوير