السبت الموافق 06 - يونيو - 2020م

رسالة شديدة اللهجة من ⁧‫واشنطن‬⁩ لـ ⁧‫إيران‬⁩:” كفوا عن الكذب والتضليل والتعتيم على ضحايا ⁧‫كورونا‬⁩”

رسالة شديدة اللهجة من ⁧‫واشنطن‬⁩ لـ ⁧‫إيران‬⁩:” كفوا عن الكذب والتضليل والتعتيم على ضحايا ⁧‫كورونا‬⁩”

رسالة شديدة اللهجة من ⁧‫واشنطن‬⁩ لـ ⁧‫إيران‬⁩:” كفوا عن الكذب والتضليل والتعتيم على ضحايا ⁧‫كورونا‬⁩”

عبدالعزيز محسن

 

هاجمت واشنطن، اليوم الثلاثاء، سلوك إيران بشأن تعاملها مع تفشي فيروس كورونا في البلاد ومحاولتها المستمرة في التعتيم على ضحايا الفيروس، وطالبتها بالكف عن الكذب والتضليل.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، مورجان أورتاجوس، في تغريدة: “إذا كان النظام الإيراني يحتاج لأموال للتعامل مع فيروس كورونا، فيمكنه الحصول على المليارات من صندوق التحوط التابع لخامنئي”.

وتابعت ردا على تغريدة لوزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف: “كف عن الكذب والسرقة”.

وكان جواد ظريف قد قال إن استمرار فرض العقوبات على بلاده يعطل الحملة الإنسانية العالمية ضد كورونا، ووصف الأمر بأنه غير أخلاقي وغير إنساني.

واعتبر 100 ناشط سياسي ومدني أن المرشد الإيراني علي خامنئي المسؤول الأول عن تحويل فيروس كورونا المستجد إلى كارثة وطنية داخل إيران.

ووصف الناشطون، خلال بيان، وقعه ناشطون وصحفيون وسجناء سياسيون، الرئيس الإيراني حسن روحاني بشريك خامنئي في التكتم على تفشي فيروس كورونا في إيران وربط الأزمة بمؤامرات خارجية الأمر الذي ساهم في تعميقها بالبلاد.

وأكد موقعو البيان أن إخفاء الحكومة وأجهزة الأمن الإيرانية انتشار كورونا في البلاد قبل إجراء انتخابات البرلمان في 21 فبرايرالماضي، ومسيرات “22 بهمن” التي تجرى سنويا في 11 فبراير، أدى لصعوبة كبح الفيروس القاتل، وفق ما نقلت إذاعة فردا التي تبث بالفارسية من التشيك.

وأقر بعض مسؤولي وزارة الصحة الإيرانية مؤخرا أن فيروس كورونا ظهر في بلادهم أواخر شهر يناير الماضي، خلافا لتصريحات سابقة أنكر فيها مسؤولون حكوميون تفشي الفيروس المعروف علميا باسم (كوفيد – 19) في إيران خلال هذا التاريخ.

وأشار البيان إلى أن النظام الإيراني كان يرى في حضور الناس بالانتخابات البرلمانية ومسيرات “22 بهمن” فرصة ذهبية تستدعي التكتم على انتشار فيروس كورونا.

وانتقد النشطاء تقاعس الحكومة الإيرانية عن التعامل بجدية مع الخطط التي قدمها خبراء معنيون بمواجهة فيروس كورونا، والتي انطوت على تعطيل عمل الإدارات الحكومية، ومنع حركة السفر بين المدن داخل إيران قبل تفشي فيروس كورونا.

و،أعلنت وزارة الصحة الإيرانية، أمس الاثنين، تسجيل 117 وفاة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ24 ساعة الماضية ليرتفع إجمالي الوفيات إلى 2757، فيما وصل عدد الإصابات بالفيروس في البلاد إلى 41 ألفا و495 حالة.

وقال كيانوش جاهانبور، المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية: “خلال الساعات الـ24 الماضية، كان لدينا 117 حالة وفاة جديدة و3186 حالة مؤكدة جديدة لأشخاص مصابين بالفيروس”، ودعا الإيرانيين إلى البقاء في المنزل.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 41036347
تصميم وتطوير