الأربعاء الموافق 28 - يوليو - 2021م

رجال قانون يتحدثون إبراهيم رئيسي الناجون من مجزرة 1988

رجال قانون يتحدثون إبراهيم رئيسي الناجون من مجزرة 1988

 

 

في مؤتمر صحفي عبر الإنترنت، أعلن كبار المحامين الدوليين والسياسيين الأوروبيين عن تحقیق قانوني حول إبراهيم رئيسي ودوره في مذبحة عام 1988 التي راح ضحيتها 30 ألف سجين سياسي، فضلاً عن اتخاذ إجراءات قانونية ضده.
كما سيقدم الناجون من مذبحة عام 1988 شهادتهم، وخاصةً أولئك الذين لديهم شهادات حية بحق رئيسي.
بعض المشاركين في هذا المؤتمر الصحفي هم:
السيد جيفري روبرتسون: قاضي الاستئناف بالأمم المتحدة ورئيس محكمة جرائم الحرب في سيراليون من 2002-2007. وقد أجرى تحقيقًا شاملاً في مذبحة عام 1988، وألف كتابًا بعنوان “ملالي بلا رحمة”، وقام بعدة مهام في مجال حقوق الإنسان بالنيابة عن منظمة العفو الدولية.
السفير لينكن بلومفيد المديرالعام الأسبق لوزارة الخارجية الأمريكية في الشؤون السياسية والعسكرية لنكولن بلومفيلد
طاهر بومدرة: محامي بارز وخبير قانوني، والرئيس السابق لمكتب حقوق الإنسان في بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) والذي يمثل أيضًا مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان في العراق.
رضا فلاحي، شخصية سياسية سابقة أطلق سراحه من السجن بعد عشر سنوات من الأسر، وحضر في عام 1988، أمام فرقة الموت، وتحديداً أمام رئيسي.
يدير المؤتمر علي صفوي من لجنة الشؤون الخارجية في المجلس الوطني للمقاومة الايرانية

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان بنك مصر

إعلان بنك مصر

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 52318827
تصميم وتطوير