الثلاثاء الموافق 29 - سبتمبر - 2020م

رئيس لجنة الصحة بحزب المحافظين: لا يوجد تطيعمات لمرض الالتهاب السحائي

رئيس لجنة الصحة بحزب المحافظين: لا يوجد تطيعمات لمرض الالتهاب السحائي

على حسين صبح

حالة من الفزع أصابت أولياء الأمور بالمدارس، بعد الاشتباه في أسباب وفاة الطالبة كارما مصطفى عبدالعزيز 6 سنوات، في مدرسة صقر الخاصة للغات في الإسكندرية، والتى أرجعها الأطباء في بدئ الأمر إلي مرض الالتهاب السحائي، خاصة بعد تطعيمها بعقار «ريماكتان»، الواقي من هذا المرض.

 

 اكد الدكتور خالد سمير رئيس لجنة الصحة بحزب المحافظين، في حواره، إن الالتهاب السحائي هو التهاب الأغشية المخاطية للمخ، والنخاع الشوكي، وله العديد من الأنواع أهمها الالتهاب الفيروسي السحائي، والبكتيري.

وإلي نص الحوار:
• بعد الاشتباه في وفاة طالبة بالأسكندرية بمرض الإلتهاب السحائي… ماهو هذا المرض؟
الإلتهاب السحائي هو إلتهاب الأغشية السحايا للمخ والتى تتكون من ثلاث طبقات «الأم الجافية- الأم العنكبوتية_ والأم الحنون»، والنخاع الشوكي، المسؤولين عن حماية الجمجمة والمخ من أي ارتجاج، وبدخلها سائل المخي الشوكي الذي يحافظ على الضغط حوالين المخ، فضلًا عن أنه يحمي المخ من أي صدمات أو تأثير خبطات الدماغ.

• ماذا يحدث في المخ في حالة الإصابة بمرض الإلتهاب السحائي ؟
في حالة حدوث التهاب في أغشية السحايا بالمخ يتأثر المخ تأثر كيبر،خاصة أن هناك أنواع عديدة من الالتهاب السحائي تتضمن «الالتهاب السحائي الفيروسي – الالتهاب السحائي البكتيري».

• وما الفرق بين نوعين الالتهاب السحائي ؟
الالتهاب السحائي الفيروسي موسمي ينتشر في بدايات فصول السنة الأربعة ينتشر عن طريق رزاز العطس بين الأطفال في المدارس، بينما البكتيري يتنشر في حين وجود أنوزاع معينة من البكتيريا التى تنتقل عن طريق لمسها، سواء لمس أشياء ملوسة .

• هل هناك تطعيمات مخصصة بشأن الالتهاب الفيروسي؟
نعم هناك تطعيمات كثيرة ضد الالتهاب السحائي، لكنه يأتي عن طريق العديد من الفيروسات والبكتيريا التي لا يمكن مواجهتها أو معرفتها إلا بعد اكتشفافها، ثم نتنقل فيما بعد لمرحلة العلاج، خاصة أن الفيروسات تجدد جلدها كثيرًا ولا يمكن محاوطتها.

• كيف يمكن علاج مرض الالتهاب السحائي؟
أفضل طريقة لعلاج الالتهاب السحائي هي الوقاية من المرض، عن طريق التهوية الجديدة، والكشف عند الطبيب في حين ظهور أعراض مرضية شبيه لمرض الإنفلونزا الطبيعية، إضافة إلى أهمية الراحة التامة في حالة الشعور بأي تعب، خاصة أن ثقافة الضغط على البشر موجودة في مصر سواء على مستوى الأطفال في المدارس أو الموظفين في العمل فالجميع يتعامل مع الإنفلونزا باعتبارها مرض طبيعي، على الرغم من كونها مراية لأمراض كثيرة .

• كيف يمكن وقاية الأطفال في المدارس من مرض الالتهاب السحائي؟

لابد من وجود تهوية جيدة في المدارس، خاصة في الفصول ومن المفترض أن تمثل النوافذ والشبابيك 25% من مساحة جدران الفصل الواحد، فضلًا عن تجنب الكثافة الطلابية في الفصول، وعدم استخدام التكيفات في الفصل، إضافة إلي توفير أدوات التعيقم اللزمة مع الأطفال كالمناديل المبللة وغيرها، ولابد من متابعة الوحدات الصحية بالمدرسة للطلاب باستمرار، لملاحظة وجود أي حالة غريبة، ومن المهم جدًا عزل الأطفال المصابين ووضعهم في أماكن بعيدة عن باقي الأطفال حتى لا تنتقل لهم العدوى، خاصة أنها تنتقل عن طريق التنفس، والعطس.

• ما هي أعراض مرض الالتهاب السحائي؟
أعراض مرض الالتهاب السحائي مشابهة تمامًا إلى أعراض إنفلونزا الطبيعية، ففي البداية ترتفع درجة حرارة الطفل ويزداد ارتفاعها تدريجيًا، وظهور تصلب في عضلات الرقبة، وصداع مخالف عن الصداع الطبيعي الذي يصيب الطفل نتيجة للإجهاد، وربما يصل الصداع إلى حد بكاء الطفل، وفي بعض الأحيان يحدث طفح جلدي للمريض، أو شعور بالغثيان، والرغبة في القئ.

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
Warning: Use of undefined constant sidebar - assumed 'sidebar' (this will throw an Error in a future version of PHP) in /home/elbyan/public_html/wp-content/themes/elbyan-html/sidebar.php on line 170

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 44241789
تصميم وتطوير