الأربعاء الموافق 30 - نوفمبر - 2022م

رئيس المصرية لشباب الأعمال : العلاقات المصرية الروسية وطيدة وقوية و يتخللها ميزان تجاري قوي

رئيس المصرية لشباب الأعمال : العلاقات المصرية الروسية وطيدة وقوية و يتخللها ميزان تجاري قوي

إيناس سعد 

 

 

أستقبلت الجمعية المصرية لشباب الأعمال وفداً روسيا من من منطقة فلاديمير الروسية بهدف تعزيز

التعاون المشترك ودعم العلاقات الاستثمارية بين شباب الأعمال والمستمثرين الروس

 

 

حيث مثل الوفد الروسي عديد الشركات العاملة في قطاعات المياة المعدنية والسماد وسخانات الطرمبات للمصانع والشركات والاثاث والطاقة والتشيد والبناء المتخصيين في الخرسانات الجاهزة، حيث حضر اللقاء ممثل المنطقة الصناعية “فلاديمير” بحضور شامل أورلوف رئيس مجلس الأعمال الروسي المصري.

 

 

ومن جانبه قال جمال أبو علي رئيس الجمعية، أن العلاقات المصرية الروسية وطيدة وقوية منذ سنوات، يتخللها ميزان تجاري قوي يؤكد حجم الاستثمارات القوية بين البلدين في العديد من القطاعات الاستثمارية والصناعية، مشيراً بأن العلاقات بين البلدين اتخذت شكلا جديدا منذ عام 2014 وقد تم التوقيع على العديد من الاتفاقيات الاقتصادية والتجارية بين البلدين، وكذلك تم الاتفاق على شراكة استراتيجية، وقد تطورت العلاقات التجارية بين البلدين بشكل كبير فقد بلغ حجم التبادل التجاري في عام 2014 مبلغ 4.6 مليار دولار، في حين أنه كان في حدود مبلغ 900 مليون دولار فقط في 2013، مضيفاً بأن حجم التبادل التجاري بين البلدين قد زاد إلى 4.5 مليار دولار خلال عام 2020 ثم قفز حجم التبادل التجاري إلى مبلغ 4,7 مليار دولار خلال عام 2021، وكذلك حجم التبادل التجاري والاقتصادي بين مصر وروسيا ارتفع إلى 4,7 مليارات دولار.

 

 

وكشف أبو علي، أن حجم الشركات الروسية الاستثمار الروسي في مصر لـ400 شركة روسية بإجمالي استثمار 7.4 مليار دولار يوفر العديد من فرص العمل، ومن أهم المشروعات التي تم الاتفاق عليها مشروع الضبعة النووي بتكلفة استثمارية قدرها 29 مليار دولار منها قرض وتمويل روسي قدره 25 مليار دولار، بالإضافة إلى المنطقة الصناعية الروسية في محور تنمية قناة السويس المتوقع أن تكون حجم الاستثمارات في هذه المنطقة يتجاوز الـ 8 مليارات دولار، بالإضافة إلي أن السياحة الروسية تمثل نسبة 25% من إجمالي السياحة الوافدة لمصر، مشيراً إلي أستقبال الوفد اليوم يستهدف زيادة الاستثمارات بين شباب الأعمال بالبلدين.

 

 

من جابنه قال محمد صباح، عضو مجلس إدارة الجميعة المصرية لشباب الأعمال، أن اللقاء بحث سبل التعاون والاستثمار في القطاعات السابقة، حيث أبدي العديد من الشركات الممثلة للجمعية باللقاء الاستثمار بروسيا وفتح خطوط تعاون في قطاعات مختلفة، حيث أتفق الطرفات علي تجهيز زيارة منتصف العام المقبل بين الجانبين المصري والروسي ممثلين لشباب الأعمال بمصر والجانب الروسي لإستعراض فرص التعاون بصورة واقعية، مضيفاً ” حددنا محاور إهتمام لدي أعضاء الجمعية المشاركين باللقاء، وتم الإتفاق علي حل المشاكل التي قد تطرأ بين الطرفيين مستقبلاً بهدف زيادة الاستثمارات في القريب العاجل.

 

 

وأشار صباح، أن تم أستعراض الفرص الاستثمارية المتاحة للشركات الأعضاء بشباب الأعمال، حيث تم الإتفاق علي عرض كافة الخدمات والفرص الاستثمارية التي استعرضها الجانب الروسي علي هامش اللقاء، حيث اتفق الطرفان علي تجهيز للزيارة لروسيا بين الطرفين لبحث التعاون ودعم الاستثمارات بعد وضع كافة المعوقات جانباً او إيجاد حلول لها بالاتفاق مع الجانبين المصري والروسي، في ظل تنسيق بين جميع الجهات الرسمية بالبلدين، ودعوة كافة المستثمرين المهتمين للزيارة في القريب العاجل، مؤكداً بأن العلاقات المصرية الروسية قديمة وثابتة وقوية وتؤكد علي رغبة البلدين في زيادة الفرص الاستثمارية بين كافة الأطراف.

 

 التعليقات

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]
إعلان خدماتي

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 66262473
تصميم وتطوير